حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,25 يونيو, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 43822

في يومهم- عمال فلسطين .. من تحطيم الرؤوس الى نهش الكلاب

في يومهم- عمال فلسطين .. من تحطيم الرؤوس الى نهش الكلاب

في يومهم- عمال فلسطين ..  من تحطيم الرؤوس الى نهش الكلاب

01-05-2011 07:57 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - في الأول من أيار يوم العمال العالمي سجل جنود الاحتلال صفحة جديدة في سجل القمع ضد عمال فلسطين، فقد تعرض العمال فجر اليوم الأحد لمطاردة من جنود الاحتلال قرب حاجز الزعيم انتهت باصابة عاملين أحدهما وصفت جراحه بالخطيرة.

 

وأفاد الزميل كريم عساكرة أن العامل محمود ابراهيم ابو سرحان ( 25 عاما) من بلدة العبيدية شرق بيت لحم، تعرض لجروح بالغة في الرأس والوجه جراء اصابته بحجر ألقاه عليه أحد جنود الاحتلال ومن ثم سقوطه عدة أمتار من منطقة مرتفعة، فيما أصيب العامل علي منصور أبو سرحان ( 18 عاما) برضوض في اليد جراء سقوطه اثناء المطاردة.

 

وفي التفاصيل قال العامل صلاح مطر أبو سرحان ( 22 عاما): "كنا مجموعة من العمال نحاول اجتياز الجدار الفاصل في منطقة لا تبعد كثيرا عن حاجز الزعيم شرقي القدس، وذلك قرابة الساعة الرابعة فجرا، وأثناء تسلقنا الجدار ظهر لنا فجأة جنديان شرعا بمطاردتنا ففررنا الى بطن جبل واختبأنا هناك، إلا أن جنود الاحتلال جاؤونا من المنطقة العليا وأخذوا يرموننا بالحجارة فهربنا ثانية".

 

ويضيف العامل الذي ملأت الدماء ملابسه وهو يرافق زميله في المستشفى، "أثناء هروبنا أصاب حجر القاه جندي من مسافة بضعة أمتار الجهة اليمنى من رأس محمود، فسقط على الفور على وجهه وتدحرج عدة امتار في منطقة جبلية وعرة تكسو ارضيتها الصخور النارية، ونحن واصلنا فرارنا ولكن الجنود عندما وصلوا للعامل المصاب ورأوا حالته الحرجة تركوه وعادوا أدراجهم، في حينها رجعنا اليه فوجدناه فاقد الوعي فحملنا وسرنا به لاقرب وسيلة نقل لايصاله للمستشفى".

 

ويرقد العامل أبو سرحان المتزوج حديثا في مستشفى الجمعية العربية في بيت جالا وحالته حرجة بعد أن أصيب بجروح عميقة في الرأس، بينما الرضوض تنتشر في جميع انحاء جسده، وينوي الأطباء ادخاله الى غرفة العمليات.

 

ويقول عامل ثالث فضّل عدم ذكر اسمه (خوفا من مطاردة الاحتلال له)، تلقينا اتصالا من مقاول قال لنا ان لديه عملا في "بسغات زئيف" بالقدس، فتوجهنا لمقابلته كي نعمل في أول يوم بعد أن فك الاحتلال الاغلاق المفروض على الضفة الغربية بسبب عيد الفصح "البيسح" اليهودي، وكما ترى "جينا نتسبب فوقعت على رؤسنا".

 

في مشهد بات يتكرر يومياً مع العمال المتوجهين لعملهم داخل أراضي 48، هاجمت كلاب الاحتلال، فجر اليوم الأحد، ثلاثة عمال في منطقة عرب الرماضين جنوب الخليل، واصابتهم بجراح في أنحاء متفرقة من أجسامهم.

 

وأفاد ناصر قباجة، مسؤول غرفة عمليات الهلال الاحمر الفلسطيني في محافظة الخليل، بأن اسعاف الهلال الاحمر في مدينة الظاهرية جنوب مدينة الخليل، قامت بنقل عاملين لمستشفى الخليل الحكومي، مصابين بجراح مختلفة جراء تعرضهما للنهش والعض من كلاب الاحتلال، وبدت آثار عضات الكلاب في أجسامهم، فيما قامت سيارة خاصة بنقل جريح ثالث.

 

الكلاب سلاح الجيش الاسرائيلي لمطاردة الفلسطينيين

وأضافت مصادر طبية في مستشفى الخليل الحكومي بأن العاملين، محمد الطميزي (30 عاما) من سكان بلدة إذنا غرب الخليل، ونعيم محمد حوشيه (48 عاما) أدخلا للمستشفى لتلقي العلاج بعد تعرضهم للعض من كلاب، وحالتهم الصحية متوسطة.

 

ودأبت قوات الاحتلال الاسرائيلي في الفترة الأخيرة على استخدام الكلاب البوليسية، لمطاردة العمال وعضهم في منطقة عرب الرماضين جنوب الخليل، حيث اصيب جراء ذلك ما لا يقل عن 8 عمال.


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 43822
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
01-05-2011 07:57 AM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم