حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,24 فبراير, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 3788

سراب الحب

سراب الحب

سراب الحب

21-01-2020 10:04 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : د.زيد سعد ابو جسار

الحب وميض لحظة من طرفي نظرة , تغيب العقل وتهيج المشاعر بلذة حلاوتها ,تأسر النظر و حياة الانسان , بملاحقة سرابها ,فالحب حياة لكل المشاعر في القلوب كما الماء لحياة كل منظور , لهذا فان الحب والماء لاستدامة الحياة ,وبدون كل منهما الفناء.......
الحب الحقيقي سهم نظرة واحدة لمرة واحده ,لا تملك بل هي من تملك بفتح التاء ,فهي تلاقي الارواح التي لا نعلم عنها شيء ,رغم انها تمنح الحياة وتتحكم بحياتنا وبتصرفاتنا ,لهذا فان الحب الحقيقي دلالة على صدق الانسان ,وصدقه دلالة على وجود الرحمة ,التي تذلل الانسان ليهيم بمن يحب ,او يهيم بذكرى النظرة ,لمن حرموا من تزاوج الارواح ,كما في قصص العرب عن قيس وعنتره,الذين تهموا بالجنون لكنها حقيقة الحب ,عند صفاء الحياة من حب الماديات وطغيانها على رحمة القلوب ,لهذا انعدم الحب الحقيقي لانعدام الرحمة التي ياتي منها حلاوة الايمان نتيجة نظرة الخالق, التي تنظره بصائر القلوب الصادقة ,كونه تعالى لا تدركه الابصار ,حلاوة جعل الله تعالى الانسان يلاحقها لاستدامة عظمة لذتها ,فحب الخالق هو من يمنح الحب للاخرين لان الصدق الحقيقي لا يكون الا مع حلاوة الايمان ,كون الحب الحقيقي من مصدر الايمان يمنح الفهم الخاص والحقيقي للتلذذ بمعاناة وصبر وشقاء الحب ..............
لهذا فقد رمز صدق الايمان بحب الرسول صلى الله عليه وسلم ,فالايمان اساس لكل انواع الحب ,كما رمز حب الخالق بطاعة الرسول ,فالحب الحقيقي لا يكون الا على هدي وحكمة الرسول صلى الله عليه وسلم ,فبالحب يساوي الانسان الاخرين مع نفسه ,بل ويؤثرهم عليها ,فداء الحب للمحبين علاجه جمع الاجساد للارواح التي تزاوجت للابد منذ لحظة سهامها الاولى الى اسر المحب خلف سراب ذكراها , وما يلزم عهود الحرص على استدامة ذكرى حب الارواح من كل الضرائر المادية عند كل زواج ......
الحب من الرحمة ,والرحمة في الارض جزء من ماية جزء ,من لطف الله تعالى لو زادها الله تعالى ,لرأيت عجائب الحب عند الجميع ,وليس عند من زهدوا الدنيا كرامة لمانح الحب للمحبين ...............


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 3788

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم