حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,7 ديسمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 1623

نادي صقاري الإمارات يحتفي بعامه الـ 21 في معرض أبوظبي الدولي للصيد

نادي صقاري الإمارات يحتفي بعامه الـ 21 في معرض أبوظبي الدولي للصيد

نادي صقاري الإمارات يحتفي بعامه الـ 21 في معرض أبوظبي الدولي للصيد

27-09-2022 04:04 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - أبو ظبي - على مدى 21 عاماً، نجح نادي صقاري الإمارات، على الصعيدين الإقليمي والدولي، في زيادة الوعي بقيمة رياضة الصيد بالصقور كتراث وفنّ إنساني مُشترك يجمع بين الصقارين في داخل دولة الإمارات وخارجها، وتعريف أعضائه بأساليب الصيد المُستدام وأخلاقيات الصقارة من أجل الارتقاء بها. فكانت حماية وتنمية الموروث الأصيل لدولة الإمارات دافعًا أساسيًا للنادي في مشاريعه وفعالياته.

ويُنظّم النادي هذه الأيّام الدورة 19 من معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية، تحت رعاية الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس نادي صقاري الإمارات، خلال الفترة من 26 ايلول ولغاية ٢ تشرين الاول في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وذلك تحت شعار "استدامة وتراث.. بروحٍ مُتجدّدة"، وذلك بمُشاركة ما يزيد عن 900 عارض من 58 دولة من بينها الاردن.

كما ويُشارك نادي صقاري الإمارات، بالتعاون مع منظمة اليونسكو، والاتحاد العالمي للصقارة والمحافظة على الطيور الجارحة، في تنظيم المؤتمر المُصاحب للمعرض تحت عنوان "أهمية دور المُجتمعات المحلية والشعوب الأصلية في تعزيز الصلة بين التراث الثقافي غير المادي والحفاظ على الحياة البرية"، وذلك خلال فعاليات الدورة القادمة من معرض أبوظبي للصيد.

وبهذه المناسبة، أكد ماجد علي المنصوري الأمين العام لنادي صقاري الإمارات، رئيس الالاتحاد العالمي للصقارة والمحافظة على الطيور الجارحة (IAF)، أنّ جهود أبوظبي في صون الصقارة كتراث إنساني بدأت منذ ما يزيد عن أربعة عقود، ففي العام 1976 تمّ تنظيم أول مؤتمر دولي للحفاظ على الصقارة بتوجيهات ورعاية من المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي لا زال الصقارون في كلّ مكان يتمسّكون بالحب والوفاء له، مُثمّنين دوره المحوري في الارتقاء بالصقارة إلى فن تراثي إنساني أصيل، وازدياد رقعة مُمارستها بشكل مشروع وتعزيز الصيد المُستدام.

ومن أهم الإنجازات التي شارك النادي في تحقيقها، بالتعاون مع سائر الجهات المعنية في الامارات، إعلان منظمة اليونسكو عن تسجيل الصقارة كتراث إنساني حي في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية في العام 2010. ويعود الفضل في ذلك للجهود المشتركة لـِ 11 دولة عربية وأجنبية كانت الإمارات في طليعتها وقيادتها، فيما تزايد عدد الدول المُشاركة في عملية التسجيل خلال السنوات الماضية، ليصل إلى 24 دولة اليوم في أكبر ملف مشترك للتراث غير المادي في تاريخ اليونسكو.

ويتمثّل الإطار العام لاستراتيجية نادي صقاري الإمارات على مدى السنوات القادمة، في تحقيق مُمارسة الصقارة على نطاق واسع وبشكل مُستدام، وتطوير البرامج والبحوث للحفاظ على الصقور والطرائد وزيادة أعدادها وأنواعها في البرية، وتحقيق القبول الواسع للصيد المُستدام على الصعيد العالمي.

وبالتزامن مع إشهار نادي صقاري الإمارات، العام 2001، جاء إنشاء مركز السلوقي العربي بأبوظبي، الأول من نوعه في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط، بهدف إحياء أحد ركائز تقاليد الصحراء التي قامت على الصيد باستخدام الكلاب السلوقية.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 1623
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
27-09-2022 04:04 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم