تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,31 مارس, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 26829

2 مليار دينار خسائر البورصة

2 مليار دينار خسائر البورصة

2 مليار دينار خسائر البورصة

31-08-2013 09:47 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - اقتربت خسائر القيمة السوقية في بورصة عمان من بلوغ 2 مليار دينار خلال الشهور الثمانية الاولى من العام الحالي مقارنة بإغلاقاتها في نهاية السنة المالية 2012.

وبنهاية الاسبوع الماضي بلغت القيمة السوقية للأسهم المدرجة في بورصة عمان 17.2 مليار دينار مقابل 19.14 مليار دينار في نهاية 2012، لتفقد 1.94 مليار دينار لتبلغ نسبة التراجع 9.91 %.
وخسرت القيمة السوقية في بورصة عمان يوم الأربعاء الماضي 400 مليون دينار وسط احتمالات توجيه ضربة عسكرية للنظام السوري، لتسير بنفس الاتجاه الهبوطي الذي سلكته البورصات العربية والعالمية حينها.

وقبل جلسة الأربعاء الماضي، كانت القيمة السوقية للاسهم المدرجة في بورصة عمان تبلغ 17.6 مليار دينار، إلا أن الخسائر التي منيت بها الأسهم جعلت اجمالي القيمة السوقية تصل الى 17.2 مليار دينار، لتفقد 400 مليون دينار خلال جلسة واحدة.
وبحسب الاحصاءات الرسمية الصادرة عن بورصة عمان، فإن السوق فقدت ما كانت قد حققته من مكاسب في نهاية الربع الأول من هذا العام 2013، بالنسبة للمؤشر العام والذي ارتفع حينها بنسبة تجاوزت 7 %، حيث يرجعه وسطاء ماليون الى أوضاع المنطقة وحالة عدم اليقين التي تسود بالاضافة لنتائج غير المقنعة بالنسبة لجمهور المستثمرين وخصوصا في شركات التعدين.

الى ذلك، قال رئيس جمعية معتمدي سوق رأس المال جواد الخاروف إن الهبوط في الأسهم يعرض الشركات لنتائج سلبية خصوصا المالية منها في ميزانياتها، مما يؤثر سلبا على حركة المؤشر العام.
واشار الخاروف الى أن نسبة التراجع في المؤشر ظهرت بشكل واضح بعد النصف الأول من العام الحالي عقب اعلان تلك الشركات عن نتائجها، مبينا ان البعض قام بإجراء تعديلات على مراكزه المالية بناء على افصاحات الشركات.
وقال إن الضمان الاجتماعي من أكبر المستثمرين الذين يتملكون أوراقا مالية مما يعني بان هذا التراجع يؤثر بشكل سلبي على مدخرات الاردنيين، سواء أكانوا مستثمرين بشكل مباشر أو غير مباشر لأن أموال الضمان تمثل مدخرات الاردنيين.
وقال مصدر حكومي في وقت سابق، ان استمرار الهبوط يعني بان انخفاض القيمة السوقية للأسهم في البورصة يسهم في ازالة الايرادات التي يحققها الضمان من العوائد الثابتة.
الى ذلك، قال مدير عام شركة البلاد للأوراق المالية سمير الرواشدة، إن الظروف في المنطقة وحالة عدم اليقين تؤثر سلبا على اداء بورصة عمان وتفقد الكثيرين الشهية في التوجه نحو الاوراق المالية، لاسيما أن اسعار الفائدة على الودائع مغرية والمخاطر فيها شبه معدومة.
من جهته، قال مدير شركة الصفوة للأوراق المالية أمجد العواملة إن أغلب العوامل تؤثر سلبا على السوق، مشيرا الى ان البورصة تشهد تراجعا مستمرا منذ أن تفجرت الأزمة المالية العالمية في 2008، حيث لم يشهد بعدها المؤشر أي أداء ايجابي في نهاية كل سنة مالية.- الغد 


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 26829

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم