حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الأربعاء ,26 سبتمبر, 2018 م يوجد الآن عدد (4946) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 565713

بالصور .. "سرايا" تكشف عن المدينة الغامضة في صحرائنا .. مدينة للاجئين أم مشروع للتوطين !

بالصور .. "سرايا" تكشف عن المدينة الغامضة في صحرائنا .. مدينة للاجئين أم مشروع للتوطين !

بالصور  ..  "سرايا" تكشف عن المدينة الغامضة في صحرائنا  ..  مدينة للاجئين أم مشروع للتوطين !

02-02-2014 11:03 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا – خاص وحصري – سميح العجارمة – تكشف 'سرايا' في هذا التقرير عن ظهور مدينة غامضة في صحرائنا الأردنية وخلال فترة قياسية، ما سر هذه المدينة ؟ ولماذا تم إنشاؤها ؟ وهل لوجودها علاقة بمشاريع التسوية السياسية في الملفين الفلسطيني الإسرائيلي والملف السوري ؟
لا أحد يعلم على وجه التحديد الإجابات الصحيحة على هذه التساؤلات، ومن الغباء السياسي أن تبقى هذه الأسئلة دون إجابات .

مئات المنازل المنفصلة بالقرب من الأزرق

تقع هذه المدينة الغامضة بالقرب من مدينة الأزرق الصحراوية، ويمتد عرضها على مسافة عدة كيلومترات وكذلك طولها، وتتكون – كما تظهرها الصور المنشور هنا – من مئات المنازل المنفصلة، مع طرقات داخلية، وحمامات عامة للرجال والنساء، وكل ما تحتاجه المدينة من خدمات وبنية تحتية.

أسئلة برسم الشك

وما يبعث على الحيرة هو لماذا اتخذ قرار إنشائها؟ ومن اتخذه ؟ وهل هناك ثمن مقبوض مقابل السماح ببنائها على التراب الأردني ؟ وما هو مصدر تمويل إنشائها ؟..إلا إذا كان مصدر التمويل هو صندوق الأمم المتحدة للسكان والذي يضع يافطته على أحد مداخل هذه المدينة .

ووجود صندوق الأمم المتحدة للسكان في هذه المعادلة الوطنية الصعبة يثير مخاوف كثيرة أهمها هو التخوف أن تكون هذه المدينة الغامضة هي بداية تنفيذ مشروع توطين اللاجئين في الأردن.

شق طريق دولي باتجاه المدينة الغامضة

ما يزيد هذه المدينة غموضاً ويثير الشكوك بأهداف إنشائها هو وجود طريق يجري تنفيذه من الحدود العراقية باتجاها، فنحن كشعب أردني يعتقد أن ما يجري في المنطقة من تحركات مشبوهة بجميع الملفات السياسية سيكون الحل على حسابه.

وخصوصاً إذا ما أضفنا إلى ذلك التكتم الشديد على هذه المدينة الغامضة، وعدم السماح بدخولها إلا للقائمين على إنشائها من إداريين ومهندسين وعمال ومركبات نقل مستلزمات البناء، ورفض أية جهة رسمية التصريح حولها، وحتى أن أبناء تلك المنطقة يشعرون بالقلق والتوتر من إنشائها بالقرب منهم دون أن يأتيهم أي مسؤول رسمي يوضح لهم ماهية هذه المدينة، ومن سيكون جيرانهم الجدد.

توقعات وتخمينات حول المدينة الصحراوية الغامضة

توقيت إنشاء المدينة الغامضة، والموقع الذي تم إنشاؤها فيه، والعدد الهائل من المنازل الذي احتوته، وتوفير البنية التحتية لها يؤشر إلى الاحتمالات التالية :

1 – نية نقل لاجئي مخيم الزعتري إليها كخطوة أولى لتوطينهم .
2 – الاحتمال الثاني هو تفريغ مخيم اليرموك في سوريا ونقلهم إلى هذه المدينة الغامضة كجزء من تسوية الملف السوري، كخطوة أولى لتوطينهم في الأردن.
3 – الاحتمال الأخير أن يكون إنشاء هذه المدينة له علاقة مباشرة بما يجري من تصفية للسنة في محافظة الأنبار العراقية، وخصوصاً أن الأنبار تقع على الحدود الأردنية الشرقية وقريبة من موقع المدينة المستحدثة، وذلك لاستقبال اللاجئين العراقيين السنة من هذه المحافظة المنكوبة إذا ما تطورت الأحداث فيها.

على الحكومة التوضيح : مدينة للاجئين .. أم مشروع توطين ؟

الآن وبعد نشر 'سرايا' وكشفها لهذه المدينة الصحراوية الغامضة المجهولة الأهداف، على الحكومة أن لا تترك الأمر للتخمينات لما في ذلك من عواقب وخيمة مصدرها شعور الأردنيين أن هناك من الأمور ما هو غير مفهوم ولا واضح قد يمس مستقبلهم ومستقبل بلدهم، وقد يؤثر وجودها على التوازن السكاني والديموغرافي في الأردن، و السؤال المطروح هل هذه المدينة التي تم إنشائها بين ليلة وضحاها بين أكنافنا وعلى ترابنا الأردني هل هي : ( مدينة للاجئين ام مشروع توطين ؟ ).

 

 







طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 565713

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم