حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,30 مارس, 2023 م
طباعة
  • المشاهدات: 15444

الأمير الحسن يختتم زيارة عمل إلى سلطنة عُمان

الأمير الحسن يختتم زيارة عمل إلى سلطنة عُمان

الأمير الحسن يختتم زيارة عمل إلى سلطنة عُمان

18-03-2023 05:34 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - اختتم سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس منتدى الفكر العربي، أمس الجمعة، زيارة عمل إلى سلطنة عُمان.

وخلال زيارة سموه، التقى سماحة مفتي عام السلطنة الشيخ أحمد بن حمد بن سليمان الخليلي، إلى جانب إلقاء محاضرة في جامعة السلطان قابوس بعنوان "الواقع العربي في ظل التطورات والتجاذبات الدولية وانعكاساتها على المنطقة: رؤية مستقبلية" بتنظيم من النادي الثقافي العٌماني ورعاية وزير الإعلام العُماني الدكتور عبد الله بن ناصر الحراصي.

واستهل سموه محاضرته، بالتأكيد متانة العلاقات الأردنية العُمانية ودورها الوسطي في التعاطي مع القضايا الإقليمية والدولية وما يقوم به البلدان من وساطة ليُبقيا الأمّة مترابطة متراصّة البنيان.

وقدم سموه، في المحاضرة، قراءة استشرافية للواقع العربي في ظلّ ما تشهده المنطقة العربية من تطوّرات وتغيّرات، لافتًا إلى أن الشرق الأوسط يشكّل بوابة التلاقي بين الشمال الأفريقي وأوروبا وآسيا.

ولفت إلى أهمية التركيز على ثقافة الحوار الهادف، الذي يسعى إلى ابتداع الحلول الناجعة؛ ويتولد عنه تنوير وتعمُّق ورؤى وحكمة لتعزيز المشاركة في صنع القرار وتوسيع قاعدة الحوار.

وأشار سموه إلى ضرورة تعظيم الجوامع والقواسم المُشتركة الخلاّقة، واحترام الفروق بين الثقافات المختلفة من خلال منظومة متكاملة من القيم الاجتماعية والثقافية المبنية على احترام الحياة بكل تنوعها وتعزيز التضامن الإنساني والتعددية لتأكيد قيمة الإنسان وكرامته.

وجدد سموه الدعوة إلى ضرورة إنشاء صندوق عالمي للزكاة والتكافل وذلك لتعزيز التقدم والتنمية والنماء، وكذلك ضرورة إطلاق مصفوفة شاملة لقانون للسلام يرتكز على منظومة أخلاقيات التّضامن الإنساني، ضرورة إنشاء برلمان للثقافات يكون بمثابة مُلتقى للحوارات العربية-غير العربية.

وتناول سموه في المحاضرة عدة محاور تركزت على ضرورة تبني سياسات واستراتيجيات متعلقة بالصحّة والتعليم والأمن الغذائيّ والمياه والطاقة والعلوم والتكنولوجيا، والحاجة إلى وضع استراتيجية قومية لإحياء اللغة العربية ونشرها والحفاظ عليها، إضافة إلى أهمية تمكين الشباب ودعمهم مع ضرورة توعيتهم بقضايا العصر.

من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة النادي الثقافي العُماني الدكتور محمود بن مبارك السليمي، في كلمة له في المحاضرة، إن سمو الأمير الحسن بن طلال يـعد أحـد الـقادة الـمفكّريـن فـي الـعالـم الـعربي والـداعـين إلـى الحوار بـين الحضارات والسّلم العالمي، مشيرا إلى أن محاضرة سموه تأتي متزامنة مع احتفال النادي بمرور أربعين عامـًا عـلى إنشائه.

على صعيد أخر، أجرى سموه مقابلة صحافية مع إذاعة الوصال العُمانية تطرق فيها سموه للحديث عن العلاقات التاريخية بين الأردن وعُمان، وأهمية مواجهة التحديات المختلفة بالتعاون والتكامل.

وأشار سموه، في المقابلة، إلى ضرورة إنشاء نظام عالمي إنساني جديد ومستقل، والحاجة إلى إيجاد رؤى عربية فاعلة لإحياء نهضة جديدة في المنطقة قائمة على التمكين والتفعيل.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 15444

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم