حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,24 أغسطس, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 7604

هل الولادة في الماء آمنة وهل هي مُناسبة لكلّ الأمّهات؟

هل الولادة في الماء آمنة وهل هي مُناسبة لكلّ الأمّهات؟

هل الولادة في الماء آمنة وهل هي مُناسبة لكلّ الأمّهات؟

12-02-2019 05:21 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - قد تبحث الحامل عن بديلٍ للولادة في المستشفى فتختار اللجوء إلى الولادة في الماء، نظراً لأنّ هذه الطريقة باتت شائعةً ومنتشرة.

ولكن هل تُعتبر الولادة في الماء آمنة للأمّ والطّفل؟ الجواب نستعرضه في هذا الموضوع من موقع صحتي.

مخاطر الولادة في الماء

مع انتشار خيار الولادة في الماء أخيراً، نعدّد في ما يلي أبرز المخاطر التي قد تُسبّبها على الرّغم من أنّها نادرة الحدوث:

- الإصابة بالعدوى:

يُمكن أن تؤدّي الولادة في الماء إلى إصابة الطّفل أو الأمّ بالعدوى، ما يُسبّب بعض المشاكل الصحّية لهما.

- مشاكل الحبل السرّي:

في حالاتٍ نادرة، قد تُسبّب الولادة في الماء انفجار الحبل السرّي قبل إخراج الطّفل من الماء.

- التأثير على درجة حرارة جسم الطّفل:

قد تؤثّر الولادة في الماء على درجة حرارة جسم الطّفل بشكلٍ سلبي، بالزيادة أو النقصان.

- الإضرار بالتنفّس لدى الطّفل:

من الممكن أن يبدأ الطّفل بالتنفّس تحت الماء، ما قد يؤدّي إلى دخول الماء إلى رئتيه. كما أنّه يُمكن أن تؤثّر المياه على قدرة الطّفل على التنفّس بصورةٍ طبيعيّةٍ بعد إخراجه منها.

- إصابة الطّفل بالتشنّجات:

قد يُصاب الطّفل ببعض المُضاعفات نتيجة الولادة في الماء، وخصوصاً التشنّجات.

عوامل تمنع الولادة في الماء

إنّ الولادة في الماء تكاد لا تقلّ أماناً عن الولادة الطبيعيّة، ولكن هل تصلح لكلّ حامل؟ نعدّد في ما يلي بعض العوامل التي قد تمنع حدوث الولادة في الماء:

- عمر الأمّ:

إذا كان عمر الأمّ أقلّ من 17 عاماً أو أكثر من 35 عاماً، قد يحول ذلك دون إمكانيّة الولادة في الماء تفادياً لحدوث بعض المُضاعفات الصحّية الخطيرة.

- المُعاناة من مُضاعفات الحمل:

في حال كانت الحامل تُعاني من بعض مُضاعفات الحمل مثل تسمّم الحمل، فقد تُشكّل الولادة في الماء خطراً على الأمّ والطّفل.

- الحمل بتوأم:

يُنصح بتجنّب الولادة في الماء في حال الحمل بتوأم.

- وضع الجنين:

يُفضّل الابتعاد عن خيار الولادة في الماء إذا لم يكن الطفل في الوضع المثالي للولادة، أو إذا كان حجمه كبيراً عن الحجم الطّبيعي.

- الولادة المبكرة:

لا يُمكن الولادة في الماء إذا كانت الولادة مبكرة، حيث يُنصح بالولادة في المستشفى تحت إشراف الطّبيب.

- حاجة للمُتابعة الطبّية:

إذا كانت هناك حاجة للمُتابعة الطبّية الحثيثة خلال الولادة، يُنصح بتجنّب الولادة في الماء.

بعد الاطّلاع على كلّ هذه الحقائق المُتعلّقة بالولادة في الماء، لا بدّ من اللجوء إلى الطّبيب الذي يُحدّد طريقة الولادة الأنسب التي تحدّ من المُضاعفات الصحّية للأمّ والطّفل.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 7604

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم