تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,6 يوليو, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 5080

نقيب الأطباء الأسبق يدعو الى اعادة فتح المساجد

نقيب الأطباء الأسبق يدعو الى اعادة فتح المساجد

نقيب الأطباء الأسبق يدعو الى اعادة فتح المساجد

25-05-2020 11:44 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

وجه نقيب الاطباء الأردنيين الأسبق، استشاري التخدير والانعاش والعناية المركزة، الدكتور "محمد طارق" طهبوب رسالة الى وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة دعا فيها الى اعادة فتح المساجد امام المصلين.

وقال طهبوب الذي مارس مهنة الطب مدة 45 عاما إن أوان فتح المساجد قد حان مستشهدا بدول وضعها الوبائي مماثل لوضع الأردن منها الدنمارك وتركيا وألمانيا والتي سمحت بفتح المساجد واقامة الصلوات.

وطالب بفرض شروط وضوابط على فتح المساجد منها حصر الدخول بالأعمار بين 15 -60 عاما مشيرا الى أن المجتمع الأردني مجتمع فتي أغلب شعبه من هذه الفئة العمرية.

وبين الطبيب طهبوب أن دراسة علمية اثبتت أن التطعيم ضد السل والحاصل عليه كافة سكان المملكة يساهم في تعزيز المناعة.

كما طالب بوجود مجس حراري وهو اداة رخيصة الثمن لقياس الحرارة على باب المسجد وإعادة كل من تظهر عليه أعراض ارتفاع الحرارة
وكذلك التنظيف والتعقيم الدوري للمساجد و هو غير مكلف ايضا، بحسب طهبوب.

وتاليا رسالة نقيب الاطباء الأردنيين الاسبق:

معالي وزير الأوقاف الأكرم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أكتب الى معاليك كمسلم مكلف و كنقيب سابق للأطباء الأردنيين و كطبيب مخضرم مارس الطب لمدة ٤٥ عاما منها عشرين عاما في بريطانيا و كاستشاري تخدير و انعاش و عناية مركزه و خبير بمعالجة التنفس الصناعي و أجهزته و كخبير في وباء الكورونا شاركت في عدة
حلقات تثقيفيه و بث مباشر

أود أن أطرح بين يديكم موضوع فتح المساجد لعلمي بحرصكم الشديد و حرقتكم على إنفاذ هذا الأمر في أوانه
و أعتقد أن أوانه قد حان حيث قامت الدول المشابهة لوضعنا الوبائي كما في الدنمارك و تركيا و ألمانيا بفتح المساجد و إقامة الصلوات مع الحفاظ على شروط الوقايه من الوباء و هي:

١. التباعد الجسدي

٢. لبس الكمامة

٣. الحرص على النظافة الشخصيه

٤. استعمال السجادة الشخصية للصلاة

٥. حصر الحضور فيما الأعمار من ١٥-٦٠ سنه

و لا يخفى على معاليك أن المجتمع الأردني مجتمع فتي أغلب شعبه في هذه الفئه العمريه بالاضافة الى هبة من الله ثبتت بدراسة علمية و هي أن التطعيم ضد السل الذي تم لكل سكان المملكة يساهم في تعزيز المناعه

و أضيف الى هذا شرطين مهمين وجود مجس حراري و هو اداة رخيصة الثمن لقياس الحرارة على باب المسجد و اعادة كل من تظهر عليه أعراض ارتفاع الحرارة

و كذلك التنظيف و التعقيم الدوري للمساجد و هو غير مكلف ايضا

أكتب لكم و أنا أعلم أنكم أشد مني حرصا على هذا الأمر

وفقكم الله و سدد خطاكم لما يحب و يرضى و وفقنا جميعا لخدمته سبحانه بعلمنا و عملنا و أنا على استعداد للحضور الى مكتب معاليك لعرض أفكاري كاملة حول هذا الموضوع

و تفضلوا بقبول فائق الاحترام

د "محمد طارق" طهبوب
نقيب الاطباء الأردنيين الأسبق
استشاري التخدير و الانعاش و العناية المركزة


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 5080

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم