تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,28 سبتمبر, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 7034

إرتفاع عدد إصابات التسمم في عين الباشا إلى 184

إرتفاع عدد إصابات التسمم في عين الباشا إلى 184

إرتفاع عدد إصابات التسمم في عين الباشا إلى 184

04-08-2020 11:44 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

ارتفعت حصيلة حالات التسمم الغذائي في لواء عين الباشا اليوم الثلاثاء، إلى 184 حالة.

وقال مدير مستشفى الأمير حسين في لواء عين الباشا الدكتور محمد العابد، إن الحالات التي دخلت وكانت تعاني من أعراض تسمم بدأ أغلبها بمغادرة المستشفى باستثناء عدد قليل ما زال تحت المراقبة الصحية، مشيرا إلى أن تصنيف الحالة الصحية للأشخاص الذين أصيبوا بالتسمم بين متوسطة وحسنة ولا توجد أي خطورة عليهم.

ووزعت اصابات التسمم على عدة مستشفيات اغلبها في مستشفيي الامير الحسين في عين الباشا والسلط.

مدير مديرية صحة البلقاء، الدكتور وائل العزب، قال إنّ الإصابات من مختلف الفئات العمرية، وأوضاعهم الصحية ما بين متوسطة إلى جيدة وأمورهم مستقرة وتم إدخالهم إلى مستشفى الأمير حسين، ومستشفى السلط.

وتم إغلاق عشرات المطاعم في لواء عين الباشا والسلط وعمّان، فيما تم إتلاف كميات من المواد الغذائية المشتبه أنها فاسدة.

مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور نزار مهيدات، قال إنه على ضوء التقرير المخبري الصادر عن مختبرات المؤسسة العامة للغذاء والدواء، تبين احتواء عينات لحوم الدجاج غير المطبوخة والتي تم سحبها من مستودع مورد الدجاج الى مطاعم الشاورما على الأنواع التالية من البكتيريا:

Enterococcus faecalis Campylobacter Bacillus cereus.

وأكد الدكتور مهيدات عدم صلاحية كميات لحوم الدجاج التي اخذت العينات منها للاستهلاك البشري.

وكانت كشفت المؤسسة العامة للغذاء والدواء عن سبب مصدر التسمم الناتج عن تناول وجبات جاهزة من عدة مطاعم في لواء عين الباشا.

وقالت المؤسسة في بيان لها إنه وبعد الكشف الحسّي على اللحوم وأخذ (59) عيّنة من مادة الدجاج غير المطبوخ وفحصها في مختبرات المؤسسة العامة للغذاء والدواء لوحظ انبعاث رائحة كريهة من العيّنات المفحوصة.

وأشار تقرير المختبر الذي صدر لاحقاً إلى عدم صلاحية المادة للاستهلاك البشري لوجود نموّ بكتيري كثيف سببه سوء التخزين لدى الموزعين وعدم اتباع قواعد وأسس السلامة الغذائية الخاصة بالمواد عالية الخطورة مثل اللحوم والألبان والتي تحتاج الى درجات حرارة لا تتجاوز الخمس درجات مئوية لحفظها.

وبينت أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية بتحويل المخالفين في مراكز توزيع اللحوم وجميع المتداولين للمادة الغذائية الفاسدة إلى المدعي العام لاتخاذ المقتضى القانوني بحقهم بإيعاز من وزير الصحة/ رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للغذاء والدواء.

واضافت المؤسسة في بيانها أن فرق الرقابة والتفتيش التابعة للمؤسسة العامة للغذاء والدواء في مختلف مناطق المملكة قامت بتكثيف الجولات الرقابية التي تم الإعلان عنها من خلال خطتها الرقابية المعدّة مسبقاً والتي شملت جميع مناطق المملكة من خلال كوادرها المناوبة.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 7034

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم