حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الجمعة ,21 سبتمبر, 2018 م يوجد الآن عدد (4869) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 10632

هل يحرجك فرط التعرق؟ .. هناك حل !

هل يحرجك فرط التعرق؟ .. هناك حل !

هل يحرجك فرط التعرق؟   ..  هناك حل !

02-07-2018 01:00 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : د. ألينا سلمان
إفراز الجسم للعرق هو حالة فيسيولوجية طبيعية تحدث عند الشعور بالحر أو عند العصبية، أو بعد القيام بمجهود جسدي.
أما فرط التعرق (Hyperhidrosis) فهو عبارة عن زيادة في كمية التعرق بصورة غير طبيعية مما يؤثر على حياة المصاب نفسياً، اجتماعياً وحتى على حياته العملية أحياناً، مما يستدعي للعلاج.

يقسم فرط التعرق لنوعين:
- الأول هو فرط التعرق الأولي: وهو فرط التعرق في مناطق محددة مثل كف اليد، كف الرجل أو تحت الابطين. دون سبب مرضي.
- الثاني هو فرط التعرق الثانوي وهو المرتبط بأمراض أخرى في الجسم مثل اختلالات في الغدة الدرقية، العدوى الفيروسية، مرض النقرس ، بعض الأدوية ، أمراض الدم والأورام. وهنا يكون فرط التعرق في كافة مناطق الجسم.

العلاج:

سأتحدث اليوم عن علاج فرط التعرق الأولي، حيث أن علاج النوع الثانوي يكون بعلاج السبب.

أحد المعلومات الخاطئة المنتشرة كثيراً بين الناس، هو ان علاج فرط التعرق قد يؤدي إلى تجمع السموم في الجسم.
لتصحيح هذه المعلومة يجدر ذكر ان وظيفة التعرق هي المحافظة على حرارة الجسم وعلى نسبة الأملاح ولت علاقة للعرق في إفراز اي سموم او مواد ضارة من جسم الانسان.
النقطة الأخرى هي أن العلاج يكون فقط لحالات فرط التعرق وليس للأشخاص الذين يفرزون كمية عرق طبيعية. وثالثاً هي أن العلاج يكون موضعي للمنطقة المرضية ولا يؤثر إطلاقاً على إفراز العرق في باقي مناطق الجسم وبالتالي لا يؤثر العلاج على المعدل الطبيعي للتعرق.

طرق العلاج:

١- العلاج لمضادات التعرق: وهي علاج موضعي يعمل على الغدد العرقية ويمنعها من إفراز العرق.في العادة تحتوي على محلول كلوريد الألمنيوم.

٢- العلاج بحقن البوتيولينيوم: بدأت الدراسات على فعالية حقن البوتيولينيوم (المعروف باسم البوتكس) منذ عام ١٩٩٦. وقد اثبت مجدوريته في علاج فرط التعرق بشكل فعال، سهل وسريع. والأهم أنه آمن.

٣- علاج Qbrexza الموضعي الذي وافقت عليه مؤسسة الغذاء والدواء أمس ٢٩ يونيو ٢٠١٨، للاستخدام لعلاج فرط التعرق لمنطقة تحت الابط وهي عبارة عن مسحة طبية يومية آمنة ابتداء من عمر ٩ سنوات حسب تصريح المؤسسة ومن المتوقع توفره في الصيدليات في أمريكا في اوكتوبر من العام الحالي.

٤- مضادات العرق عن طريق الفم:
تكمن مشكلتها انها تقلل من التعرق في كافة مناطق الجسم، بالإضافة الى الأعراض الجانبية مثل تشوش الرؤية وجفاف الفم وحسر البول والإمساك.

٥- العلاج بالموجات الكهرومغناطيسية:
والمعروف بجهاز الميرادراي. حيث يعمل على القضاء على الغدد العرقية في منطقة تحت الإبطين بصورة دائمة وللأبد.

٦- العلاج الجراحي:
تعتمد العملية الجراحية على قطع الأعصاب التي تغذي غدد العرق مما من شأنه أن يوقف فرط التعرق. تُقطع الأعصاب من الصدر أو من البطن، لذا فان العملية الجراحية تُجرى تحت التخدير الكلي وقد تُجرى بواسطة التنظير أو كعملية مفتوحة. رغم ان نسبة نجاح العملية مرتفعة الا أنها لا تخلوا من بعض المضاعفات مما يجعلها الحل الأخير.

شخصياً أفضل العلاج بحقن البوتكس كونه آمن جداً، سهل وسريع، يعطي نتائج رائعة وفِي نفس الوقت هو اجراء مؤقت لا يؤثر بشكل دائم على الجسم. يحتاج المرضى حقنه مرة في السنة قبل الصيف او مرتين في السنة لبعض الأشخاص.


لا داعي الشعور بالإحراج بعد اليوم! الحل بسيط وسريع.

أخصائية أمراض جلدية وتناسلية وليزر

عضو في الجمعية الأردنية لأطباء الجلدية، التناسلية، جراحة الجلد والليزر.

عضو في الجمعية الأمريكية للطب التجميلي.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 10632

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم