تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,26 نوفمبر, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 1248

الأنشطة السياحية في الجزائر

الأنشطة السياحية في الجزائر

الأنشطة السياحية في الجزائر

22-11-2020 10:27 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - دولة الجزائر هي بلد عربي يبلغ عدد سكانها حوالي 39 مليون نسمة، وتعد الجزائر جمهورية ديمقراطية، وتبلغ مساحتها حوالي 2 ونصف كيلو متر مربع، وعاصمتها هي مدينة الجزائر المطلة على البحر الأبيض المتوسط، وتعد مدينة الجزائر العاصمة من أكبر المدن الموجودة في دولة الجزائر من حيث عدد السكان والمساحة.

ودولة الجزائر دولة فينيقية في الأصل حيث تم تأسيسها في العصر الفينيقي، ويعتبر مناخ الجزائر معتدل متوسط، وبها مؤسسات اقتصادية وتجارية كثيرة جداً هذا بالإضافة لوجود المنشآت والمعالم السياحية الكثيرة، ومن أهم ما يميز الجزائر هو شوارعها الضيقة والمساجد والمعالم الإسلامية القديمة، وكذلك تتميز بوجود العمارة والمباني الفخمة التي تم تصميمها على الطريقة الأوروبية.[1]

الأنشطة السياحية في الجزائر
في دولة الجزائر يتواجد الكثير من المعالم والأنشطة السياحية التي يمكن للسائح أن يمارسها، ومن أهم ما يميز الجزائر هو تنوع وتعدد أنواع السياحة بها حتى تتناسب مع احتياجات جميع الزوار ومن تلك المعالم :

السياحة المائية
دولة الجزائر تطل على البحر الأبيض المتوسط مما يتيح من توافر وتعدد الشواطئ الرملية المطلة على البحر، ويتيح للسائح أن يستمتع برؤية البحار وممارسة رياضة الغطس لرؤية المناظر الطبيعية والأسماك الجميلة التي تخطف نظر كل من يراها، وكما يمكن اللعب على الشواطئ وعلى رمال البحر وقضاء وقت ممتع.[2]

السياحة العلاجية
تعتبر الجزائر وجهة معظم السياح الذين يأتون بهدف السياحة العلاجية، بسبب كثرة وجود الينابيع الدافئة بها، مما يجعل السياح يذهبون لتلك الينابيع للعلاج.

السياحة المدنية
بسبب كثرة تواجد المباني والفنادق الفاخرة في الجزائر، وتوافر الكثير من المحلات التجارية والمطاعم والمقاهي الفخمة هذا بالإضافة لكثرة تواجد الأماكن الترفيهية التي يأتي السياح لرؤية تلك المناظر وعقد المؤتمرات والندوات فيها.

السياحة الصحراوية
في الجزائر يكثر تواجد الصحاري والجبال التي تحتوي على مجموعة كبيرة من المعالم السياحية الجزائرية القديمة، مما يجعل الجزائر مقصد للسياح الذين يحبون المغامرة ومشاهدة الجبال وتلك المعالم.

اهم الاماكن السياحية في الجزائر
الأماكن السياحية في الجزائر حدث لها تطوراً كبير في الفترة الأخيرة وذلك بعد انتهاء الحروب بها والاستقرار الاقتصادي والاجتماعي، هذا بالإضافة لكثرة تواجد المنتجعات والمرافق السياحية، والحدائق والغابات الطبيعية فيها، ومن تلك الأماكن السياحية بالجزائر :

مدينة القصبة
مدينة القصبة أو المدينة العتيقة كما تُسمى هي إحدى المدن الجزائرية القديمة جداً حيث تم تأسيسها في القرن السابع عشر الميلادي، ومدينة القصبة تتبع منظمة اليونسكو بسبب كثرة تواجد المعالم الأثرية والثقافية القديمة بها، وتحتوي على مجموعة كبيرة من فنون العمارة القديمة كقصر دار عزيز، وقصر القصبة والمسجد الكبير، ويتواجد بأزقتها مجموعة كثيرة من البيوت الجزائرية الصغيرة التي نجدها متراصة بجوار بعضها البعض، وكذلك المحلات والورش الحرفية القديمة ووجود المتاحف الجزائرية القديمة التي تحوي بداخلها جميع المشاهد والمعالم التي تتكلم عن الثورة الجزائرية.[3]

كنيسة السيدة الإفريقية
كنيسة أو كاتدرائية السيدة الإفريقية من أكثر الأماكن المسيحية القديمة المشهورة في الجزائر والتي ترمز إلى الديانة المسيحية الكاثوليكية حيث تم تأسيسها في القرن الثامن عشر الميلادي على الطريقة البيزنطية الحضرية، حيث كان البيزنطيين يحتلون الجزائر في ذلك الوقت، وتلك الكنيسة تقع فوق قمة جبل يطل على البحر المتوسط في العاصمة، وتتميز الكاتدرائية هذه بشكلها وزخرفتها الجميلة التي صممت على الطراز البيزنطي، وتعتبر من أهم المعالم السياحية المسيحية في الجزائر ويحرص الكثير من الزوار على رؤيتها.

منطقة حي باب الوادي
تلك المنطقة كانت قديماً تعرف بمدينة الفقراء ممن هم يتمتعون بلون البشرة السمراء أو البشرة الإفريقية، ولكن في العصر الحديث أصبحت من أكثر مناطق الجزائر التي تعج بالسكان والسياح، حيث يوجد بها الكثير من المعالم السياحية منها سوق الثلاث الكبير وميدان الثلاث ساعات الجزائري الشهير، ويوجد بها سكن الرياضي الكبير بايا رجولي وجمال كيدو، وبطل الملاكمة ديدا ديافات، وأهم ما يميز تلك المنطقة هو سكانها وعاداتهم الجميلة وبساطتهم وتعاونهم مع كل من يزورهم.

مقام الشهيد
هذا المقام يعتبر تحفة فنية معمارية ونصب تذكاري لشهداء دولة الجزائر، فهو عبارة عن مبنى كبير على شكل أوراق النخيل وفي الوسط شعلة مضاءة، يكون إرتفاعه حوالي 92 متر مربع وبداخله سرداب كبير ويطل على المدينة مباشرةً وتم بناء ذلك المقام لتخليد أرواح الجنود الجزائريين الذين أصيبوا في حروب الجزائر حتى يحصلون على حرية بلادهم، ويوجد أيضاً بالمنطقة متحف المجاهد الذي يطل على منطقة حماة، ويعد كذلك تحفة فنية سياحية جميلة.

منطقة شارع ديدوش مراد
شارع ديدوش هو شارع تسوقي كبير مملوء بالكثير من المتاجر والمحلات التجارية الفاخرة وكذلك المقاهي والمطاعم الكبيرة التي تقدم وصفات جزائرية، ويوجد بالمنطقة أيضاً حديقة غالان المعروفة، ويوجد به مجموعة كبيرة جداً من النخيل العالي، وكما يتواجد به مجموعة كبيرة من المباني والمنشآت العمرانية، فهو شارع يتمتع بالعديد من المزايا بالإضافة لروعة منظر الغروب بسبب كثرة أشجار النخيل المتواجدة به وتنعكس في وقت غروب الشمس وتتمايل أوراقها.

الجامع الكبير
ويكون هذا المسجد في مدينة الجزائر العاصمة ويعتبر من أشهر المناطق السياحية الجزائرية حيث تم تأسيسه في القرن العاشر الميلادي، وصمم على طراز العمارة المرابطية، ويوجد بالمسجد مكان كبير مستطيل الشكل وقاعة كبيرة للصلاة، وتم بناء المسجد من الحجر الأبيض الخام وتم تزيينه بالسيراميك والخشب المزخرف.

مسجد كتشاوة
مسجد كتشاوة هو مسجد تم تأسيسه في العصر العثماني وهو من المعالم الإسلامية القديمة في الجزائر ويقع في منطقة حي القصبة، ويوجد بجوار الجامع سوق كتشاوة القديم وذلك هو سبب تسمية المسجد بجامع كتشاوة، وصمم الجامع على الطراز المعماري العثماني.

الحديقة النباتية
الحديقة النباتية أو كما تسمى بحديقة التجارب تعتبر من أكبر وأضخم الحدائق النباتية الموجودة في جميع أنحاء العالم حيث تصل مساحتها لأكثر من 58 هكتار، ويوجد بها أكثر من 1200 نوع مختلف من النباتات والأشجار والزهور، ويوجد بها مركز البحوث الزراعية الجزائري، وتقع الحديقة في مركز مدينة الجزائر في وسط شارعين حسيبة بن علي وبلوزداد، ويوجد بالحديقة أيضاً بركة مياه كبيرة تحتوي على البط الذي يتمايل فوق الماء على أنغام الموسيقى الجزائرية، وبها أيضاً حديقة كبيرة تحتوي على الحيوانات بجميع أنواعها.

جسر سيدي المسيد
جسر المسيد يعتبر من أكبر الجسور في مدينة قسنطينة الجزائرية خصوصاً وأكبر الجسور المعلقة عالمياً وهو جسر معلق يوجد فوق هضبة مرتفعة، ويصل ارتفاعه حوالي 176 متر مربع، ويطل الجسر على وادي كبير يكون خلفه، وذلك الجسر يربط طريق مدينة قسنطينة وطريق مستشفى الجزائر الجامعي.

منطقة عنابة
منطقة عنابة من أكثر المناطق الجزائرية التي تكون مملوءة بالبهجة والحيوية بسبب وجود مباني معمارية فنية كبيرة بها وقربها من أراضي خضراء بمساحات شاسعة، وتتميز بالهدوء والسحر الخلاب.[4]

تكلفة السياحة للجزائر
عملة دولة الجزائر الرسمية هي الدينار الجزائري، وأما عن تكاليف الرحلة إلى الجزائر إذا كنتم من خارج البلاد فتكون الأسعار هناك شبه ثابتة حيث سعر تذكرة المواصلات العامة فيما يقارب 50 سنت أمريكي، و اسعار المواصلات بين المدن بحوالي 15 دولار أمريكي، وسعر التذاكر بحوالي دولار إلى 5 دولار أمريكي، وسعر وجبة الطعام بحوالي 5 دولار أمريكي.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 1248

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم