حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,25 يونيو, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 2175

رثيكَ أَمْ أَرثي الصَحائِفَ والقَلَمْ

رثيكَ أَمْ أَرثي الصَحائِفَ والقَلَمْ

رثيكَ أَمْ أَرثي الصَحائِفَ والقَلَمْ

21-05-2022 10:10 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : المحامي محمد احمد المجالي

في رِثاء الفَقيهِ الدُّستوري الأُستاذ الدُّكتور محمّد الحَموري رَحمَهُ اللهُ
..............................
أَرثيكَ أَمْ أَرثي الصَحائِفَ والقَلَمْ
أَبكيكَ أَمْ أبكي المَبادِئَ والقِيَمْ

أمْ يَرتَجيْ مِنكَ القَصيدُ حُروفَهُ
كَيْ يَرتَقي زَهـــوَاً إلى أَعلى القِمَمْ

بِالعِلمِ لا بِالمالِ كُنت كَبيرَنا
والمَرءُ بالرَّأيِ القَويمِ لَــيُحتَرمْ

بِالفِكــــــرِ لا بِالجَــاهِ كُنتَ زًعيمَنا
وَلَرُبَّما كانَ الزَّعيـــــمُ أَبَــاً وَأُمْ

إِنَّ المَحَبَّــــةَ في سَبيــلِ الحَــقِّ أَسْـــــ
ـــــمـى رِفعَـــةً وأَعَـــزُّ مِن نَسَــبٍ وَدَمْ

يا مُتعَبَـــاً في القَلبِ يَنشُدُ أُمَّــةً
أَن تَستَفيقَ مِنَ الجَهالَةِ والصَمَـمْ

أَن تَستَعيدَ كِيانَهــــا وَرَشادَهـــا
أَن تَستَعيدَ حُضورَها بَينَ الأُمَـمْ

أَن تَستَعيدَ المَسجِدَ الأَقصى الجَريـــــــ
ـــحَ وَقُدسَنـــا فَالقُدسُ أضْناهـــا الأَلَمْ

يا سَيِّدَ القانونِ والدُّستورِ وَالــــــ
ــفِقــهِ الَّذي قَــد كُنتَـهُ نَهرَاً وَيَــمْ

مَن سَوفَ يَجرُؤُ أَن يخوضَ غِمارَهُ
والبَحرُ بَعدَكَ هائِجٌ لا يُقتَحَـــمْ

أو مَن سيُشعِلُ شَمعَةً في دَربنا
والشَّمسُ شَمسُكَ بدَّدَتْ زِيفَ الظُلَمْ

فَتَركـــتَ فينـا مِن كُنوزٍ ثَــرَّةٍ
عِلمَـاً وفِكراً مِثلَ سَحِّ مِن دِيَمْ

يا بُؤسَ قَومٍ أَغفلوا نُجَباءَهَم
يا وَيْحَ مَن هَجَـرَ الحَصافَةَ والحِكَمْ

يَتًطاولونَ وإِن أطوَل شاهِقٍ
مِنهُمْ إلى حَدَّيكَ يَبدو كالقَزـمْ

يا سَيِّدَ القانونِ حَسبُكَ صُحبَةٌ
رَفَعوا لُواْءكَ والفَضائِلَ والقِيَمْ

قَد أقسَموا أَن لا تَلينَ قَناتُهُم
أن يُنقِذوا الأُردُنَّ أَن يَحيا العَلمْ

أَن يَستَعيدوا سُلطةَ الشَّعبِ الّذي
ما كانَ إلا صابِراً رَغمَ الأَلَـــم

يا رَبِّ فارحَمْ مُصلِحاً وَمُعَلِّماً
للحَقِ كانَ لِسانَ صِدقٍ والتَزَمْ

أَسكِنهُ في كَنَفِ النبيِّ مُحَمَّدٍ
فَمُحَمَّدُ الحَمّوري قَدْ أَوفى الذِمَمْ
....................................................................

المحامي محمد احمد المجالي 2022م


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 2175
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
21-05-2022 10:10 AM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
ما مدى رضاكم عن أداء أمانة عمان الكبرى ؟؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم