حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,21 يناير, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 5069

قصر رمضان أوغلو من أقدم قصور تركيا

قصر رمضان أوغلو من أقدم قصور تركيا

قصر رمضان أوغلو من أقدم قصور تركيا

28-11-2020 09:45 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - تشتهر تركيا بكثرة المباني التاريخية والقصور الجميلة التي تم بناءها بداية من العصور البدائية وحتى الدولة الإسلامية المغولية والسلجوقية والعثمانية ، يوجد بها عدد من القصور الجميلة التي حافظت على جمالها و شكلها الآنيق المميز عززت تلك القصور والمباني من السياحة التاريخية في تركيا فبدأ قطاع هائل من السياح بالتوافد إلى تركيا لرؤية تلك المعالم وبدأت وزارة السياحة التركية بالترويج لتلك المباني والقصور شيئًا فشيئًا ، مؤخرًا بدأ الترويج لقصر رمضان أوغلو من أقدم القصور في تركيا بل في العالم أجمع، هو من ضمن أشهر القصور والمعالم في مدينة أضنة .



تعد مدينة أضنة من أهم المراكز الثقافية في تركيا تتميز بالشواطئ المزينة بالأعلام الزرقاء والطبيعة الساحرة والتاريخ العريق الأماكن الترفيهية والمطاعم الفاخرة التي تقدم الكباب والشلغم ، لذلك هي من المدن التركية التي تحظى بأهمية سياحية كبيرة تقع على نهر سيحان على بعد 30 كيلو متر من البحر الأبيض المتوسط في جنوب الأناضول تتسم بكثرة المعالم التاريخية المتفردة من أبرزها قصر رمضان أوغلو الذي يمتد عمره لأكثر من 500 عام استضاف السلطان سليمان القانون ومراد الرابع .



يقع القصر المميز في مركز مدينة أضنة بجوار جامع أولو تم إنشاء هذا القصر في الفترة من 1360-1400 ميلادية ومازال البناء صامدًا ليشهد على العراقة والتصميم المتفرد هو من أقدم المباني في أضنة يعود المبنى إلى عائلة رمضان أوغلو حيث مازالت العائلة تحتل مكانة فريدة في المجتمع في أضنة، تم تصميم القصر على يد المهندس معماري محترف بتكليف من الصدر الأعظم بيري باشا أثناء توليه حكم الإمارة، وقام أخر أمراء رمضان أوغلو خليل بيك بترميم القصر عام 1495 م حتى أصبح من الصروح الجميلة والمميزة بالمدينة هو رائعة معمارية متفردة من معالم العمارة في القرن الرابع عشر الميلادي، كان الصدر الأعظم بيري باشا أحد وزراء السلطان العثماني سليمان القانوني وكان أمير على الولاية لمدة دامت 48 عام و كان له الفضل في بناء عدد من المعالم التاريخية والأثرية بها، وفي أماكن أخرى في كرمان وبلاد الشام، ولكن الأحظ الأوفر كان لمدينة أضنة فقام ببناء جامع ومدرسة ياغ وجامع ومدرسة أولو و جامع باموك خان والسوق المسقوف وداء الشفاء وجبل النور .



كان القصر المركز الإدراري في الإمارة يتكون القصر كباقي القصور العثمانية من السلامليك ويتميز بالأحجار المرصوفة الملساء وأحجار الطوب الحمراء والتي تظهر عراقة العمارة في تلك الحقبة المتفردة جدًا، يتكون القصر من ثلاث طوابق تم تصميم الطابق الأرضي على حرف L وبعد الجمهورية التركية تم تحويل المبنى ليصبح مركزًا ثقافيًا ، تم ترميم المبنى مؤخرًا من قبل جامعة تشوكوروفا و تم تخصيصه لتقديم الفعاليات الثقافية والاجتماعية مجانًا ، حيث ينظم المكان المحاضرات بشكل أسبوعي ويقام به حفلات الموسيقى والأمسيات الشعرية التركية ويفتح القصر أبوابه لزائرين يوميًا ما عدا أيام العطلة الأسبوعية ..



تتميز أيضًا مدينة أضنة التي تقع على الساحل الشرقي للبحر المتوسط بانخفاض درجة الحرارة بسبب ارتفاعها عن سطح الأرض 4000 قدم و بها مصب نهر سيحان وسهل تشوكوروفا والمناخ قاري حار جاف صيفًا ومعتدل وممطر شتاءًا ، يوجد العديد من الاكتشافات الأثرية بالمدينة التي تعود للعصور الحجرية وعصور ما قبل التاريخ خاصة في منطقة تشوكوروفا التي عثر العلماء فيها على عدد هائل من الاكتشافات الحجرية لذلك أغلب من يزرون المدينة يكون بهدف السياحة التاريخية من محبي رؤية المعالم التاريخية القديمة من قصور ومساجد ومعالم حجرية قديم ، ولكن المدينة تتميز بالمطاعم الشهية التي تشتهر بتقديم الكباب التركي من لحم الضأن المشوي على الفحم مع المقبلات التركية الشهية جدًا ..


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 5069

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم