حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,28 نوفمبر, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 36006

قصة "أم جـميــل"

قصة "أم جـميــل"

قصة "أم جـميــل"

08-03-2014 09:20 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - ذكرت قصة أم جميل زوجة ابى لهب عم رسول الله صلى الله عليه وسلم في سورة المسد عن كرهها للرسول وبعد ذكر القرآن لها ازداد كرهها لرسول الله رغم أن ولديها عتبة وعتيبة تزوجا بنتي الرسول وهما أم كلثوم ورقية اللتان تزوجهما عثمان بن عفان تباعا بعدهما...

اسمها ونسبها :
أروى بنت حرب بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.وهي أخت الصحابي أبو سفيان بن حرب.

كرهها لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم :
* وأخرج ابن جرير والبيهقي في الدلائل وابن عساكر عن ابن عباس في قوله‏:‏ ‏{‏ وامرأته حمالة الحطب‏ }‏ قال: كانت تحمل الشوك فتطرحه على طريق النبي ليعقره وأصحابه.

وأخرج ابن أبي الدنيا في ذم الغيبة وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم عن مجاهد: ‏{‏وامرأته حمالة الحطب‏}‏ قال: كانت تمشي بالنميمة ‏{‏في جيدها حبل من مسد‏}‏ من نار.

*عن السيرة النبوية خرجت أم جميل ذات يوم غاضبة حتى وصلت إلى الرسول وكان جالساً مع أبي بكر عند الكعبة، وكان في يدها حجر أرادت أن تضربه به فذهب بصرها فلم تره وقالت لأبي بكر: أين صاحبك قد بلغني أنه يهجوني، والله لو وجدته لضربته بهذا الحجر، ثم انصرفت فقال أبو بكر: يا رسول الله أما رأتك؟ قال: لا، لقد أخذ الله بصرها عني.

* ضغطت على ولديها عتبة وعتيبة ليطلقا بنتي الرسول.

يذكر الزمخشري في تفسيره الكشاف بأن أم جميل قالت لولديها:
"رأسي برأسيكما حرام إن لم تطلقا بنتي محمد"، فلم يكن لهما إلا الرضوخ لها، فقاما بتطليق بنتي الرسول ام كلثوم ورقية.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 36006

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم