حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,19 يناير, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 8281

ماذا يخسر الوزير الذي يغادر الوزارة ؟

ماذا يخسر الوزير الذي يغادر الوزارة ؟

ماذا يخسر الوزير الذي يغادر الوزارة ؟

20-02-2009 04:00 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم :

 

 

ضجة إعلاميه قوية جداً وكأنه موسم الحصاد للكثير من الإعلاميين عندما تطفوا على السطح معلومةٌ تم تسريبها من تحت الأدراج مفادها ان هناك تعديلا وزاريا ، ولا تكاد تخلو صحيفة إلكترونية او ورقية او قصاصة بيضاء على دفتر احدهم من تتبع اخبار (من اللي داخل ومين اللي خارج) .... خلال الأيام الماضية راودتني بعض الاسئلة حول هذا الموضوع وبما انني لست وزيراً او مستوزراً ولا من سلالة وزراء فمن الصعب علي أن أجد الإجابة واعتقد ان الكثيرين ممن تخلوا دمائهم من "الإستوزار" ايضا يمكنهم الإجابة عن هذه التساؤلات والتي منها ماذا يخسر معاليه الخارج من الوزاره ؟ فالخارج من الوزاره هو من علية القوم فلم نسمع في يوم من الايام انه تم تكليف وزير لشغل منصب وهو مديون لأحد البنوك بسبب قسط سياره او أنه يسكن في شقة مستأجرة او بيت متواضع جداً في إحدى القرى أوانه يذهب كل صباح لمكان عمله بالمواصلات العامة ....فكل الذين يدخلون للوزرات او يخرجون منها لديهم على اقل تقدير بيت في عمان يعلو قمته "القرميد الاحمر" ولديه سيارة اذا لم تكن بنفس فخامة سيارة الوزارة بل انها افضل والفارق بينهما لون النمره "مع العلم انها في اللوحات الجديدة يصعب تميزها عن بعد " ولديه ارصدة في البنوك قد تزداد بعد الوزارة ولكنها لا تنقص ابدا ،كما ان معاليه الذي غادر المنصب سوف يموت وهو يحمل لقب معالي ويصرف له راتب تقاعدي كامل ويحتفظ بالتأمين الصحي له ولأسرته ، كما انه زار العديد من البلدان خلال فترة توليه المنصب سواء للعمل أو الاستجمام وفي كل مره يكون هنالك تعديلاً او تشكيلاً وزاريا سيكون اسمه على القائمة ، وزوجته تلقب بزوجة معالي الوزير وابنه ذو الخمسة اعوام كذلك وهو الذي اصبحت لديه فرصة اكبر ليكون كوالده وزيراً .... فما الذي يغضب السادة الوزارء عندما يحين موعد التعديل الوزاري ، ولماذا يكون هناك تخوف من ان يد التعديل ستطالهم ...ألا يعرف معاليه المقوله الشهيرة (لو دامت لغيرك ما وصلت إليك


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 8281
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
20-02-2009 04:00 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
مع ارتفاع حالات الاصابة بكورونا وانتشار متحور "اوميكرون"، هل تفضل العودة للإغلاق؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم