حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,25 يونيو, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 24071

مواطن كويتي كشف عن مكان بن لادن ومكالمه هاتفيه مرصوده دلت على مقره

مواطن كويتي كشف عن مكان بن لادن ومكالمه هاتفيه مرصوده دلت على مقره

مواطن كويتي كشف عن مكان بن لادن ومكالمه هاتفيه مرصوده دلت على مقره

03-05-2011 04:06 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

 سرايا- كشف مصدر دبلوماسي أمريكي الثلاثاء أن "الرسول" الموثوق به الذي قاد، دون قصد، الاستخبارات الأمريكية إلى مخبأ زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن، بعد مراقبة طويلة استغرقت أعواماً، هو كويتي يدعى "أبو أحمد".

 وكان مسؤولون أمريكيون أشاروا، في وقت سابق، إلى أن عملية تعقّب الرسول، من دون تسميته، بدأت منذ عام 2007، عقب التعرف على هويته من اعترافات معتقلين في القاعدة العسكرية بخليج غوانتانامو في كوبا.

 وتبيّن من تحليل تقييمات المعتقلين المحتجزين في غوانتانامو، تكرار اسم "أبو أحمد الكويتي" الذي يعتقد أنه من المقربين إلى خالد شيخ محمد الذي يدّعي أنه العقل المدبّر لهجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 الكويتي الجنسية من أصل باكستاني.

 والمعلومات حول تقييم المعتقلين جاءت في وثائق وزارة الدفاع الأمريكية التي نشرها موقع (ويكيليكس).

 ومنذ عملية تصفية بن لادن التي نفذتها قوة كوماندوس أمريكية، وصف مسؤولون أمريكيون الرسول الذين تعقبوه أنه بحماية خالد شيخ محمد وقيادي آخر في القاعدة يدعى أبو فرج الليبي، المعتقل هو الآخر في غوانتانامو والذي يعتقد أنه يحتل المرتبة الثالثة في سلم قيادات التنظيم عند اعتقاله في مايو/ أيار عام 2005.

 وجاء في أحد التقييمات ذكر لـ"أبو أحمد" على أنه من كبار الذين يقدمون تسهيلات للتنظيم وأحد مساعدي محمد، ويعمل كرسول وفي القسم الإعلامي للقاعدة، الذي يديره محمد.

 وأوردت الوثائق السرية أن "أبو أحمد الكويتي" من المقربين لبن لادن وتنقل معه، وشوهد في جبال "تورا بورا"، وأنه ربما يكون الشخص الذي أشار عدد من المعتقلين إلى انه كان برفقة بن لادن  قبيل فراره، و اختفاء أثره.

وتقول المعلومات انه  بعد اعتقال حسن جول القائد في تنظيم القاعدة بالعراق عام 2004،  اعترف بوجود شخص يدعى ابو احمد الكويتي وهو مقرب جدا من زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن، ويعتبر ايضا احد اقرب الاشخاص الذين يرافقون اسامة بن لادن ويثق فيه كثيرا، وكذلك يوجد له علاقة مع فرج الليبي، وبعد اعتقال الليبي نفى اثناء التحقيق معرفة أي شخص باسم ابو احمد الكويتي، ولكن المخابرات الامريكية استمرت بمحاولة معرفة هوية هذا الشخص وتتبع حركته، الى ان سقط في احد الايام في خطأ كبير من ناحية اسامة بن لادن وكيفية اجراءات التمويه التي يتبعها، حيث استطاعت المخابرات الامريكية التقاط مكالمة هاتفية بين ابو احمد الكويتي "الذي اصله من الباكستان ومن مواليد الكويت" واحد الاشخاص المطلوبين للمخابرات الامريكية والذي كانت تقوم بمراقبة كافة تحركاته.

 واضاف الموقع ان هذه المكالمة الهاتفية، لم تكن من داخل المخبأ الذي كان يعيش فيه اسامة بن لادن، ولكنها كانت بمثابة فتح الباب للوصول الى اسامة بن لادن، حيث وقع في الخطأ القاتل الذي ادى الى كشف مكان اسامة بن لادن وذلك في شهر اب عام 2010 ، عندما رد على الهاتف الذي كان يحمله وهو في مخبأ زعيم تنظيم القاعدة، الامر الذي كشف في النهاية مكان اختفاء اسامة بن لادن، ومن ثم عملية اغتياله مساء اول امس الاحد.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 24071
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
03-05-2011 04:06 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم