حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,4 مارس, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 2503

بلباو يضرب ريال مدريد ويحرم الجماهير من الكلاسيكو

بلباو يضرب ريال مدريد ويحرم الجماهير من الكلاسيكو

بلباو يضرب ريال مدريد ويحرم الجماهير من الكلاسيكو

15-01-2021 09:19 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

حرم أتلتيك بلباو جماهير كرة القدم حول العالم من كلاسيكو اسباني جديد بعدما جرد ريال مدريد من لقبه بطلا لمسابقة الكأس السوبر الإسبانية بالفوز عليه 2-1 الخميس في نصف النهائي.


وضرب بلباو موعدا مع برشلونة الغريم اللدود للفريق الملكي في المباراة النهائي للمسابقة في صيغتها الجديدة التي ستقام الأحد.



ويعود الفضل بتأهل بلباو غلى المباراة النهائية للمخضرم راووا غارسيا صاحب الهدفين (18 و38 من ركلة جزاء).

وشاركت أربعة فرق في المسابقة بحلتها الجديدة، هي ريال مدريد بطل الدوري وحامل اللقب، وبرشلونة وصيف الدوري، وريال سوسييداد وأتلتيك بلباو اللذان وصلا الى نهائي الكأس الموسم الماضي والذي أرجئ الى الرابع من نيسان/أبريل المقبل بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وكان من المفترض أن تقام المسابقة في المملكة العربية السعودية كما حصل في النسخة الأولى لكن تفشي "كوفيد-19" حال دون ذلك ليكون اقليم الأندلس مستضيفا لمبارياتها الثلاث.

وهو الفوز الأول لبلباو على ريال مدريد منذ السابع من آذار/مارس 2015 عندما تغلب عليه بهدف دون رد في المرحلة 26 من الدوري الإسباني، ومنذ ذلك الوقت فاز ريال 16 مرة وتعادلا خمس مرات في جميع المسابقات، وكانت المباراة الأخيرة بينهما في 15 كانون الأول/ديسمبر الماضي ضمن المرحلة 19 المسبقة من الدوري المحلي قد انتهت بفوز ريال 3-1.



ورغم أن ربع الساعة الأول كان في معظمه لصالح المرينغي لكن الفريق الباسكي خطف هدف السبق بعد تمريرة بينية من داني غارسيا لراوول غارسيا الذي اخترق منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية مرت من تحت الحارس البلجيكي تيبو كورتوا (18).

واقترف لوكاس فاسكيز خطأ ساذجا على إينيغو مارتينيز داخل المنطقة المحرمة احتسب على اثرها الحكم ركلة جزاء سدد غارسيا نفسه بنجاح في الجهة العكسية لكورتوا (38).

واهتزت شباك كورتوا 16 مرة من 18 ركلة جزاء نفذت ضده وهو يحمي عرين ريال مدريد في جميع المسابقات التسع الأخيرة تحولت كلها إلى أهداف.

-قائم وعارضة ودفاع مستميت-

وباءت كل محاولات فريق الفرنسي زين الدين زيدان بالفشل فكانت هجمات مواطنه كريم بنزيمة والبلجيكي ادين هازار تنتهي قبل الوصول لمرحلة تشكيل خطر على مرمى الحارس اوناي سيمون، أو ليكون الحظ عائقا كما حصل مع ماركو اسينسيو الذي اصاب القائم الأيمن (58) ثم العارضة (68).

وقال زيدان بعد المباراة "بدايتنا للمباراة كانت معقدة، الشوط الأول لم يكن جيدا. أتيحت لهم فرصتان سجلوا منها هدفين".

واضاف "كان الشوط الثاني مختلفا، تمكنا من التسجيل ولكن ليس التعادل. علينا أن نقلب الصفحة. ليست كارثة. الكارثة هي عندما لا تحاول، عندما لا تقدم كل شيء على أرض الملعب".

واردف "أعطى اللاعبون كل شيء. في الحياة، لا يمكنك الفوز دائما، ولكن هذا ما سنحاول فعله من المباراة التالية".

واشار زيدان غلى أن هازار "يحتاج إلى استعادة القليل من الثقة من خلال تقديم مباراة جيدة او احراز هدف. نحن نعرف نوعية اللاعب الذي هو عليه، علينا أن نتحلى بالصبر. يريد الناس رؤية أفضل نسخة منه لكن علينا أن نتعامل معه ببطء".

واهتزت شباك بلباو بهدف لبنزيمة بتسديدة من مسافة قريبة تم تأكيده بعد العودة لحكم الفيديو المساعد (في ايه ار) بعد الشك بأن اللاعب ذو الأصول الجزائرية كان متسللا (75).

وأقفل لاعبو بلباو في الدقائق الأخيرة منطقتهم أمام الهجمات المدريدية وشكلوا حائط صد يمنع عن مرماهم هدف التعادل واكتفوا بابعاد الخطر الكامن وراء الضغط الهائل لفريق زيدان.

وسجل بنزيمة هدفا ثانيا لكن راية الحكم كانت حاسمة هذه المرة (82).

واحتسب الحكم 6 دقائق كوقت بدل عن ضائع ضغط خلالها لاعبو ريال بشكل كبير لكن دون طائل.

ومع اطلاق صافرة الحكم النهائية، نشر النادي الكاتالوني صورة على حسابه في "تويتر" تجمع شعاري برشلونة وبلباو وارفقها بجملة موعدا يوم الأحد.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 2503

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم