تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,22 أكتوبر, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 1532

قبرص .. وجهة سياحية رائعة لتجديد شهر العسل

قبرص .. وجهة سياحية رائعة لتجديد شهر العسل

قبرص ..  وجهة سياحية رائعة لتجديد شهر العسل

26-09-2020 08:51 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - قبرص واحدة من أشهر الوجهات السياحية على مستوى عالمي؛ نظراً لتمتعها بمناخ معتدل صيفاً ومحتمَل شتاءً، عدا عن إطلالاتها الشاطئية المتعدّدة، وغناها بالمعالم الجغرافية الساحرة.

تعتبر قبرص هي جزيرة تقع في البحر الأبيض المتوسط إلى الجنوب من دولة تركيا، وهي دولة مُستقلة بالكامل. تُعدّ جزيرة قبرص ثالث أكبر جزيرة في البحر المتوسط، بعد جزيرتَي صقلية وسردينيا الإيطاليّتَين.

وتعود تسمية قبرص إلى أصل إغريقيّ لاتينيّ، حيث استُمدّ اسم هذه الجزيرة من الاسم اللاتيني، وهذه الترجمة اللاتينية أُشتق منها الاسم الإنجليزي ويعني النحاس، حيث اشتَهَرَت هذه الجزيرة بتعدين النحاس لكثرة وجوده فيها، أما عاصمة قبرص فهي مدينة نيقوسيا، وهي عضو في الاتحاد الأوروبيّ منذ عام 2004م، كما انضمت إلى مجموعة الدول التي تستعمل اليورو كعُملة لها.

وفي هذا المقال نقدم لكم بعضاً من الخيارات السياحية الواسعة وأطيب المأكولات التي تقدمها قبرص:
مدينة لارنكا:
تُعد لارنكا ثالث أكبر مدينة في قبرص وتقع على ساحلها الجنوبي، وتشكل بوابة العبور للجزيرة ونقطة الانطلاق المثالية لمختلف الرحلات السياحية. وتمتاز شوارع المدينة بمزيجٍ فريد يجمع بين أرقى وجهات التسوق من أهم العلامات العالمية مع المتاجر التقليدية ذات الطابع الثقافي والتراثي العريق. وبعد قضاء يوم حافل بالتجوال في شوارع المدينة وأزقتها المرصوفة بالحجارة، يوفر ’بالم بيتش هوتيل آند بانجالوس‘ الوجهة الأمثل للاسترخاء وقضاء أجمل الأوقات التي تفيض بالهدوء والسكينة، حيث يُقدم الفندق المميز من فئة الـ5 نجوم إطلالة بحرية خلابة على الشاطئ والمدينة، ويُعدّ وجهةً ملائمة للأزواج والعائلات على حدٍّ سواء.

مسجد لارنكا الكبير (تكية هالة سلطان):
يقع المسجد في أطراف المدينة مطلاً على بحيرة لارنكا المالحة الشهيرة، ويعود بناؤه إلى عام 648 ميلادي، ويُعتقد أنه أقيم في الموقع الذي توفيت فيه زوجة أحد الصحابة. ويشكل المسجد مقصداً غاية في الأهمية ضمن الجزيرة، إذ يُتاح للزوار التجوال في رحابه، فضلاً عن استمتاعهم بأروع الإطلالات الخلابة على البحيرة. كما يحظى الزوار بفرصة مشاهدة طيور الفلامينجو الرائعة التي تتواجد في البحيرة خلال الأشهر الباردة من نوفمبر حتى مارس.

ليفكوسيا:
تتميز العاصمة ليفكوسيا (نيقوسيا) بطابع عصري فريد ينبض بالحياة مع لمسات تقليدية ضاربة في القدم ضمن الجزء القديم من المدينة، وتضم العديد من الوجهات والمناطق المميزة التي تستحق الزيارة. وتزخر المدينة القديمة بالمقاهي والمطاعم المزدحمة، فضلاً عن الكوكبة الواسعة من المتاحف والكنائس والمساجد التي تعكس التاريخ العريق الذي تتفرد به الجزيرة. ويحتضن متحف قبرص الأثري، الذي يُعد أقدم وأكبر المتاحف في الجزيرة، المجموعة الأوسع والأكثر تفرداً في العالم من الآثار القبرصية. ومن المطاعم المميزة في المدينة يُذكر مطعم ’باراجادي‘ المتخصص بأطباق السمك التقليدية، والذي يقدم مجموعة متنوعة من أشهى المأكولات البحرية الطازجة وفق أرقى مستويات الخدمة.

جبال ترودوس:
تشكل جبال ترودوس وجهة سياحية استثنائية لا تفوّت ترتقي بتجارب الزوار إلى أبعاد جديدة لا تضاهى؛ إذ تُعرف هذه الجبال بقلب الجزيرة الأخضر، وتتميز بهضابها الملتفة وغابات الصنوبر الواسعة وهوائها الجبلي العليل، كما تحتضن العديد من نشاطات المغامرات ووجهات الاسترخاء الفريدة. وتتيح الجبال لزوارها من محبي الاستكشاف الثقافي فرصة فريدة لزيارة القرى الجبلية الرائعة، والتي تتميز كل منها بطابعها التقليدي الخاص والمنفرد. هذا ويوفر فندق ’كاسال بانايوتس‘، الذي يضم 43 غرفة ضمن 8 منازل مختلفة تقع في جزيرة كالوبانايوتيس، تجربة قروية حقيقية مع لمسات ساحرة من الأناقة والرقي، إلى جانب مقهى ومطعم ومركز سبا فاخر على طرف الجبل.

أماكن سياحية في قبرص:
1- شاطئ نيسي:
إنَّ هذا الشاطئ حاصل على تصنيف بلو فلاق، كما أنه شاطئ يمتلك مسافة 500 متر مغطية برمال بيضاء، وهو يُعد مكان مناسب للعب كرة الطائرة، والتزلُّج على الشاطئ، وغير ذلك.

2- مقابر الملوك:
يقع هذا المكان الذي يعود تاريخه إلى القرن الرابع قبل الميلاد على بُعد 2 كيلومتر شمال ميناء بافوس، وقد كان مكاناً لدفن كبار المسؤولين، في حين تم تسميته بهذا الاسم نسبة إلى روعة هذا المكان وحجمه.

3- قلعة بافوس:
تم اعتماد هذه القلعة كعاصمة للثقافة الأوروبية في عام 2017م، وهي قلعة تم بناؤها كحصن لحماية الميناء.

4- بُحيرة لارنكا المالحة:
تقع هذه البحيرة على بُعد 4 كيلومتر من مطار لارنكا الدولي، وهي بُحيرة تتكون من أربع بُحيرات مالحة، كما أنَّها موطن للعديد من الطيور المهاجرة.

5- متحف قبرص:
يوجد في هذا المتحف العديد من القطع الأثرية القديمة، إذ يُعتبر الوجهة المناسبة لمن أراد التّعرُّف على تاريخ هذه الجزيرة، والدور الحضاري لها.

أبرز المناطق التي يجدر بالسائح رؤيتها في قبرص:
- جبال ترودوس: وجهة مثالية لعشاق تسلّق الجبال وتأمل الطبيعة والإطلال على قبرص من علوّ شاهق.

- ساحل ليماسول: يمتاز برماله النظيفة ومياهه الصافية، وتعدّد المنتجعات والفنادق فيه، ما يمنح السائح خيارات واسعة.

- مياه قبرص: التي تعدّ من أفضل الوجهات العالمية للغوص واكتشاف الأعماق ورؤية بقايا السفن الغارقة وسبر غور الأعماق ليلاً أيضاً.

- كنائس قبرص: وتحديداً تلك الموجودة شمال ترودوس، والتي تعجّ بالرسومات والأيقونات والعُمق التاريخي الضارب في القدم.

- بحيرة الملح: تعد البحيرة الأكبر في قبرص، وبؤرة طبيعية خلاّبة للطيور والنباتات، كما تعدّ وجهة استرخائية لا تنسى لزوّار ليماسول.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 1532

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم