حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,8 أغسطس, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 1491

إشكالية الجرائم السيبرانية في ظل الأمن والإستقرار الوطني .

إشكالية الجرائم السيبرانية في ظل الأمن والإستقرار الوطني .

إشكالية الجرائم السيبرانية في ظل الأمن والإستقرار الوطني .

04-08-2022 04:14 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : الدكتور فارس محمد العمارات
تتعدد وتختلف صور اقتراف الجريمة السيبرانية، وذلك باختلاف الوسائل والطرق التي يتم استخدامها في ارتكاب تلك الجريمة ، فضلا عن ماهي الجهات وراء هذه الحريمة ، وتتمحور مظاهر الجرائم السيبرانية التي تهدد أمن واستقررار الدولة في كثير من العناصر ، والتي تعتبر اولها التجسس الالكتروني ، والتي يقصد بالتجسس هنا هو الاطلاع والتسلل على معلومات الغير الخاصة والتي لا يتمكن ولا يسمح لاحد الاطلاع عليها خاصة انها مؤمنة من خلال ارقام وبصمات سرية الا أن الفضاء الالكتروني آثر عليها بشكل قوي من خلال الادوات الاستخبارية والتنصت والتجسس بشكل سري وذلك لما للأمن والسيبرانية من علاقة قوية أصبحت أداة في خدمته، وذلك لتسهيل النشاطات السرية في العلاقات ما بين الدول كعملية الاغتيالات نتيجة تزايد العلاقة مابين التكنولوجيا والامن ،إذ تقوم مؤسسات استخباراتية خاصة باجتذاب القراصنة للاستفادة من خدماهتم في التعاقد مع شركات تسعى للحصول على معلومات مهمة عن منافسيها، وتقوم جهات أخرى بتوظيفهم وتوجيههم من أجل الحاق الضرر المادي والنفسي من خلال تدمير الثقة بينهم وبين عملائهم.
فيما يٌشير مفهوم الحرب السيبرانية كأحد أهم مظاهر التهديد للأمن والإستقرار الوطني إلى استخدام جملة من الممارسات والاجرءات التي تسعى إلى الحاق الضرر والتعطيل للانظمة والوسائل الالكتروينة الخاصة بالعدو، فضلا عن انها تحقق الحماية الذاتية من الاستطلاع المٌعادي ومقاومته، وتحقيق الاستقرار للنظم السيبرانية الصديقة ، ويعتبر استخدام الطاقة الكهرومغناطيسيّة في نطاق الحرب السيبرانية أمراً مهما وضروريا؛ وذلك لغايات تعطيل حركات العدو اينما كانت .
وتٌعتبر السرقة والاحتيال الالكتروني من أكبر الاخطار الناجمة عن الجريمة السيبرانية من خلال استخدام الحاسوب والانترنت ، وهو خطر القرصنة عبر الاترنت، خاصة ان القرصنة التقليدية لم تعد خطراً كما القرصنة عبر ، حيث يتم ذلك من خلال سرقة المعلومات وتزويرها، والتي يقوم كثير من الافراد والمنظمات الاجرامية والتي تسعى إلى الكسب المادي السريع باستنساخ المطبوعات والمواد الصوتية والبرامج المستخدمة في الحواسيب وذلك باستخدام التقنية الرقمية البالغة الدقة والإتقان ، بعد ذلك يقومون بتوزيعها وبيعها بثمن أقل من السعر الاساسي . ومن صور السرقة والاحتيال سرقة وابتزاز الاموال من خلال استخدام شبكة الانترنت كالدخول إلى شبكات البنوك والتحويل غير الشمروع للاموال من من الحسابات البنكية والتلاعب بها وتحويلها من حساب إلى آخر، أو الحصول على الرقم السري ومن صورها كذلك سرقة الاموال باستخدام البطاقات البنكية المسروقة والقيام بتصنيع البطاقات المزورة واستخدامها من خلال سرقة الارقام السرية.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 1491
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
04-08-2022 04:14 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
هل ترى أن حكومة "الخصاونة" بحاجة إلى تعديل وزاري؟
تصويت النتيجة

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم