حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الجمعة ,22 فبراير, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 10144

"بيت الفيلم" في برلين .. 100 عام من تاريخ السينما

"بيت الفيلم" في برلين .. 100 عام من تاريخ السينما

"بيت الفيلم" في برلين ..  100 عام من تاريخ السينما

12-02-2019 09:17 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - يضمّ مبنى زجاجي فريد الطراز، يحمل اسم "بيت الفيلم" ويقع في ساحة "بوتسدامر بلاتس" في برلين، "السينماتيك الألمانية" و"متحف السينما والتلفزيون"، الذي يشغل أربعة طوابق. يدعو المبنى زوّاره إلى "رحلة عبر الزمن"، واكتشاف أكثر من مائة عام من تاريخ السينما، ونصف قرن من تاريخ التلفزيون في ألمانيا، الشرقية والغربية. تحتوي طوابق المتحف على معرضين دائمين للشاشتين، الكبيرة والصغيرة، ومساحات لمعارض خاصة ومؤقّتة تقام طوال العام.
لا يوجد في أوروبا غير هذا المتحف، الذي يجمع الوسيطين البصريين معاً. عام 2006، افتُتح "المعرض الدائم للتلفزيون"، ومعه عُدِّل اسم متحف السينما بإدخال كلمة التلفزيون إليه. معروضات المتحف تقع في ثلاث حجرات موزّعة على الطابقين الثالث والرابع، وتشغل مساحة 800 متر من المعرض. في "بيت الفيلم" طوابق عديدة لـ"السينماتيك" والمكتبة.
يُعرِّف "المعرض الدائم للسينما" زوّاره على الأيام الأولى للسينما، ثم يتقدّم معهم ببطء عبر الزمن، وصولاً إلى الحاضر، معرِّجاً أحياناً على هوليوود، عند تناوله أفلاماً سينمائية لألمان منفيين ومهاجرين إليها قبل عام 1933، وبعده. المعرض مُنظّم زمنيًا، يكشف عن كثب مدى اتصال تاريخ السينما الألمانية بالتطوّرات السياسية والاجتماعية، وعن الكيفية التي تستخدمها السينما الألمانية كأداة سياسية في فترات كثيرة.
على مساحة 1300 متر، موزّعة على الطابقين الثاني والثالث، في 15غرفة، يُقدِّم المعرض 1000 قطعة، تتوّزع على الملابس والإكسسوارات والمعدات التقنية والصُور الفوتوغرافية والملصقات، كما على وسائط الإعلام المتنوّعة، بدءاً من الفيديو إلى أجهزة وأدوات سينمائية قديمة وحديثة.
في الطوابق العليا، تضمّ "السينماتيك" أكثر من مليون صورة فوتوغرافية و16 ألف ملصق و20 ألف رسمة و13 ألف مطبوعة سينمائية محفوظة في أرشيف "مؤسّسة السينماتيك الألمانية" (إس دي كيه). مجموعة صغيرة فقط من هذه المواد تُعرض في "بيت الفيلم" منذ
"
تضمّ "السينماتيك" أكثر من مليون صورة فوتوغرافية

" عام 2000، ما يتيح للسينمائيين المحليين والدوليين الاستمتاع بسحر قرنٍ من تاريخ السينما الألمانية.
منذ افتتاحها الرسمي عام 1963، كانت "السينماتيك" متحفًا للمحفوظات السينمائية، من دون معرض أو قاعات عرض ومعروضات. وخلال أكثر من 40 عامًا، جمعت المؤسّسة كلّ ما له علاقة بتاريخ السينما والتلفزيون الألمانيين وفهرسته، بالإضافة إلى مُمتلكات خاصة بالعاملين في السينما ونجومها، كالملابس والمعدات التقنية والوثائق التاريخية. ونجحت في الحصول على مجموعة بالغة الأهمية من سيناريوهات مشاهير المخرجين، كفريتز لانغ وراينر فارنر فاسبيندر.
يحتوي الأرشيف على نحو 13 ألف فيلم مُنجز في 110 أعوام من عمر صناعة السينما. أفلام روائية طويلة ووثائقية وتجريبية، وأشرطة فيديو منزلي، وأفلام رسوم متحركة، تعكس كلّها تطوّر الوسيط السينمائي منذ أيامه الأولى عام 1895 لغاية اليوم، وهي بمقاسات 64 ملم، و35 ملم، و16 ملم، و28 ملم، و8 ملم، و9،5 ملم. هناك 3700 فيلم متوفر للعرض في المتحف، أو قابلة للإعارة لعروض غير تجارية. كما يوجد في أرشيف الأجهزة معدات تقنية منذ عام التأسيس: كاميرات وأجهزة عرض ومونتاج، ووحدات تحكم، ورسوم متحركة، ومعدات إضاءة وصوت، وكاميرات متحركة على شاريوهات، وإكسسوارت، وغيرها من الأدوات المستخدمة قديمًا في صالات العرض، كالنظّارات والعدسات المكبّرة. كذلك، يحتوي أرشيف الصُوَر على مطبوعات وشرائح ونسخ نيغاتيف وألواح زجاجية مُتعلّقة بالأفلام، بالإضافة إلى الشخصيات العاملة في الحقل السينمائي. وفيه أكثر من مليون صورة مُفهرسة تنتمي إلى مراحل عديدة من تاريخ الصناعة، خاصة في ألمانيا وبعض أوروبا وأميركا. والصور مُرَتَّبة وفقًا للعناوين الرئيسية للأفلام، ويتجاوز عددها 28 ألف صورة، وأخرى مُرَتَّبة وفقًا لأسماء الفنانين.






طباعة
  • المشاهدات: 10144

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم