حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,19 أغسطس, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 50647

راكبة تتسبب في تأخُّر إقلاع طائرة بعدما فتحت باب الطوارئ ظناً منها أنه باب المرحاض

راكبة تتسبب في تأخُّر إقلاع طائرة بعدما فتحت باب الطوارئ ظناً منها أنه باب المرحاض

راكبة تتسبب في تأخُّر إقلاع طائرة بعدما فتحت باب الطوارئ ظناً منها أنه باب المرحاض

11-06-2019 06:38 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - تأخَّر إقلاع طائرةٍ من مدينة مانشستر الإنجليزية ثماني ساعات تقريباً عندما فتحت إحدى الراكبات باب مخرج الطوارئ بالخطأ ظناً منها أنَّه باب المرحاض، وفقاً لما نشرته صحيفة The Guardian البريطانية.

وكانت الرحلة التابعة للخطوط الجوية الدولية الباكستانية رقم PK702 والمتجهة إلى العاصمة الباكستانية إسلام آباد جاهزة تقريباً للمغادرة حين فتحت المرأة الباب.

وقالت الراكبة المتفاجئة لموظفي شركة الطيران إنَّها كانت تعتقد أنَّ الباب مخصصٌ للمرحاض. وأكدت شركة الطيران ومطار مانشستر تفاصيل الحادث.

وقال بعض المسؤولين في باكستان إنَّ سبب تلك الواقعة هو عدم كفاية موظفي شركة الطيران، وفقاً لصحيفة Express Tribune الباكستانية التي تصدر باللغة الإنجليزية.

وفي نهاية المطاف، غادرت الطائرة التي كانت تُقِل حوالي 400 راكب من مانشستر في الساعة 5 صباح السبت الماضي 8 يونيو/حزيران 2019.

اضطراب في حركة السفر بسبب الحادثة
ووصلت الطائرة إلى إسلام آباد متأخرةً عن موعدها المقرر بسبع ساعات بعدما حاولت الإسراع في أثناء الرحلة لتعويض بعض الوقت الذي تأخرته. وكذلك تأخَّر إقلاع عدة طائرات أخرى من مدينة مانشستر نتيجة للاضطراب.

لكنَّ المعاناة لم تتوقف عند ذلك الحد، إذ لم تتمكن الطائرة من الإقلاع إلَّا عندما تطوع 38 راكباً بالنزول من على متنها، نظراً إلى تقلُّص قدرتها على الإخلاء، وشكا بعضهم لاحقاً من أنَّ أمتعتهم تُرِكَت في مانشستر.

إذ كتب أحد الركاب على تويتر عبر حسابٍ يحمل اسم Sleeping Beauty بعد وصوله إلى إسلام آباد على متن طائرةٍ أخرى: «خدمة مثيرة للشفقة من شركة الخطوط الجوية الدولية الباكستانية. أنا واحد من بين 38 راكباً نزلوا طواعيةً من على متن الرحلة رقم PK702 حتى تتمكن من الطيران إلى إسلام آباد بشرطٍ واحد فقط، وهو أن نحصل جميعاً على أمتعتنا… ثم عندما وصلنا إلى هنا اليوم، ما زال نصف أمتعتنا في مطار مانشستر.. لقد عانينا كثيراً».

وقال متحدثٌ باسم الشركة: «قُدِّمَت وجبة العشاء لجميع الركاب. وتكفَّلت الشركة بالنفقات الانتقالات والإقامة في الفنادق للركاب الذين نزلوا في انتظار إدراجهم في الرحلة التالية المتاحة. تأسف الشركة على الإزعاج الذي لحق بركابها بسبب هذا الحادث».

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 50647

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم