حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,3 أكتوبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 36752

المواطن والحكومة وحوار الطرشان

المواطن والحكومة وحوار الطرشان

المواطن والحكومة وحوار الطرشان

05-05-2013 10:00 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : تمارا الدراوشه
يحكى أن رجلا إشتكى من أن زوجته أصيبت بالصم وأنها لم تعد تسمع , وبالتالي أصبحت الحياة صعبة لأن السمع يعتبر الأساس في التواصل الاجتماعي , فقرر أن يأخذها للعلاج عسى أن يجد من يستطيع أن يعيد السمع لزوجته لكي تسمع جميع أوامره وتنفذها , فمر على صديق له وأخبره بالقصة فأقترح عليه صديقه أن لا يستعجل و أن يتأكد من أن زوجته فعلا قد أصبحت لا تسمع أو أنها أصيبت بالصم , وأقترح عليه أن يحدث زوجته عن بعد 40 قدم فإن لم تسمعه فعليه أن يحدثها عن بعد 30 قدم فإن لم تسمعه فعليه أيضا أن يحدثها عن بعد 20 قدم فإن لم تسمعه فعليه الاقتراب لغاية 10 أقدام فإن لم تسمعه عليه أن يقترب منها ويحدثها مباشرة , وهنا يثبت لديه حقيقة أن زوجته لم تعد تسمع .

وفعلا أخذ هذا الرجل بنصيحة صديقه وفي اليوم التالي وعندما عاد إلى البيت شاهد زوجته تحضر الطعام وكانت المسافة من مدخل منزله ولغاية زوجته تقريبا 40 قدم , فقرر أن ينفذ نصيحة صديقه , فتوقف مباشره وخاطب زوجته قائلا : ماذا أعدتي لنا فلم ترد الزوجة , فاقترب لمسافة 30 قدم وكرر العبارة مرة أخرى فلم ترد ثم تقدم لمسافة 20 قدم وكرر نفس العبارة فلم ترد , فاقترب لمسافة 10 أقدام وأيضا لم ترد حتى وصل إليها مباشره وقال لها يا زوجتي ماذا أعدتي لنا , فنظرت إليه وقالت له ما بك يا رجل للمرة الخامسة أقول لك لقد صنعت لك طعام الغداء لكنك لم تسمعني ؟؟؟

ما جعلني أروي هذه القصة هي الظروف التي يمر بها الوطن من تخبط للمسؤولين وعدم قدرتهم على تشخيص الواقع , ليس لأن الواقع صعب أو مستحيل , بل لأنهم أصيبوا بالصم فلم يعودوا يسمعوا كلمة الحق أو نداء الوطن .... أو حتى ضمير المسؤولية .

لذلك فإنه كلما زادت مطالب المواطن بحقوقه , زاد إصرار المسؤولين بأن المواطن لا يسمع كلام الحكومة وأنها تصنع المستحيل لتحسين أحواله , حتى أصبحت مطالب المواطنين كالمثل الذي يقول ( زي اللي رقصت على السلم ... لا اللي تحت شافوها ولا اللي فوق سمعوها) .

و الأنكى من ذلك أن هؤلاء المسؤولين حتى ألآن لم يعترفوا بأن السمع لديهم قد اعتراه الضعف ولم يعودوا راغبين بسماع صيحات المواطن , لأنهم مشغولين حتما في سماع أشياء أخرى .... فحماك الله يا وطني من مسؤولين اجتمع فيهم قوله تعالى (صم بكم عمي فهم لا يرجعون ) صدق الله العظيم .


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 36752
هل تتوقعون رحيل حكومة الخصاونة قبل نهاية العام الحالي؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم