حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الجمعة ,1 يوليو, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 6247

زوجي حساس وكثير الزعل كيف أتعامل معه؟

زوجي حساس وكثير الزعل كيف أتعامل معه؟

زوجي حساس وكثير الزعل كيف أتعامل معه؟

16-05-2022 09:23 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

الحياة مع الزوج كثير الزعل والحساس صعبة ومتوترة، فالزوجة دائماً ما تشعر أنها بحاجة إلى التركيز والانتباه إلى كلامها وأسلوبها وحتى مزاحها حتى لا يتحسس زوجها ويزعل منها، ما يجعل الحياة الزوجية مشحونة ومتوترة، فما هي الأسباب التي تجعل من الزوج شخصية حساسة كثيرة الزعل؟ وكيف يمكن التعامل معه؟


أسباب كثرة زعل الزوج وحساسيته المفرطة
هناك العديد من الأسباب التي تجعل الزوج كثير الزعل مع زوجته ويتحسس من أي تصرف أو كلام ويكبر أي مشكلة بشكل مبالغ فيه، ومن هذه الأسباب نذكر:

عادة اكتسبها بعد الزواج: يمكن أن تكون حساسية الزوج عادة قد اكتسبها بعد الزواج نتيجة قيام الزوجة بمسايرة الزوج والاعتذار منه بشكل دائم فيجعل من زعله أسلوب في الحياة الزوجية لتنفيذ ما يطلبه.
شخصية الزوج الحساسة: قد تكون حساسية الزوج المفرطة وانزعاجه الدائم طبع موجود فيه قبل الزواج، وفي هذه الحالة من الصعب جداً تغيير هذا الطبع.
عدم التفاهم بين الزوجين: يمكن أن تكون كثرة الزعل عند الزوج نتيجة عدم التفاهم مع زوجته واختلاف الطباع بينهما، بحيث تقوم الزوجة بالتصرفات التي يكرهها الزوج وتقوم بتكرارها على الرغم من معرفتها بانزعاجه منها.
قلة الخبرة الحياتية: عدم الخبرة في الحياة الزوجية وخاصة في السنة الأولى من الزواج يمكن أن تكون سبباً في انزعاج الزوج الدائم نتيجة عدم تعود كل طرف على طباع الآخر.
حب التملك: قد يكون كثرة الزعل عند الزوج ناتج عن حب تملكه لزوجته والرغبة بالاهتمام الدائم به والتعبير عن حبها له بشكل مستمر، مما يجعله يشعر بالزعل بمجرد الشعور بأنها تهمله حتى ولو كان ذلك على حساب بيته وأطفاله ويشعر بالغيرة منهم.
كثرة أخطاء الزوجة: قد لا تكون المشكلة تخص الزوج وحده وناتجة عنه، فربما يكون معه حق في زعله الدائم وهو عدم تقدير زوجته للخطوط الحمراء والأشياء الحساسة بالنسبة له وتكرار أخطائها بشكل دائم.
الدلال المفرط خلال الطفولة: يمكن أن تتسبب التربية الخاطئة للرجل في طفولته والدلال الزائد له في جعله شخصية حساسة كثيرة الزعل، لأنه اعتاد على الحصول على أي شيء من عائلته بمجرد زعله.
كيف تتعاملين مع الزوج كثير الزعل؟
التعامل مع الزوج كثير الزعل يحتاج إلى سياسية زوجية وهدوء من الزوجة وصبر، وهنا نقدم بعض النصائح التي تساعد على التعامل مع هذا النوع من الأزواج:

الاهتمام به أكثر: إن الرجل الحساس كثير الزعل يقوم بهذا الدور لجذب الاهتمام حتى يشعر بأهميته عند زوجته، لذا حاولي إشباعه بالاهتمام والحب كما تهتمين بالطفل الصغير من طعامه ولباسه وكل ما يحب، وذلك لا يكون فقط عند زعله بل اهتمي به في أغلب الأوقات.
عدم استفزازه: استفزاز الرجل كثير الزعل بالقيام أمامه بالأشياء التي يكرهها أو تجاهل زعله أو نقد تصرفاته سيزيد الطين بلة لذلك تجنبي هذه التصرفات حتى تستطيعي حل المشكلة.
استخدام حس الفكاهة: إياك عزيزتي الزوجة أن تجعلي الأجواء تقلب إلى نكد حاولي تلطيف الوضع واستخدمي حس الفكاهة لتخطي المشكلات التي يختلقها بزعله حتى لا تقلبي الحق عليكِ.
احتواء الزوج الحساس: حاولي احتواء الزوج خلال زعله أي لا تتجاهلي زعله حتى لا يشعر أنه شخص غير مرغوب فيه ومرفوض.
الحوار الهادف: حاولي في الأوقات التي تكونان متفقين فيها أن تتناقشي مع زوجك في هذه المشكلة لإيجاد حل مرضي لكما وأخبريه أنه يجب عليه أن يتغاضى عن بعض الأمور وألا يبالغ في زعله، حاولي أن تكون لغة الحوار هادئة ومتفهمة كي لا تستفزيه.
تقديم الاعتذار: إذا كانت الزوجة مسؤولة عن المشكلة فيجب عليها توضيح حقيقة الأمر في حال وجود أي سوء تفاهم أو فهم.
تعزيز ثقة الرجل بنفسه: حاولي دائماً تعزيز ثقة الرجل الحساس بنفسه من خلال مدحه وخاصة أمام الآخرين فذلك سيجعله يشبع رغبته بالشعور بالأهمية من قبل زوجته وهو المطلوب.
لا تجعليه يعتد الزعل: فعندما تجديه أنزع من شيء معن وكان الحق معه فقومي بالتصرف الملائم للحل المشكلة بسرعة، وإذا كان زعله غير مبرر فأشرحي له أن الأمر زاد عن حده ويجب أن يكون أكثر مرونة في العلاقة الزوجية.
طلب المساعدة: في حال وجدت أن الحلول وصبرك نفذوا للتعامل مع الرجل الحساس كثير الزعل حاولي طلب المساعدة من أحد أفراد عائلته مثل والده أو والدته أو استشارة مختص في العلاقات الأسرية.
كيف تكسبين الزوج الحساس؟
عامليه كطفل: أفضل نصيحة لتكسبي زوجك الحساس هو معاملته كطفلك الصغير والاهتمام به كما تهتمين بطفلك تماماً، قد يكون الأمر متعباً ولكن يجب التعايش مع هذه الشخصية.
لا تقارنيه بأحد: إياك ثم إياك أن تقارني زوجك الحساس بأي أحد فذلك سيثير غضبه ويزيد من شعوره بالنقص وبأن هناك شخص آخر أفضل منه في نظرك مما يزيد المشكلة سوء.
لا تنتقديه: تجنبي انتقاد الزوج الحساس قدر الإمكان سواء أمام الآخرين أو لوحدكما فالشخصية الحساسة لا تتقبل النقد أبداً وإذا أردت مناقشته في تصرفاته التي تزعجك حاولي استخدام الأسلوب غير المباشر في ذلك.
تجنب الأشياء التي تزعجه: حتى تستطيعين كسب الزوج الحساس حاولي حصر الأشياء والتصرفات التي تزعجه وتستفزه وقومي بتجنبها قدر المستطاع وخاصة فيما يتعلق بنقد تصرفاته أو اهماله.
التعبير الدائم عن حبك: الشخص الحساس كالطفل الصغير يحتاج إلى معاملة خاصة، لذلك قومي بالتعبير دائماً عن حبك له بالكلام أو بالقيام بالأِشياء التي يحبها أو مثلاً تحضير الطعام الذي يحبه.
لا تظهري حبك لشخص آخر أمامه: الزوج الحساس يحب أن يشعر أنه محط اهتمام وحب زوجته طوال اليوم وكثيراً ما تجدينه يغار من أي شخص تحبينه مثل والدك أو والدتك أو أخوك أو حتى طفلكما لذلك تجنبي التعبير عن محبتك لهذا الشخص بوجود زوجك الحساس.
كيف أتعامل مع زوجي عند الزعل؟
تجنب الجدال مع الزوج: الزوج كثير الزعل لا يحب أن يتم مناقشته في المشكلة وخاصة وقت حدوثها لأن ذلك يزيد من عناده وإثارة غضبه، حاولي تأجيل النقاش إلى وقت يكون فيه هادئ.
تركه حتى يهدأ: في حال كان زعل الزوج يرافقه ثورة غضب فحاولي تركه حتى يهدأ تماماً ويفرغ كامل غضبه دون أن تقومي بأي رد فعل ولا تقولي أن لا علاقة لك بما أغضبه فمثلاً حاولي استيعابه عند زعله حتى لو لم تكوني السبب في ذلك دعيه يفرغ غضبه وسيشعر بذنبه بعد هدوئه.
كوني هادئة: لا تحاولي أن تجابهي غضبه بغضب فذلك قد يزيد الأمر سوءً ويمكن أن يكون مبرراً له لقلب الحق عليكِ كوني هادئة تماماً حتى ينتهي من غضبه.
تقديم الاعتذار: بعد أن يهدأ الزوج قدمي له الاعتذار عما كان يغضبه منك ولا تحاولي تبرير اخطائك دون الاعتذار والاعتراف بالخطأ لان هذا قد يثير غضبه مرة أخرى، ولا تحاولي تقديم الاعتذار اثناء غضبه فقد يرفض ويقول ما يجرح مشاعرك، وعندما تجدي أن الاعتذار لا يجدي نفعاً لا تعتذري مرة أخرى.
تحدثي معه بحب: عند التحدث مع الزوج الزعلان استخدمي كلمات الحب والصوت الدافئ واخبريه أنك تحبينه على الرغم من كل تصرفاته وأن المشاكل بينكما يمكن حلها بالمناقشة ولا داعي لزعله وحساسيته.
التجاهل في بعض الأحيان: لا تبالغي بردود فعلك العاطفية تجاه زعله فقد لا يكون محقاً على الإطلاق وعندما لا يكون هناك مبرر لهذا الزعل حاولي تجاهل الموقف كي لا يعتاد على أن يكرر زعله في كل مرة دون سبب مقنع.
نصائح عند التعامل مع الزوج الزعول
هناك بعض النصائح الإضافية التي تساعدك عزيزتي المرأة في التعامل مع الزوج كثير الزعل وهي:

فكري في تصرفاتك: فكري بجدية فيما إذا كان لك دور في استفزاز الزوج وإثارة زعله وغضبه ويجب أن تكوني صادقة مع نفسك عندما تقومي بتحديد ذلك، لأنه في هذه الحالة يجب أن تغيري أنت من نفسك.
قدري إذا ما كان الزعل عند الزوج عادة: في كثير من الأوقات يكون زعل الزوج المتكرر مجرد عادة قديمة كان قد اكتسبها منذ صغره ونشأ عليها وليس ناتجاً عن خطأ الزوجة، لذلك فليس عليها تحمل ما ليس لها ذنب فيه وبحسن تعاملها معه وصبرها عليه سينتبه إلى ذلك ويكف عن تحميلك مسؤولية زعله.
استخدمي الفكاهة كسلاح فعال: عند مواجهة زعل الزوج أو نوبات غضبه يمكن للزوجة التغلب على تلك اللحظات بقليل من الفكاهة والمرح، فمثلاً فكري ببعض المواقف المضحكة التي تساعد على تخطي هذه المشكلة.
وضع حدود لزعله: حاولي وضع حدود لزعل زوجك لا تسمحي له أن يتجاوزها فارفضي خروجه من المنزل عند الزعل أو تكسير الأشياء من حوله أو مثلاً التجريح في الكلام.
تعودي على طبعه: وأخيراً إذا وجدت أن زعل زوجك الكثير هو طبع ولا يمكن تغييره مهما فعلتي فلا يوجد أمامك إلا أن تعتادي على هذا الطبع وتحاولي قدر الإمكان تجنب الأشياء التي تثير زعله.
زوجي يزعل على كل شيء!

عرضت إحدى المتابعات مشكلتها بأنها عروس جديدة متزوجة من رجل يزعل من كل شيء مهما كان تافهاً وحتى ولو كان على سبيل المزاح ودائماً ما تقوم بالمبادرة بالمصالحة ولكن الأمر يزداد سوءً فيحملها مسؤولية زعله وتطلب الحل من خبراء الموقع.
وكان الرد من أخصائية علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي بأن الفترة الأولى من الزواج دائماً ما تمر ببعض الصعوبات حتى يعتاد كل طرف على طباع الآخر ويجد طريقة للتفاهم معه، ونصحتها بالتخفيف من المزاح الذي يزعجه والابتعاد عنه عندما يكون في مزاج سيء وتجنب إثارة غضبه والمناقشات الحادة معه كما أن الاحترام شرط أساسي للتعامل مع الزوج حتى تفرض عليه المعاملة بالمثل وأخيراً إعطاء الزوج المساحة الخاصة لممارسة حريته عبر هواياته أو التواصل مع أصدقائه.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 6247

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم