حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,16 يناير, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 21768

غادة عبد الرازق .. زوجي فخور بأدواري الساخنة

غادة عبد الرازق .. زوجي فخور بأدواري الساخنة

غادة عبد الرازق  ..  زوجي فخور بأدواري الساخنة

25-06-2008 04:00 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - قالت فنانة الإغراء المصرية غادة عبد الرازق أن زوجها لا يرفض تقديمها المشاهد الساخنة، كما أنه وابنتها فخوران بكل ما تقدمه من أدوار و أكدت الفنانة المصرية غادة عبد الرازق أنها لم تتردد لحظة في قبول دورها في فيلم "الريس عمر حرب" رغم علمها بمشاهد الإغراء التي ستؤديها؛ وذلك لثقتها الشديدة في المخرج خالد يوسف.

 

وكان المخرج خالد يوسف الذي تثق فيه غادة بشدة دافع عن فيلمه "الريس عمر حرب" معتبرًا أنه الحجر الأول في "نسف" السينما التي يطلق عليها "نظيفة" أو الخالية من المشاهد الساخنة! مشيرًا إلى أن هذه السينما (النظيفة) هي السبب الرئيس في ظهور أجيال "مشوهة"؛ لأن السينما- كما قال- جزء أساسي من تشكيل الوجدان، وذلك عندما تحترم عقولهم، وتناقش قضاياهم دون مواربة

 

وأشارت عبد الرازق إلى أن كل فنانة حرة في قناعاتها الخاصة، وقبول أو رفض أدوار الإغراء، وزوجي وليد التابعي مخرج ومنتج، أي أنه ليس بعيدا عن السينما، ويدرك تماما معنى التمثيل، وابنتي فخورة بي، وأنا لم أقدم شيئا يجعل زوجي أو ابنتي يخجلان منه، لأن الأمر كله في النهاية مجرد تمثيل.

 

وشددت الفنانة المصرية -في حوارها مع جريدة القبس اليوم على أن كافة المشاهد الساخنة التي قدمتها في فيلم "الريس عمر حرب" كانت موظفة بشكل يخدم الفيلم وفكرته وأحداثه، وليست لمغازلة الجمهور أو شباك التذاكر، مشيرة إلى أن الكل يعلم أن الإغراء الآن لم يعد ورقة جذب مهمة للجمهور، بدليل إقباله على أفلام لا توجد فيها مشاهد إغراء.

 

وأضافت: "لكن عندما يكون الإغراء جزءا مهما من الدور والأحداث فلا بد من تقديمه، لأنني في النهاية ممثلة أحب مهنتي ومقتنعة بها ولا أخجل منها أو من أي مشاهد أقدمها في أي دور ما دمت مقتنعة بها".

 

يذكر أن ضجة كبيرة أحدثها فيلم حين ميسرة لنفس المخرج لما احتواه من مشاهد ساخنة , وخاصة مشهد " السحاق " بين سمية الخشاب وغادة عبد الرازق التي يفتخر زوجها بأدوارها .

 


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 21768
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
25-06-2008 04:00 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم