حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,19 يناير, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 44670

لبنان .. لا اجتماع للحكومة قبل استقالة قرداحي وحزب الله يرفض رحيله

لبنان .. لا اجتماع للحكومة قبل استقالة قرداحي وحزب الله يرفض رحيله

لبنان ..  لا اجتماع للحكومة قبل استقالة قرداحي وحزب الله يرفض رحيله

06-11-2021 08:26 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

أفادت مصادر حكومية في بيروت، أن رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي لن يدعو إلى جلسة للحكومة قبل تقديم وزير الإعلام جورج قرداحي استقالته، وسط استمرار في تداعيات الأزمة، وغموض في مآلاتها.

وأشارت المصادر إلى أن ميقاتي يسعى للحصول على إجماع القوى السياسية على الشروط التي وضعها لإعادة تفعيل عمل الحكومة، لا سيما ما تعلق باستقالة الوزير قرداحي وعدم طرح موضوع تنحية المحقق العدلي في قضية المرفأ على طاولة مجلس الوزراء.

وفي المقابل، أكدت مصادر مقربة من الوزراء المحسوبين على حركة أمل وحزب الله رفضهم إقالة قرداحي أو دفعه للاستقالة على خلفية تصريحاته عن حرب اليمن.

كما أكد الوزراء -حسب المصادر نفسها، تمسكهم بتنحية قاضي التحقيق في قضية المرفأ طارق البيطار عن هذا الملف نتيجة لما يصفونه بالارتياب المشروع، وفق القانون اللبناني.

وقال النائب عن حزب الله بالبرلمان اللبناني حسين الحاج حسن إن جورج قرداحي لم يخطئ في تصريحاته بشأن الحرب في اليمن، بل عبّر عن رأيه.

ونفى في مقابلة مع الجزيرة- أي صلة لقضية الوزير قرداحي بملف التحقيقات في قضية مرفأ بيروت والمطالب باستقالة قاضي التحقيق طارق البيطار.

وقال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق فؤاد السنيورة إن هناك انحرافا في سياسة لبنان الخارجية خلال السنوات الماضية.


وأضاف السنيورة -في مقابلة مع الجزيرة- أن من مصلحة لبنان واللبنانيين أن يتم تصويب ما سماه الانحراف الذي تسببت فيه تدخلات حزب الله في اليمن وسوريا والكويت، على حد تعبيره.


تحكيم الضمير

وفي وقت سابق، كرر رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي دعوته وزير الإعلام جورج قرداحي إلى "تحكيم ضميره" وتغليب المصلحة الوطنية، على خلفية الأزمة التي أثارتها تصريحات الأخير مع دول الخليج، خاصة السعودية. لكن الوزير تمسك برفض الاستقالة، في حين حمّل حزب الله الرياض مسؤولية الأزمة، رافضا الإملاءات الخارجية على الحكومة، وفق تعبيره.

وفي كلمة متلفزة الخميس، قال ميقاتي إن المواقف الشخصية لوزير الإعلام أدخلت لبنان في "محظور المقاطعة" من قبل دول الخليج، وتابع قائلا "مخطئ من يعتقد أنه يستطيع أن يأخذ لبنان بعيدا عن عمقه العربي".

وتحدث رئيس الوزراء اللبناني عن "خارطة طريق" للخروج من الأزمة، قائلا إن الحكومة عازمة على معالجة ملف العلاقة مع السعودية ودول الخليج وفق القواعد السليمة، وإنها لن تترك الأمر "عرضة للتساجل السياسي"، وأضاف "مخطئ من يعتقد أن التعطيل ورفع السقوف السياسية هو الحل".

ويواجه لبنان ما يوصف بأنه أسوأ خلاف له مع دول الخليج، جراء تصريحات أدلى بها وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي بشأن الحرب في اليمن قبل تعيينه في الحكومة.

وقال قرداحي -في مقابلة بُثت في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وكانت سُجلت قبل أسابيع من تعيينه وزيرا- إن الحوثيين في اليمن يدافعون عن أنفسهم في وجه ما يرى أنه اعتداء خارجي من السعودية والإمارات.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 44670

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم