حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,24 أغسطس, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 41567

حقائق عن .. إبر التبييض!

حقائق عن .. إبر التبييض!

حقائق عن  ..  إبر التبييض!

24-10-2017 09:23 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : د. ألينا سلمان
كثر الحديث في الآونة الاخيرة عن ابر الجلوتاثيون لتبييض البشرة والتي انتشرت في دول شرق اسيا و بدأت هذه الظاهرة بالانتشار في دول الخليج العربي. حيث سارعت الكثيرات الى استخدامها عن طريق الحقن في الوريد.
ما مدى فعاليتها وهل هي آمنة ؟


الجلوتاثيون هو احد مضادات الأكسدة القوية، التي توجد بشكل طبيعي في كثير من الاغذية مثل الثوم، البروكلي، السبانخ و الافاكادو.
يعمل الجلوتاثيون كغيره من مضادات الأكسدة على مساعدة الخلايا للعمل بشكل أفضل وخاصة خلايا الكبد والتخلص من نواتج التمثيل الغدائي.
ما هي استخدامات الجلوتاثيون الطبية؟
١- عن طريق الفم : و تؤخذ لعلاج بعض امراض العين مثل المياه البيضاء و الزرقاء. كما و قد تؤخذ كمكمل غذائي يساعد في الوقاية من امراض القلب و الشيخوخة والحفاظ على الجهاز المناعي.
٢- حقن الجلوتاثيون في العضلات تستخدم في التخفيف من اثار بعض العلاجات الكيميائية المستخدمة في علاج السرطان.
٣- يمكن استنشاق مادة الجلوتاثيون لعلاج بعض امراض الجهاز التنفسي.
هل حقن الجلوتاثيون آمنة للاستخدام في تبييض الجلد؟؟؟ عام ٢٠١١ أصدرت منظمة الغذاء و الدواء تقريراً يحذر من استخدام حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة، حيث يحمل خطراً على الصحة و قد ينتج عنه تأثيرات جانبية خطيرة منها :
١- تحسس جلدي قد يصل لدرجة متلازمة ستيفن جونسون و هو تسلخ و انحلال جلدي.
٢- اضطرابات في وظائف الكلى قد يصل للفشل الكلوي.
٣- اضطرابات في وظائف الغدة الدرقية.

لذا و حرصاً على سلامتك ، لا أنصح باللجوء لمثل هذه الحقن لحين إثبات فعاليتها وأمانها بشكل كامل. .

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 41567

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم