حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,27 نوفمبر, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 5938

إفتتاح مهرجان الرمان والاكلات الشعبية في اربد

إفتتاح مهرجان الرمان والاكلات الشعبية في اربد

إفتتاح مهرجان الرمان والاكلات الشعبية في اربد

28-10-2021 02:18 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

انطلقت فعاليات مهرجان الرمان والمنتجات الريفية السنوي الثالث عشر بإربد اليوم بمدينة الحسن الرياضية ولمدة ثلاثة أيام و الذي تنظمه مديرية زراعة محافظة اربد بالتعاون مع مديرية التنمية الريفية وتمكين المرأة ومنظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" وسيستمر حتى يوم السبت القادم حيث يضم المهرجان أجود أصناف الرمان ومنتجاته المصنعة يدويا من الدبس والخل والخبيصة والمنتجات الطبيعية كالصابون و أكلات شعبية وتراثية وحرف وصناعات يدوية.

وقال وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات خلال رعاية حفل الافتتاح ان الوزارة تبنت العديد من الفعاليات الرسمية والشعبية والتي كان لها الأثر الإيجابي في نفوس الجميع على المستوى المحلي و الدولي والتي ظهرت بشكل جلي وواضح أثناء جائحة كورونا.

وزاد نؤكد دائماً الدور الهام الذي تقوم به وزارة الزراعة في دعم وحماية المنتج المحلي الزراعي لتحقيق متطلبات الأمن الغذائي والنهوض بالقطاعات الزراعية المختلفة وقطاع التنمية الريفية الزراعية وتمكين المرأة العاملة في هذا القطاع اقتصاديا واجتماعيا وزيادة العوائد الاقتصادية على الجميع من خلال العديد من المشاريع الانتاجية والتدريبية على مستوى الأفراد أو الجمعيات.

وأضاف حنيفات ان مهرجان الرمان والمنتجات الريفية أصبح مطلبا شعبيا للمنتج والمستهلك على حد سواء حيث يهدف لتحقيق أبعاد اقتصادية واجتماعيــة وثقافية و يعتبر من اهم المهرجانات الزراعية التي تنظم على مستوى المملكة ومعلماً من المعالم الزراعية لمحافظة اربد ويشكل نافذة اقتصادية لنخبة من مزارعي الرمان والسيدات الريفيات لتسويق منتجاتهم مباشرة دون تدخل الوسطاء بالإضافة الى تعريف المزارعين بأهمية شجرة الرمان التي تعد الشجرة الثانية أهمية في المحافظة بعد شجرة الزيتون وكيفية المحافظة عليها من الامراض والآفات الزراعية المختلفة من خلال ما تقدمه كوادر مديريات الزراعة في المحافظة من خدمات عديدة، و تعريف المواطنين من زوار المعرض من خلال وسائل الاعلام بالأهمية الغذائية والدوائية لثمرة للرمان والمنتجات المختلفة لها وأهمية تداول وإحياء الموروث الشعبي من مأكولات شعبية ومنتجات ريفية وحرف يدوية متعددة.

واكد ان الوزارة تسعى دائما إلى الوقوف جنباً الى جنب مع المزارع الأردني في ضبط عملية الاستيراد والتشجيع على تسويق المنتج المحلي مع فخرنا بما يقوم به المزارع الأردني في كافة القطاعات ومنها هذا القطاع الذي يتجاوز انتاجه حوالي 8000 طن سنوياً في محافظة اربد.

واكد المهندس حنيفات حرص الوزارة دوماً على تحقيق رؤى جلالة الملك عبد الله الثاني في دعم والنهوض بهذا القطاع من خلال العمل على إنشاء معرض دائم للمزارعين في كافة محافظات المملكة لعرض وتسويق منتجاتهم على مدار العام ليحظى كل موسم زراعي بمكان لترويج منتجاته ولا نغفل ايضاً مشاركة قطاع التنمية الريفية الذي من خلاله سيتم تمكين العديد من السيدات والجمعيات في مختلف المجالات الزراعية والانتاجية المتعددة.

وقال مدير زراعة اربد الدكتور عبدالوالي الطاهات ان عدد المشاركين بالمهرجان للموسم الحالي 180 مشاركا ومشاركة بزيادة 160% عن السنوات السابقة مؤكدا ان المديرية تحرص على إتاحة الفرصة أمام الجميع لعرض منتوجاتهم وتسويقها من اجل تحسين مستوى دخلهم.

واضاف ان شجرة الرمان تأتي بعد الزيتون وبالمرتبة الثانية في محافظة اربد من حيث انتشار زراعتها حيث تبلغ المساحة المزروعة بالرمان في اربد حوالي 3 الاف دونم بمعدل انتاج يقدر ب 8 الاف طن مبينا ان الزراعة تولي هذه الشجرة كل الرعاية والاهتمام من خلال ما تقدمه مديريات الزراعة ومهندسيها وفنييها من دعم للمزارع وإرشاده وتوجيهه بدءا من الزراعة ووصولا للإنتاج والتسويق.

وزاد الدكتور الطاهات إن المهرجان أصبح معلما مميزا لمحافظة اربد حيث يقام للسنة الثالثة عشر على التوالي و يأتي للتعريف بالقيمة الغذائية والاقتصادية لمنتجات الرمان ويشكل أهمية للعاملين في القطاع ويسهم في تحقيق عائد مادي للمزارعين في إقليم الشمال يساعدهم على التغلب على مصاعب الحياة.

واكد أهمية المهرجان في التعريف بشجرة الرمان وفوائدها الغذائية والعلاجية، وتوفير مكان مناسب للمزارعين لعرض منتجاتهم من الثمار ودبس الرمان والعصير وخل الرمان، اضافة الى اجنحة اخرى مخصصة للمأكولات الشعبية ومنتجات السيدات الريفيات (المخللات والمربيات والألبان والأجبان والعسل الطبيعي) و أجنحة خاصة بالحرف اليدوية والإكسسوارات ونباتات الزينة الداخلية والصابون والشموع والخشبيات.

واشار الدكتور طاهات ان المهرجان يشكل منفذ تسويقي مباشر عبر اتاحة المجال أمام المزارعين لعرض منتجاتهم مباشرة للمستهلكين دون أي وساطات أو سماسمرة وهو ما يساعد المزارع على تسويق منتجاته بكل يسر وسهولة وبالتالي دعمه وتشجيعه وتحفيزه على الاهتمام بالزراعة.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 5938

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم