حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,16 مايو, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 48720

بعد طلب الخصاونة من أعضاء حكومته "تقديم استقالاتهم" .. من يُدير الوزارات و يأخذ القرارات؟

بعد طلب الخصاونة من أعضاء حكومته "تقديم استقالاتهم" .. من يُدير الوزارات و يأخذ القرارات؟

بعد طلب الخصاونة من أعضاء حكومته "تقديم استقالاتهم"  ..  من يُدير الوزارات و يأخذ القرارات؟

04-03-2021 02:20 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

بهاء سلامة - كشف وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الأسبق سامي الداوود أن قرارات حكومة، الدكتور بشر الخصاونة التي طلب منها الاستقالة "نافذة".

و قال الداوود في معرض رده على سؤال وجهته "سرايا" حول "من يدير الملفات الحكومية الآن و يتخذ القرارات في ظل تقديم كافة الوزراء استقالاتهم يوم أمس"؟، أن من يدير شؤون الوزارات هم الوزراء أنفسهم و بموجب الدستور مازالوا على رأس عملهم ولم يغادروا مكاتبهم حيث لم تصدر الإرادة الملكية السامية بقبول استقالاتهم بعد، و أيضا رئيس الوزراء لم يرفع تلك الاستقالات حتى اللحظة لجلالة الملك و حكما الدستور يُجيز لجلالة الملك فقط حق قبول استقالة الحكومة.

و نوه الداوود:" نحن أمام واقعة دستورية تمكنهم من استمرار ممارسة عملهم مع تحملهم كافة المسؤوليات الوظيفية والأخلاقية عن ذلك، ونفاذ جميع قرارتهم ، إذ لم يفوض أو يكلف أحد نيابة عنهم لأداء المسؤوليات الوزارية المكلفين رسميا بها كحال وزارتي العدل و الداخلية.

و تشير المادة 35 من الدستور إلى التالي: "الملك يُعين رئيس الوزراء و يُقيله و يقبل استقالته و يعين الوزراء و يقيلهم و يقبل استقالتهم بناء على تنسيب رئيس الوزراء.

يذكر أن رئيس الوزراء، الدكتور بشر الخصاونة طلب من الوزراء تقديم استقالتهم عطفاً على جراء تعديل وزراي، رجحت مصادر أن يطال أكثر من 7 حقائب، تعلوها "حقائب وزارات الدولة"، و قد يعلن عنه على أبعد تقدير يوم الأحد المقبل.



لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 48720

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم