حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,23 يوليو, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 27013

تفاصيل "الهيبة - الحصاد" تُكشف .. شاهين لم يَمُت وجبل يُغرم بنور

تفاصيل "الهيبة - الحصاد" تُكشف .. شاهين لم يَمُت وجبل يُغرم بنور

تفاصيل "الهيبة - الحصاد" تُكشف ..  شاهين لم يَمُت وجبل يُغرم بنور

22-04-2019 05:45 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - شاهين أُصيب ولم يَمُت.. هكذا تبدأ الحكاية الجديدة من مسلسل "الهيبة" في جزء ثالث يحمل عنوان "الحصاد" على MBC4 في رمضان. قصة حب تولد من رحم العنف والهروب والمواجهات والخيانة والشجاعة والتضحية، تجمع بين الخارج عن القانون جبل شيخ الجبل (تيم الحسن)، والإعلامية نور (سيرين عبد النور). فهل يكون الفشل نصيب هذا الحب مجدداً، أم ثمة بارقة أمل ستلوح من داخل "الهيبة"؟


توضح سيرين عبد النور، بطلة الجزء الثالث من "الهيبة- الحصاد"، طبيعة الدور الذي تلعبه، فتقول: "أؤدي دور نور رحمة وهي إعلامية لبنانية صاحبة شخصية قوية، صنعت اسمها في عالم الإعلام، وكان لديها طموحات كبيرة استطاعت تحقيق جزء كبير منها، فكان لها النجاح في مشوارها المهني بمساعدة أشخاص معينين، سيكون لهم لاحقاً تأثيراً كبيراً في حياتها ضمن سياق الأحداث".

وتضيف: "سنرى كيف تتطور العلاقة بينها وبين هؤلاء الاشخاص الذين ساعدوها في تطوير عملها يوم بدأت ببناء مستقبلها الإعلامي، وكيف سيؤثر ذلك على حياتها الجديدة التي اختارتها".

وحول ما ينتظره الجمهور من قصة الحب التي تجمعها بـ "جبل"، تقول عبد النور: "سيدخل جبل حياة نور في ظل الظروف التي تعيشها، لنرى وجهيْن مختلفين لنور ترسمهما علاقتها بهذا الرجل.. وهنا تُطرح أسئلة كثيرة عن قصة الحب المليئة بالرومانسية مع جبل، فهل ستتمكن نور الإعلامية صاحبة المصداقية عند الناس من غض النظر عن طبيعة عمل جبل والارتباط به؟".

بموازاة ذلك، تؤكد عبد النور أن الجمهور على موعد مع أحداث كثيرة ومشوّقة، سيما عندما تبدأ نور بتكوين وجهتيْ نظر مختلفتيْن عن جبل، واحدة بعد أن تتعرف إلى أسرته، والثانية قبل كل ذلك حين تتعرف إلى جبل وتجذبها شخصيته"، مشيرة إلى أن "علاقة نور بوالدة جبل ناهد عمران (منى واصف)، ترسم الكثير من علامات الاستفهام، فناهد المرأة القوية التي تدافع عن أولادها وتحميهم في كل الظروف، ستجد نفسها أمام امرأة صلبة تدخل حياة ابنها".

وتبدي عبد النور سعادتها للوقوف أمام "الممثلة الكبيرة منى واصف التي أحترمها، وأقدر تجربتها الفنية الطويلة والغنية بالأعمال الدرامية الناجحة".

وعن الأسباب التي دفعتها لقبول هذا الدور في "الهيبة" سيّما بعد أن شغلت حياة جبل شخصيتيْن انثويتيْن خلال الجزئيْن الماضييْن، تقول: "هناك عوامل كثيرة وقفت خلف ذلك، وهذا حصل قبل حتى قراءتي للحلقات، ولعل أبرز تلك العوامل هو وجود المخرج سامر البرقاوي الذي يلفتني عمله، والشركة المنتجة التي أثق بخياراتها، والمنتج صادق الصباح تحديداً، وبطبيعة الحال الوقوف أمام أبطال العمل تيم حسن ومنى واصف، لاسيما أن توقعات النجاح للجزء الثالث كبيرة".

وتختم عبد النور: "يتميز هذا الجزء باشتماله على مزيج من كل شيء في الدراما الرومانسية والقوة والتضحيات والأكشن والخيانة والاختيارات التي تكون بالغة الصعوبة أحياناً، ولكن الظروف تجبرنا على الاختيار حتى لو اضطر الإنسان إلى تغيير طريقٍ سبق أن رسمها لنفسه وخطط لها. لقد اشتقتُ للإطلالة عبر شاشة MBC التي قدمت معها أبرز أعمالي مثل "روبي" قبل بضع سنوات، وها أنا اليوم أطلّ مجدّداً بفكرة جديدة وشخصية مختلفة أتمنى أن تكون عند حسن ظن الجمهور".






المصدر : لبنان 24

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 27013

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم