حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,3 أكتوبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 10178

حليمة لن تتكرر في مهرجان جرش

حليمة لن تتكرر في مهرجان جرش

حليمة لن تتكرر في مهرجان جرش

23-03-2019 09:21 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : المهندس خلدون عتمه
في ظل الظروف الاقتصادية ألراهنه التي تحيط الوطن من تعيينات ومخالفات إدارية ووقوف المتعطلين عن العمل من كافة المحافظات وانشغال جلالة الملك عبدالله برسالته بأن الخوف ليست من داعش وإنما شغله الشاغل الشباب المتعطلين عن العمل الذي جعل سيدنا بأن لا تغفى له عين الا انه قد أصاب الحكومة نوع من مرض العظمة التي تعمل على استفزاز الأردنيين التي أصابهم ظنك العيش مما أدى إلى التأثير على نفوس الشباب واستغزارهم وتشجيعهم للخروج في الظروف الجوية السيئة ليطالبون بأبسط حقوقهم التي يجب على الدولة توفير العمل لهم ويستمر المسلسل بإنفاق مليون ونصف على مهرجان جرش الذي يصنع الاكتئاب لدى الشباب المتعطلين عن العمل ومن الناحية الاقتصادية ومن قاعدة جلب المنافع الا أن الإنفاق الذي يتم في مهرجان جرش على قدر بعمل مشاريع اقتصادية لتشغيل العدد الكبير من المتعطلين عن العمل بدلا من أن يتم إنفاقها على موظفيين يعملون في وزاراتهم ولديهم اكتفاء مالي ويصرف بطريقه ملتوية على بند المكافآت وغيرها وعقود الفنانين مما يعمل على الاذاء النفسي والمعنوي على أبناء الوطن.
على الحكومة التأني والتفكير العميق عند أقامة مهرجان جرش لان كان بدل من صرف مليون ونصف دينار كان الأولى ان يتم دعم الهيئات الثقافية التي لا تجد دفع أجرة مقراتها ولم تجد أقامة النشاطات التوعية للمجتمع الأردني وهذه الهيئات التي تقصى بسبب الالتزامات المالية لإقامة النشاطات الثقافية وان المؤسسات في الدول المتقدمة هي التي تقوم في بناء الدوله لن الحكومات لا تستطيع بناء الدول ولذلك يجب أن ترتقي مؤسساتنا ألمساهمه في بناء الدوله من خلال دعم الشباب وتامين فرص العمل لهم وتوعيتهم بالشكل الذي يليق بمستوى الحضارة التي نعيش فيها.

ومن خلال المواقع التواصل الاجتماعي الذي اخذ الجدل الطويل بين الأردنيين ما حصل في أمانة عمان من تكريم الفنانين وأخذ هذا الموضوع طابع سيئ لدى المواطنين على إقامة الاحتفال وما يدور من سؤال ماذا تعني الحكومة بإقامة مهرجان جرش بعد الاحتجاج الكبير على احتفال أمانة عمان وهل يكون هذا نوع من الاستفزاز لشارع الأردني ولشباب المتعطلين عن العمل وهل وإيقاف المهرجان واستغلال المبالغ التي تصرف على الفنانين لدى الحكومة ظمآن لضبط نفوسهم من أي ردة فعل لهم.
من باب الحفاظ على المال العام وتخفيف الديون وتخفيف البطالة لدى الشباب المتعطلين عن العمل لماذا لا يتم إيقاف مهرجان جرش وعمل خطه اقتصادية وعمل مشاريع اقتصادية لتشغيل الشباب في محافظة لمنع الشباب من التطرف والغلو الذي أصبحنا نعاني منه والسبب زيادة نسبة البطالة في الأردن علما بأن المهرجان توقف عدة مرات بعدة أسباب وهل أصبح إيقافه احتراما لشبابنا مما يمرون به من ازمه اقتصادية وهل تضمن الحكومة من استفزاز الشباب بعمل العقود مع الفنانين إلى اللجوء إلى الصراع من العصيان المدني وإرهاق الأجهزة الأمنية وهل يستدعي ضرورة أقامة المهرجان في ظل الظروف ألراهنه .


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 10178
هل تتوقعون رحيل حكومة الخصاونة قبل نهاية العام الحالي؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم