تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,1 يونيو, 2020 م
  • الصفحة الرئيسية
  • مقالات منوعة
  • إقرار التعليم عن بعُدَ للطلاب الأردنيين في الداخل وإستبعاده بالنسبة لطلاب الدراسات العليا في الاداب في الخارج ..
طباعة
  • المشاهدات: 539

إقرار التعليم عن بعُدَ للطلاب الأردنيين في الداخل وإستبعاده بالنسبة لطلاب الدراسات العليا في الاداب في الخارج ..

إقرار التعليم عن بعُدَ للطلاب الأردنيين في الداخل وإستبعاده بالنسبة لطلاب الدراسات العليا في الاداب في الخارج ..

إقرار  التعليم عن بعُدَ للطلاب الأردنيين في الداخل وإستبعاده بالنسبة لطلاب الدراسات العليا في الاداب في الخارج  ..

20-05-2020 02:49 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : مايا جمال دويري
المتابع لتصريحات وزير التعليم العالي مؤخرا سيصاب بدهشة تامة فعندما يتعلق الأمر بقضية رأي عام كبير في الأردن بالخوف على الطلبة من الأختلاط مع بعضهم البعض في القاعات والصفوف والمجتمع فإننا رأينا وسمعنا الدفاع التام من وزير التعليم العالي عن نجاعة وسلامة التعليم الالكتروني عن بعُدَ وأنه يحقق العدالة ويخفف من عدوى فايروس كورونا بين الطلبة...
اما عندما يتعلق الموضوع بملف طلبة الدراسات العليا في الخارج فإننا نرى تشدد تام بموضوع تحقيق شرط الإقامة الفعلية ، وبما سوف يرافقها من سفر عبر المطارات والإقامة في الشقق والفنادق الغير مجهزة لمواجهة جائحة كورونا والأختلاط المباشر في مجتمعات عربية وأجنبية مصابة بكورونا ومتفشي بها من قبل الطالب الذي حتَّمَ عليه السفر مرة أخرى للخارج لتكملة مدة شرط الإقامة. ويخرج علينا مسؤول بالوزارة متحدثا أمام وسائل إعلام نحن نريد تحقيق" مخرجات تعليم سليمة وأن تحقيق شرط الإقامة لمعادلة الشهادة الغير الأردنية جاء بعد دراسة معمقة".. لا نعلم نحن كطلبة دراسات عليا في الاداب هل جاءت هذه الدراسة المعمقة فقط للطلاب في الخارج واستثنى منها الطالب في الداخل !؟ .
والتي تتطلب من الطالب في الخارج إنهاء كامل متطلبات نيل الدكتوراه والتنسيق التام مع المشرف والجامعة المرموقة في الخارج بسفرات كثيرة لكن لم يتحقق شرط الإقامة المتواصلة الشهرية المتواصلة وذلك بعد جهد طويل وعناء مع الجامعة والمشرف بمتابعات شخصية وليست عن بعُدَ ، وهل كانت هذه الدراسة المعمقة ناجحة جدا للطالب الدارس في الداخل ، والذي " مدرس "المادة يمتحن الطالب الجامعي عن بعُدَ بأسئلة امتحان مرسلة عبر تطبيق الواتس اب والذي يكون الطالب الممتحن جالس معه عشرة طلاب مع بعضهم البعض يحلون أسئلة الامتحان سويا دون رقيب أو حسيب ويتم النجاح المتفوق والمبدع لهذا الطالب الكترونيا !!!
هنالك أمر ما يمنع وزارة التعليم العالي الأردنية من إسقاط شرط الاقامة للطلاب الدراسيين في الخارج بسبب وباء كورونا !!؟
هل هو الحرص الكبير من قبلها بعد الدراسات المعمقة لها لسلامة مخرجات التعليم في زمن كورونا ؟
ام عدم اقتناعها بالتعليم عن بعُدَ !؟
ام شزط الإقامة هو المعيار الأوحد لها لسلامة التعليم عن بعُدَ ؟
نتمنى ان نسمع إجابة واضحة جلية ومعمقة من الوزارة أو ممن يحاورون معالي وزير التعليم العالي من صحافة وإعلاميين بدلا من ان يتم التركيز فقط على النجاح التلقائي من قبل المحاور الإعلامي للوزير ويكون دور الوزير هو الدفاع المستميت عن نجاعة التعليم عن بعُدَ ويتم التغاضي من قبل المحاور والوزير عن مصير الالاف من طلبة الأردن الدارسين في الخارج وحرمانهم من معادلة شهادات بسبب تحقيق شرط الإقامة في الخارج بزمن كورونا.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 539
هل تعتقد أن إعادة فتح الأندية الرياضية بات ضروري في الوقت الحالي؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم