حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,21 سبتمبر, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 8371

قطر تتوسع في استكشاف مشروعات الطاقة في أفريقيا وأمريكا

قطر تتوسع في استكشاف مشروعات الطاقة في أفريقيا وأمريكا

قطر تتوسع في استكشاف مشروعات الطاقة في أفريقيا وأمريكا

23-08-2019 09:22 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - نشر موقع " petroleum-economist " تقريرا نوه فيه بإستراتيجية قطر في التوسع خارج الدوحة في قطاع الطاقة، واصفا العملية بالسريعة والموجهة بشكل صحيح نحو الاستكشاف في مختلف قارات العالم، بالذات في إفريقيا وأمريكا الشمالية، مبينا أن شركة قطر للبترول وبواسطة خطتها الممنهجة تهدف إلى إنشاء محفظة خاصة بها على المستوى العالمي، بما يضمن حصولها على المزيد من الفوائد، بدل التركيز على الإنتاج المحلي للغاز المسال، والذي تعد فيه قطر من الدول الرائدة دوليا.
وتابع الموقع بالتأكيد أنه في الوقت التي تتجه فيه الأعين إلى قطر، وقدراتها الكبيرة على تصدير الغاز المسال وتمويل السوق العالمية بهذا المنتج الفائق الأهمية، تركز قطر على توسيع تواجدها في الخارج، وإضفاء بصمة أكبر لها في عالم إنتاج الطاقة، من خلال مجموعة من الاتفاقيات التي تربطها بشركات عملاقة في هذا القطاع في صورة المنشأة الإيطالية إني للمحروقات، بالإضافة إلى شركة توتال الفرنسية، وهي الشراكات التي مكنتها من افتكاك العديد من عقود الاستكشاف في عدد معتبر من الدول.
وذكر الموقع أن شركة قطر للبترول وبفضل مثل هذه الاتفاقيات تمكنت مؤخرا من الاستحواذ على خمس مناطق استكشافية في كل من غويانا، وكينيا، مما يؤكد مساعي التوسع الكبيرة لقطر للبترول في قارة إفريقيا، بعد أن سبق لها الفوز بمجموعة من الدول الأخرى في مقدمتها جنوب إفريقيا والمغرب وموزمبيق، واصفا مشروع قطر في بسط أجنحتها على القطاع في عدد معتبر من بلدان العالم وزيادة مصادر دخلها بالحكيم، خاصة في ظل الأزمة التي مرت بها قبل عامين، مستندا في ذلك الى تصريحات موريس أكينيمي المحل في شركة وود ماكنزي الاستشارية، الذي قال ان خطة قطر التوسعية في قطاع الطاقة استشراقية بامتياز، الهدف منها استغلال الإمكانيات التي تزخر بها والاستفادة منها بشكل كبير.
وأضاف الموقع بأن شركة قطر للبترول بدأت في التركيز على عمليات النقيب والإنتاج الدولية، منذ إعادة الهيكلة في عام 2015، لتتسارع في ذلك العام الماضي، مع إطلاق مشروع توسيع حقل الشمال، مبينا أن قطر للبترول لم تستهدف في مشروعها قارة إفريقيا فقط بل تعدته إلى آسيا وبالضبط في سلطنة عمان، وكذا أمريكا الشمالية، التي تملك فيها حقولا للتنقيب في كل من البرازيل والأرجنتين، بالإضافة إلى المكسيك، والولايات المتحدة الأمريكية من خلال استثمارها ما قيمته 10 مليارات دولار رفقة شركة إكسون موبيل في محطة جولدن باس بتكساس لإنتاج الغاز الطبيعي المسال.
الجدير بالذكر أن قطر للبترول قد وقعت مؤخرا اتفاقية مدتها خمس سنوات مع شركة إكسون موبيل آسيا والمحيط الهادي، الهدف منها تزويد مجمع سنغافورة للتصنيع المتكامل التابع لإكسون موبيل بما مجموعه ست ملايين برميل من المكثفات المنخفضة الكبريت في العام اعتبارا من شهر يوليو 2019، وهي أول اتفاقية توريد طويلة الأجل مع المستهلك الرئيسي في سنغافورة.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 8371

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم