حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الجمعة ,30 سبتمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 19168

أسعار اللحوم في المملكة ستواصل الانخفاض لثلاثة أشهر مقبلة

أسعار اللحوم في المملكة ستواصل الانخفاض لثلاثة أشهر مقبلة

أسعار اللحوم في المملكة ستواصل الانخفاض لثلاثة أشهر مقبلة

15-08-2022 08:25 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

أكد رئيس جمعية مربي المواشي زعل الكواليت، أن أسعار اللحوم الحمراء في المملكة بشقيها البلدي والمستورد ستواصل الانخفاض لثلاثة أشهر مقبلة.

و لفت الكواليت إلى أن تراجع الأسعار مرتبط بضعف الطلب المحلي وضعف التصدير للأسواق الخليجية ووفرة الكميات خلال الفترة الحالية.

ولفت إلى أن أنخفاض مبيعات الأضاحي انعكست على الاسواق المحلية بتوافر المعروض خصوصا المستوردة والتي كانت معدة للأضاحي حيث لم يعد هنالك خيار سوى الذبح.

ولفت إلى أن سعر الخاروف البلدي «القائم» تراجع من 5.25 دينار الى ما دون الاربع دنانير للكليو الواحد ليباع بـ8.5 دينارا للأغنام الكبيرة و11 دينارا للمواشي الصغيرة «الرمسي».

فيما انخفض، وفق الكواليت، سعر الكيلو القائم للمستورد من 4 دنانير إلى 3.40 دينارا لبياع في الأسواق المحلية ما بين (6.5 -7) دنانير للمذبوح.

وأشار إلى أن الأمر يعود للعرض والطلب والذي يتحكم في انخفاض الأسعار وقد تختلف من مكان لآخر؛ مشيرا إلى تراجع الطلب على اللحوم البلدية بعد فترة عيد الاضحى المبارك.

وفيما يخص الطلب الخليجي على اللحوم البلدية، بين الكواليت؛ أن عملية التصدير ضعيفة في الوقت الحالي من الخراف البلدية للأسواق الخليجية؛حيث يؤدي تراجع الطلب وانخفاض سعر الخراف البلدية المحلية في الخليج إلى انخفاض اسعارها محليا، معتبرا أن التصدير من مصلحة المربي والدولة، إذ ان وضع مربي المواشي صعب بسبب الجفاف والاعتماد على الأعلاف.

ولا ينكر أن أسعار الأعلاف عالميا وانخفاض اليورو والجفاف المستمر منذ عامين أسهم في رفع التكاليف على المربين وتسبب بخسائر.

ولاحظ الكواليت الاعتماد الكلي حاليا على الأعلاف والذي يستمر لمدة عام كاملا بدلا من 4 اشهر سابقا نتيجة الجفاف الحاصل الذي ضاعف كلف الإنتاجية على المربين.

وأشار إلى أن اللحوم المستوردة متوافرة بكثرة في الاسواق المحلية وعملية الاستيراد مستمرة وبسلاسة بينما ستتراجع أعداد المواشي البلدية الفترة المقبلة.

وأوضح أن ضعف القدرة الشرائية وتوافر المعروض من المستورد نافس اللحوم البلدية بالتالي أدى إلى انخفاض أسعارها.

ونبه إلى أن سوق المواشي شهد ركودا وصل إلى 50 بالمئة في العيد مقارنة مع العام الماضي والأعوام السابقة، بسبب ضعف القدرة الشرائية للمواطنين.

وأشار الكواليت إلى أنه تم تزويد السوق بحوالي 700 ألف رأس من المواشي لسد احتياجات السوق في عيد الأضحى، لكن الإقبال على شراء الأضاحي لم يتجاوز 250 ألف رأس بأنواعه المختلفة والباقي فائض عن الحاجة وهو ما تسبب بوفرة في الاغنام انعكست على الاسعار محليا في انخفاض لمسه المستهلك.

الرأي


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 19168

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم