حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,29 نوفمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 33214

729الف اسرة اردنية تعاني من التدخين

729الف اسرة اردنية تعاني من التدخين

729الف اسرة اردنية تعاني من التدخين

16-09-2013 12:52 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : فيصل البقور
لن أسهب في المقدمة حول التدخين، لذا سأطرق الموضوع مباشرة لسبب أننا نعلم ماهية التدخين وما يسببه من ألاهاق صحي ومالي على المدى البعيد والقريب.
وعند الحديث عن الشعب الاردني واستفحال ظاهرة التدخين بين الذكور والإثاث صمن المراحل العمرية المختلفة، فحرياً بنا أن نعلم أن عدد الأسر الأردنية حتى نهاية عام 2010 هو مليون اسرة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن حجم الأسرة الأردنية هو 5.3 فرد لكل أسرة اي ان عدد الأردنيين 5501700 نسمة تقريباً يعيشون ضمن أسر خاصة داخل المملكة، اسوق هذه الارقام لأبين مدى الأثر والتأثير لآفة التدخين على الاردنيين.
عندها يظهر ان 610 ألف أسرة أردنية بها على الأقل فرد مدخن، اي ان 3.356037مليون اردني واردنية هم اما مدخنين او يتأثرون بمن يدخن ، وهذا الرقم يفوق نصف عدد سكان الأردن تقريباً.
ان الدراسة التي قامت بها دائرة الإحصاءات العامة 2010 تشير الى ان 573 الف اسرة اردنية يمارس افرادها التدخين داخل المنازل ، تعطي اشارة واضحة الى الكم الهائل من الاردنيين الذين يقعون تحت تأثير التدخين ( اللاإرادي او القسري ) حيث الدخان ينبعث في داخل المنازل مغطياً مساحة الهواء مجبراً غير المدخنين على استنشاقه ، ولا يغيب عن البال ان هنالك من يتأثرون من التدخين في اماكن اخرى مثل وسائط النقل او اماكن العمل او الاماكن التي يتواجد فيها الناس من اسواق ومولات ...الخ .
اما باقي الأسر التي بها مدخنين وهم حوالي 300 الف اسرة فهم يختارون اماكن خاصة للتدخين ،.
وتشير الدراسة اياها والتي تمت بمقابلة العديد من الاسر الاردنية على ايدي الباحثين الإحصائيين الى دقة البيانات التي تم جمعها بناء على شفافية الإجابات التي اخذوها من الأسر ، حيث وُجد ان من بين كل 100 أسرة في العقبة مثلاً يوجد 66 اسرة بها فرد مدخن ، كأعلى محافظة بهذا الخصوص اما محافظة عجلون فمن بين كل 100 اسرة يوجد 57 اسرة بها فرد مدخن.
وعند الحديث عن اقاليم الاردن تبين ان 391 الف اسرة في اقليم الوسط بها مدخن على الأقل ، واقليم الشمال 277 الف اسرة واقليم الجنوب 61 الف أسرة ، ولا يغيب عن البال ان ما سبق من ارقام للأسر هو فقط تحديداً عن الحالات المدخنة ( للسجائر) اما باقي انواع الدخان _نرجيلة، غليون ...الخ فهي قليلة انتشار مقارنة بالسجائر.
ولقد بلغ انفاق الأسر الاردنية على التبغ والسجائر حوالي 481 مليون دينار عام 2010 ، ولعل في هذا الرقم اشارة اكيدة ان موازنة الاسرة الاردنية تتأثر بالتدخين كما تتأثر ايضا الموازنة العامة للمملكة .
حيث بينت الدراسة ان 56% من الأسر الأردنية تنفق اقل من 2 دينار يومياً على التدخين وان 37% تنفق ما بين 2 دينار الى 5 دينار يومياً على التدخين واخيراً تنفق 7% من الأسر الاردنية اكثر من 5 دنانير يومياً على التدخين .
وصحياً تلاحظ ان 3.3 مليون اردني هم عرضة للأمراض التي يسببها التدخين من السرطانات بأنواعها وامراض الجهاز التنفسي وامراض القلب والشرايين الى غيرها مما يصعب حصره . والحديث هنا ليس من باب النصيحة الطبية فقط بل هو فقط لمحاولة التخفيف من التدخين داخل المنازل خوفاً على من يعيشون معنا فيه. لأنهم أولادنا وأزواجنا وأباءنا وغيرهم ممن نتقاسم معهم الفرح والحزن والحياة , هي وقفة للتفكر ان كنا حقاً نستحق ( نحن المدخنون ) العيش مع من نحب اأم أن علينا الذهاب بعيداً عنهم حتى يستنشقوا هواءً نقياً





لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 33214
مع ارتفاع سعر الفائدة في الأردن .. هل تتوقع ارتفاع اقساط القروض الشخصية ؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم