تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,28 مارس, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 2645

الملك عبدالله الثاني .. والتواصل المجتمعي؛؛؛؛

الملك عبدالله الثاني .. والتواصل المجتمعي؛؛؛؛

الملك عبدالله الثاني ..  والتواصل المجتمعي؛؛؛؛

20-01-2020 09:06 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : رافع البطاينة
التواصل المجتمعي نهج جديد اختطه جلالة الملك عبداللهَ الثاني للتواصل مع كافة مكونات المجتمع الأردني؛ فبالاضافة للزيارات الملكية للمحافظات والبوادي والارياف والالتقاء بممثلين لهذه المناطق من كافة القطاعات الاجتماعية للحوار معهم والاستماع لطروحاتهم وافكارهم حيال بعض القضايا لتطوير واقع الخدمات العامة المقدمة لهم؛ وتحسين الظروف المعيشية والاقتصادية والاجتماعية؛ وبخط موازي بدأ جلالته بنمط جديد من اللقاءات والحوارات الدورية تمثلت بدعوة مجموعة من الشخصيات السياسية والاقتصادية والاعلامية والاكاديمية والاجتماعية وغيرها من مكونات المجتمع الأردني إلى الديوان الملكي بيت الأردنيين تحقيقا واستكمالا للنهج الهاشمي الدي درج عليه الهاشميون بتواتر طوال العقود الماضية ؛ للتشاور معهم والإفادة من خبراتهم ومكنوناتهم العلمية والعملية؛ وهذا سر ازدهار المملكة الأردنية الهاشمية وتقدمها واستقرارها؛ وتميزها عن كافة دول المنطقة والعالم؛ إننا في الأردن نعيش ونتعايش كأسرة اجتماعية متحابة ومتلاحمة تجمعنا الخصال الطيبة؛ والعادات الطيبة؛ والسلوكيات الإسلامية والعربية الأصيلة؛ نجتمع جميعا من كافة المنابت والأصول؛ والتيارات السياسية والاجتماعية موالاة ومعارضةعلى محبة الوطن والانتماء له؛ ونجمع كذلك جميعا على الثوابت الوطنية؛ المتمثلة بالقيادة الهاشمية؛ وشرعيتها الدينية والدستورية؛ والأردن وطنا؛ وفلسطين قضيتنا الأولى لا تنازل عنها وعاصمتها القدس؛ وأن الهاشميين هم الأوصياء على المقدسات الدينية في القدس الشريف وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك ؛ لقد استطاع الهاشميون العبور بهذا الوطن إلى بر الأمان؛ وتجاوز كافة الأزمات التي واجهت الدولة الأردنية بفضل الله وتكاتف الأردنيين ووقوفهم صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية؛ لأنها قيادة متسامحة وانسانية لم تتعامل بالعنف؛ ولم تكن دموية يوما ما؛ فكرها قومي. مبادئها مستلهمة من مباديء الثورة العربية الكبرى القائمة على الوحدة والحرية والحياة الفضلى. هذا هو ديدن الهاشميين عبر التاريخ؛ قال تعالى "فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ " . حمى الله الأردن وقيادته وشعبه الوفي.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 2645
هل تعتقد ان الاردنيين ملتزمين في قرار حظر التجول ؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم