حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,13 أغسطس, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 3024

ودكو اياها تشتي

ودكو اياها تشتي

ودكو اياها تشتي

23-12-2008 04:00 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم :

 

 

ودكو اياها تشتي قبل ايام قليلة حمل احدهم (الطورية) فتح فتحة في الجدار وربط جميع الشجرات ببعضها البعض عبر قنوات ترابية .....وأخذ (يجني) للماء القادم من السماء بإتجاه قطعت الارض المزروعة بالزيتون والتي ورثها عن ابيه بعدما حرم اخواته البنات وعوضهن بعشرين دينار عن كل دونم اخذه........ ومع ذلك ننتظر المطر. استيقظ كل صباح لصلاة الفجر ويسيطر علي شعور وانا داخل المنزل ان جميع الاجواء توحي بشدة البرودة في الخارج وانها تمطر وبغزارة ارتدي ما يمكن ارتدائه (واتكمكر ) بالملابس الثقيله احتياطا ، اخرج وادقق النظر بحركة الغيوم السوداء كسواد الليل واجزم انها سوف تمطر هذا اليوم لا محالة اصل للمسجد واصلي خلف الإمام مع خمسة او ستة من كبار السن ثلاثة منهم يستخدمون الكرسي لعدم مقدرتهم على الإنحاء علما بان المسجد كبير وفي صلاة الجمعة يصلي الناس في الشارع المجاور للمسجد على الحصير القديم ....و بعد ان تطلع الشمس تطرد شعوري وتبدد احلامي بالمطر ومع ذلك ننتظر المطر . دعت وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الناس لصلاة الاستسقاء وختمت الإعلان بضرورة رد المظالم لأهلها والاستغفار والصوم واظهار الحاجة ...و عندما بث التلفزيون هذا الإعلان عرض من الارشيف مقطعاً لصلاة الاستسقاء من العام الماضي ظهر فيها عدد من التجار والمسؤولين بجانب وزير الاوقاف الذي وزع تأشيرات حج هذا العام على النواب وحرم الكثيرين ممن لهم الحق ...... ومع ذلك ننتظر المطر في دول الغرب العربي يصلون صلاة الاستسقاء ويلهجون بالدعاء من اجل المطر والغيث ...اما الاخوة في فلسطين و من اجل الدنيا تركوا الشهاده وبدأو بقتل بعضهم لبعض على ذلك الكرسي اللعين انهمرت دموع النساء والاطفال وعلا صوت المزايدات السياسية ..... وحال الاخوة في العراق ليس بأحسن حال فعلى الاسماء يذبحون بعضهم في المساجد والكنائس في الصوامع والحسينيات في الطرقات والقرى وعلى اطراف دجله .... ومع ذلك ننتظر المطر صديقي يعيش في الربع الخالي يقول انها تمطر الان وبغزارة مطر ناعم وحنون ......انتم تصلون الاستسقاء فتتكوم الغيوم فوق بعضها البعض فوقكم لتشكل سحابة خير لونها اسود ولكنها ترفض الهبوط عندكم تهرب من رائحة البارود وخبث الانفس وجشع التجار والسفور والاغاني .....لتحط رحالها هناك في الربع الخالي حيث الحيوانات وشيخ طاعن في السن يلهج بالدعاء ..... ناقة جرباء ونمرة سيارة عزباء ورقم موبايل رنان يباع بملايين الدنانيير في دول الخليج ويعرض على الشاشات كمزاد علني وملايين المسلمين يستخرجون الماء من الطين ومن احشاء الحيوانات في افريقيا ويتلحفون باوراق الشجر وعسف النخيل...... تنتظر أرواحنا بعضا من الأمل الذي يرحل فوق أجنحة المطر ..لكننا نبقى (أبدا) ممن يرقبون البلل وهم يوغلون في الجفاف .. أرواحنا تغرق في بحر من الظمأ ، وما زلنا نأمل في لحظة مطر. (قلت لجدتي انه فيه واحد فعل بأخته وحملت منه وامبارح خلفت ، تفلت من ثمها وقالت كل هاظ ودكوا إياها تشتي ) هل اذا امطرت سيتغير شئ ؟واذا لم تمطر سيتغير شئ ؟ يبقى الامل بالله كبير ورحمته وسعت كل شئ اعدكم من خلال املي بالله بأنها سوف تمطر خيرا ولكن بشرط ((وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلاَ تَتَوَلَّوْاْ مُجْرِمِينَ ))هود52 هاشم محمود مسلم الزيود  


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 3024
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
23-12-2008 04:00 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
هل ترى أن حكومة "الخصاونة" بحاجة إلى تعديل وزاري؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم