حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,6 فبراير, 2023 م
طباعة
  • المشاهدات: 21071

سالجادو: البرتغال تحتاج رونالدو للفوز بكأس العالم

سالجادو: البرتغال تحتاج رونالدو للفوز بكأس العالم

سالجادو: البرتغال تحتاج رونالدو للفوز بكأس العالم

10-12-2022 08:47 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - يرى ميشيل سالجادو، مدافع منتخب إسبانيا وفريق ريال مدريد الإسباني السابق، أن النجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو ما يزال يعتقد أنه سيحرز هدف تتويج بلاده بلقب كأس العالم لكرة القدم، في البطولة المقامة حاليا بقطر.


واستبعد فرناندو سانتوس، المدير الفني لمنتخب البرتغال، رونالدو من القائمة الأساسية للفريق أمام منتخب سويسرا بدور الـ16 في المونديال، حيث أبقاه على مقاعد البدلاء.


واغتنم جونكالو راموش، الذي تواجد بدلا من رونالدو في القائمة الأساسية للقاء، الفرصة ليحرز 3 أهداف (هاتريك)، ويقود البرتغال للصعود إلى دور الثمانية في كأس العالم، بانتصار كاسح 6-1 على سويسرا.


ويأتي ذلك بعد أسبوعين فقط من اتفاق جرى بين رونالدو (37 عاما) وإدارة نادي مانشستر يونايتد على إنهاء التعاقد بينهما بالتراضي، ولا سيما بعد ابتعاد النجم المخضرم عن حسابات الهولندي إريك تين هاج، مدرب الفريق الأحمر، رغم كونه هدافا للنادي في الموسم الماضي ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.


وفي حديثه إلى شبكة “ستاتس بيرفورم” الإخبارية، أوضح سالجادو كيف يمكن أن يشعر اللاعب بتراجع أهميته مع اقتراب نهاية مسيرته الكروية، لكنه أبدى اعتقاده بأن رونالدو سيظل راغبا في إثبات خطأ المشككين في قدراته.


وقال سالجادو: “نحن جميعا بحاجة لمواجهة التغييرات، إنها الحياة، وهو يتعرض لضغوط مستمرة. لكنه يحتاج للتعايش معها، لقد مررنا جميعا بذلك، في وقت ما كنا مهمين للغاية في مشوارنا الكروي، وفي مرحلة ما كان هناك تغييرا”.


وأضاف: يمكنك أن ترى أن الرجل الآخر قادم، وأنه يمكنهم اللعب بدونك، وتدرك أنهم يلعبون ويفوزون بدونك. لكن، من الواضح أن ما قدمه كريستيانو لكرة القدم ضخما، سنفتقده بلا شك”.


أوضح سالجادو: “إنني أعرفه جيدا. لن ينكس رأسه. سيظل يفكر في اليوم الذي سيسجل هدف فوز بلاده بكأس العالم وأن البرتغال ستكون معه بطلة للمونديال، ولن يقنعه أحد بخلاف ذلك”.


ورحل سالجادو عن ريال مدريد العام 2009، بعد فترة وجيزة من قدوم رونالدو من مانشستر يونايتد للفريق الملكي، ويعتقد أن النجم الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات ما يزال بإمكانه أن يلعب دورا مهما مع منتخب بلاده في قطر”.


ويستعد منتخب البرتغال لمواجهة نظيره المغربي في دور الثمانية بمونديال قطر 2022، يوم غد السبت.


أشار سالجادو، أعتقد أننا بحاجة إلى تركه وشأنه، فمنتخب البرتغال حقق الانتصارات معه، والاستعانة ببديل له يعد ضمن اختصاصات المدرب. لقد كانت لديه الشخصية للبحث عن حلول بدون رونالدو، لكن إذا كنت مديرا فنيا، فإنني أعتقد أن فرناندو (سانتوس) يدرك ذلك، فأنت بحاجة للاعتماد على رونالدو إذا كنت تريد الفوز بتلك النسخة من كأس العالم. هذا أمر واضح”.


وأتم سالجادو حديثه قائلا: “ما نحتاجه هو أن يجد رونالدو مكانه من الناحية الذهنية، مع الاستمرار في التركيز على المنتخب الوطني، مهما حدث. لكن من الواضح أنها لحظة تغيير بالنسبة له”.


من ناحية ثانية، يعتقد سالجادو، أن المستقبل مشرق أمام منتخب إسبانيا الشاب بقيادة مديره الفني لويس إنريكي، لكنه أكد في الوقت نفسه حاجة الفريق للتأقلم مع الوداع المفاجئ من نهائيات كأس العالم.



وودع منتخب إسبانيا المونديال بعد خسارته 3-0 بركلات الترجيح أمام منتخب المغرب، الثلاثاء الماضي، في دور الـ16 للبطولة، لتنهار أحلامه في استعادة اللقب الذي توج به مرة وحيدة العام 2010 بجنوب أفريقيا.


واحتل المنتخب الإسباني المركز الثاني في ترتيب المجموعة الخامسة بدور المجموعات، خلف المنتخب الياباني، الذي فاز على المنتخب الملقب بـ”الماتادور” في المسابقة، التي ربما تشهد نهاية مسيرة العديد من نجومه الكبار.


وفي ظل انخفاض معدل أعمار لاعبي المنتخب الإسباني، الذي يعد أحد المنتخبات الأصغر سنا في مونديال 2022، وامتلاكه للعديد من المواهب الواعدة مثل غافي وبيدري وأنسو فاتي، يرى مدافع ريال مدريد ومنتخب إسبانيا المعتزل أن المستقبل ما يزال مشرقا للكرة الإسبانية.


وصرح سالجادو لشبكة “ستاتس بيرفورم”: “إذا أردنا الفوز مرة أخرى، يتعين علينا أن نصنع لائحة نظيفة، وينبغي أن نبدأ العمل بالجديد. أعتقد أنه فريق يمكنه تقديم المزيد في المونديال المقبل”.


وتابع: “إنه فريق لديه الكثير من المواهب، ولا شك في ذلك. أعتقد أنه يجب علينا أن نكون إيجابيين. لن نغير هويتنا. إسبانيا بلد تقاس بالاستحواذ على كرة القدم والتحكم في ايقاع اللعبة. ما علينا (القيام به) هو التكيف مع العصر الحديث”.


وأكد سالجادو: “أعتقد أن الوقت قد حان لتحليل كيف يمكننا أن نكون أكثر فعالية بما لدينا من إمكانيات، والبحث عن تلك المجموعة التي يمكن أن تعود للفوز بكأس العالم”.


وتقبل سالجادو الإحباط الناجم عن خروج إسبانيا الموجع من كأس العالم، لكنه أشار إلى أنه من غير العدل مقارنة ما قدمه الجيل الحالي بإنجازات الفريق الذي سيطر على كرة القدم العالمية منذ أكثر من عقد، وبين: “من الواضح أن الخروج أصاب الجميع بالإحباط . يجب أن أرى الأمر من زاوية مختلفة. أعتقد أنه فريق شاب، فريق في وقت التغيير الكامل”.


واختتم سالجادو حديثه قائلا: “الضغط أعتقد أن هذا هو أول شيء يجب أن نمحيه. يتعين علينا أن نفتح صفحة نظيفة، ونبدأ في الحصول على أفضل النتائج من اللاعبين الذين لدينا الآن”.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 21071
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
10-12-2022 08:47 AM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم