حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,15 أكتوبر, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 28300

خلافات مجلس النقباء تتجدد من بوابة التيارات السياسية

خلافات مجلس النقباء تتجدد من بوابة التيارات السياسية

خلافات مجلس النقباء تتجدد من بوابة التيارات السياسية

26-06-2019 03:12 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - يبدو أن خلافات مجلس النقباء بدأت تعود من بوابة التيارات السياسية مجددا، ففي حين أصدر مجلس النقباء بيانا امس حول الوقوف خلف لاءات جلالة الملك الثلاثة، أبدى عدد من اعضاء مجلس النقباء تحفظهم على دعوة نقابة المهندسين لوقفة احتجاجية ضد مؤتمر البحرين وهو ما اعتبره نقابيون دعوة للمشاركة في فعاليات الأحزاب اليسارية وانحيازا لهذه الدعوة.

وقال أحد النقباء إن النقابات مستقلة عن الأحزاب السياسية وأنها وبعيدا عن انتماءات أعضائها لا يجوز أن تسير خلف حزب وتدعو منتسبيها للمشاركة في فعالية حزبية، في حين أن النقابات قادرة على قيادة الرأي العام وتنظيم الفعاليات التي تدعو الأحزاب كافة للمشاركة فيها وتحت مظلة النقابات المهنية».

وأضاف أن ذلك قد يعيد الخلافات النقابية إلى سابق عهدها وتقسيم النقابات إلى معسكرين أو أكثر في ظل ظروف تحتاج من الجميع الاتفاق حول الوطن وقيادته للوقوف في وجه المخططات التي تستهدف القضايا التي يعتبرها الأردنيون خطا أحمر وعلى رأسها القضية الفلسطينية والوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس الشريف.

وبرزت مطالب نقابية مؤخرا تطالب بوضع ميثاق شرف أو نظام أساسي لمجلس النقباء، وتنظيم اجتماعاته وتدوينها من قبل امين عام المجمع ووضع عقوبات تأديبية لمخالفة قرارات المجلس.

عدد من النقباء من خارج الهيئة المشرفة أبدوا رغبة نقاباتهم ممثلة بالهيئات العامة أن يتم تداول رئاسة مجلس النقباء على ١٥ نقابة من باب العدالة والتشاركية في تداول الرئاسة، خصوصا في عدم وجود نظام يحصر الرئاسة بالنقابات الستة وبالإضافة إلى أن الدورة النقابية صارت ثلاث سنوات وتكون مدة الرئاسة لمجلس النقباء ثلاثة شهور لنقباء الهيئة المشرفة وشهرين لكل نقيب من النقابات الأخرى.

الراي

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 28300

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم