حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,22 سبتمبر, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 2513

حظر بلا هدف ولا طعم

حظر بلا هدف ولا طعم

حظر بلا هدف ولا طعم

28-02-2021 11:24 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : د . عيد ابورمان

اعلان حظر يوم الجمعة بدأ بالتهديد وتغليظ المخالفات من جميع الجهات الحكومية والأمنية , وجلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله اوصاكم بالشعب ومساعدته وليس بترهيبه , ولا اعرف هل انتم حكومة رعاية او جباية , وللعلم الحظر فقط عل بعض المحافظات حيث بجميع بلدات وقرى الاردن يسمعون بالحظر عبر القنوات الناقلة , وهذه حقيقة حيث لا تستطيع الدولة بمراقبة كل الاماكن.


حظر الجمعة بلا هدف ولا طعم ويزيد من اعباء المواطنين والمؤسسات ويزيد البطالة التي هي بالأصل عالية النسبة , وحظر الجمعة لا يفيد شيئاً ولا يقلل من الاصابات , واذا تحركت داخل المدن الاردنية ورأيت الأزمة الخانقة سواء بالشوارع او المولات ومحلات التجزئه والمطاعم وهذا بحد ذاته يزيد الاصابات وبأعداد هائلة جداّ , والذي استفاد من الحظر فقط الفنادق في العقبة والبحر الميت وزادت نسبة الاشغال ال 70% ولأبناء الذوات وكبار البلد , لان الشعب لا يملك ثمن الطعام ولا يستطيع ان يمضي فترة رفاهية بربوع فنادق البحر وللأسف.


بما أن الحظر يوم واحد , لماذا الحكومة لا تفرضه يوم الثلاثاء وخصوصا ً اكثرية موظفين الاردن شبه معطلين وباقي الشعب لا عمل له , ولكن يوم الجمعة هو يوم مهم لكثير من القطاعات من اجل تعويض خسائرهم الهائلة .
هلا اصبح فرض الحظر نوع من انواع الاحكام العرفية حيث لجنة الأوبئه تقرر حظر والحكومة توافق متناسيه بأن معظم الشعب لا يملك قوت يومه , واين التشاركية بإتخاذ القرار مع مجلس النواب ومجالس المدن , وتوقعي اصبح الهروب من تحمل المسؤوليه هو فرض الحظر .
يا حكومتنا الرشيده , الأجهزة الأمنية أبنائنا ولهم الحق بأن يأخذوا استراحة المحارب ولهم تقريبا سنة كاملة بالميدان من اجل ضبط الوضع وتمنيت لو ان رواتبهم كبيرة او مجزية حيث رواتب الهيئات المستقلة وكبار المسؤولين ومدراء الشركات والتي تجاوزت الالوف الألوف وهي رواتب خيالية حيث رواتبهم اكثر من راتب دولة رئيس الوزراء باضعاف , ولا اعرف هل يملك رئيس الوزراء الولاية العامة حيث سيعيد الاتزان واعطاء كل حق حقه بداية من الهيئات المستقلة والتي انهكت ميزان المدفوعات , وبالأخر هم موظفين مثلهم مثل زملائهم ولكن المحسوبية تلعب الدور الأكبر بتعينهم بالهيئات وكل الشعب الاردني يعرف هذه المعلومة , وهل مدراء الشركات الكبرى الذين يحصولون على رواتب خيالية ستبقى , وهل محاسبة الفاسدين ستستمر ام هذه الحكومة مثلها مثل غيرها لا نسمع منهم سوى تصريحات نارية بمحاربة الفساد ام هناك الفاسدين اكر من الدولة ..
لاني انسان بسيط جداً اكتب بكل اريحيه واكتب عن شعبنا الاردني الذي وصل للحضيض من حيث مقدرات التقويم للحياة , وحسب ما اسمعه بان رئيس الوزراء الخصاونة انه من الأيادي النظيفة وسوف يحارب الفساد بكل قوة ويقوم بإلغاء الهيئات المستقلة وتحديد سقف من الرواتب وهو لا يختلف عن ابن عشيرته عون الخصاونه والذي ذكرنا بشهيد الوطن وصفي التل ابن الأردن البار والذي استشهد وهو يعمل للأردن ولن ينساه التاريخ .
واقول بكل صراحة ان لا فائدة مرجوة من اعادة فرض حظر الجمعة وخصوصاً بأن المملكة دخلت مرحلة التفشي المجتمعي لوباء كورونا , ولا تستطيع لجنة الأوبئة السيطرة على الفايروس واصبح يجتاح كل مكان في الاردن , حقيقة اننا لم نصل الى مرحلة الخطورة وانما اقتربنا منها وخصوصاً بأن وزارة الصحة لم تستطيع تأمين اللقاحات الضرورية لبوباء كورونا , حيث لا يتوفر لدى الحكومة سوى 200 الف وهذا لا يكفي لقطاع ولا اعرف السبب , واذا نظرنا الى بعض الدول القريبة حصلوا على ملايين الجرعات ونحن لا نسمع غير تصريحات عن 2 مليون جرعة ولكن كله اعلام بإعلام والشعب الاردن مثقف ويعرف بالسياسة اكثر من الوزير نفسه .
لذا الحكومة لا تستطيع توفير اللقاحات فعلينا كشعب اردني واعي ومثقف توعية بعضنا البعض على ضرورة الإلتزام بإجراءات الصحة والسلامة العامة , وخصوصا التباعد الاجتماعي ولبس الواقية وتقليل الزيارات الا للضرورة القسوى والابتعاد عن المناسبات وهذه نصيحة من ابنكم ابن الاردن البار والذي يعشق وطنه ولا يعشق الكرسي او المنصب وخصوصا الحكومة لا يهمها سوى عمل حظر وتغليظ المخالفات ورواتبهم ومخخصصاتهم مضمونه
واخيراً اعيد واكرر جلالة الملك حفظه الله اوصاكم بالشعب خيراً بتسهيل كل ما يلزم من خدمات ولم يوصيكم بكتاب التكليف السامي بالجباية بدل الرعاية والحكومة تعرف بأن الجوع كافر لا دين له وفهمكم كفاية هذا اردت ان تستوعبوا كتاب التكليف السامي من سيدي جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله .







طباعة
  • المشاهدات: 2513
برأيكم .. هل سترحل حكومة الخصاونة قبل شهر 10 أم أن هناك تعديل وزاري جديد؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم