حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,24 سبتمبر, 2018 م يوجد الآن عدد (4888) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 3427

نقص الفيتامينات و فقدان الذاكرة

نقص الفيتامينات و فقدان الذاكرة

نقص الفيتامينات و فقدان الذاكرة

01-09-2018 08:53 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - إن اتباع نظام غذائي صحي أمر مهم للحفاظ على نشاطك البدني ، لكن العادات الغذائية السيئة ترتبط أيضًا بالعصبية ، أو مشاكل في الدماغ ، مثل فقدان الذاكرة . الكميات الصغيرة من الفيتامينات الأساسية الموجودة في نظامك الغذائي اليومي توفر لك المغذيات الوظيفية التي تحتاج إليها للحفاظ على صحة الدماغ و الجسم . لكن نقص الفيتامينات يكمن وراء مضاعفات ، بما في ذلك مضاعفات الذاكرة المرتبطة بالحالات الطبية مثل الخرف .

محتويات
الفيتامينات الأساسيةنقص الثيامينالفيتامينات B-3 و B-6 و B-9 و B-12نقص فيتامين D
الفيتامينات الأساسية
هناك ثلاثة عشر فيتامين ضروري لنظامك الغذائي ، مما يعني أن جسمك يحتاجهم للعمل بشكل صحيح . الفيتامينات A و D و E و K هي الفيتامينات التي تذوب في الدهون و التي تخزن في الخلايا الدهنية . فيتامين C و الفيتامينات B الثمانية المتبقية قابلة للذوبان في الماء . يستخدم جسمك ما هو مطلوب و يزيل الفائض في البول يوميا . بالنسبة للجزء الأكبر ، فإن النظام الغذائي الغني بالفواكه و الخضراوات و الحبوب و البروتينات الخالية من الدهون يكفي لك لتلبي احتياجاتك اليومية من الفيتامينات . و مع ذلك ، فإن العملية الطبيعية للشيخوخة ، و سوء التغذية أو بعض الظروف الصحية مثل الظروف التي تسبب سوء امتصاص المواد الغذائية يمكن أن تعيق كيف يمتص جسمك و يستخدم هذه الفيتامينات ، مما يؤدي إلى النقص .

إن نقص الفيتامينات الأكثر شيوعًا مع فقدان الذاكرة هو فيتامين B1 أو الثيامين ، على الرغم من أن نقص فيتامينات B الأخرى و نقص فيتامين D قد يرتبطان بفقدان الذاكرة المرتبط بالخرف ، إدمان الكحول ، مرض باركنسون و مرض الزهايمر .

نقص الثيامين
الثيامين ، مثل الفيتامينات B الأخرى ، هو عنصر غذائي مهم لاستقلاب الطعام إلى طاقة و حماية و ظائف الجهاز العصبي المختلفة . توجد تركيزات عالية من الثيامين في دماغك و تساعد في الأداء السليم للأنزيمات اللازمة لإنتاج الناقلات العصبية للفكر و الحركة و المزاج و الذاكرة .

على الرغم من أن الثيامين موجود بسهولة في الأطعمة مثل الدجاج و الحبوب الكاملة و المكسرات و الفاصوليا ، فإن النظام الغذائي الذي يستثني هذه الأطعمة يزيد من خطر النقص . يمكن أن ينتج نقص شديد في الثيامين عن متلازمة فيرنيك كورساكوف ، و هو اضطراب عصبي يتصف بأعراض الارتباك و فقدان الذاكرة على المدى القصير و الطويل . المدخول اليومي الموصى به من الثيامين للبالغين من 1.1 إلى 1.2 ملغ .

الفيتامينات B-3 و B-6 و B-9 و B-12
تحتوي كل فيتامينات B على مهام كيميائية لتحقيقها في جسمك ، و لكن ككل الفيتامينات لا يمكنها إكمال العمليات الحيوية بدون وجود فيتامينات B أخرى . على سبيل المثال ، يعتمد فيتامين B3 ، و هو عنصر مهم في عملية التمثيل الغذائي في الجهاز الهضمي ، على مستويات كافية من فيتامين B6 لتنفيذ عمليات التمثيل الغذائي .

و بالمثل ، تعمل الفيتامينات B-6 و B-9 و B-12 معًا لتنظيم الحمض الأميني الهوموسيستين في دمك حتى لا يتم إنتاجه بشكل زائد . نقص في أي من هذه الفيتامينات يزيد من خطر ارتفاع مستويات الهموسيستين ، الذي يرتبط بظهور مبكر من الخرف و مرض الزهايمر ، كما يلاحظ معهد لينوس بولينغ . الأطعمة التي تحتوي على هذه الفيتامينات B تشمل الحبوب الكاملة و البطاطا و المكسرات و الدواجن و اللحوم الحمراء و الخضروات الورقية الخضراء .

نقص فيتامين D
تشير الأبحاث الأولية التي أجرتها المعاهد القومية للصحة و جامعة إكستر ، وفقًا لما أوردته المنشورة الإلكترونية “Scientific American” ، إلى أن نقص فيتامين D قد يرتبط بالانحدار المعرفي في شكل الخرف . يرتبط فيتامين D في الغالب بصحة العظام ، لكن الدراسة التي أجرتها جامعة إكسيتر خلصت إلى أن أكثر من نصف المشاركين في الدراسة المصابين بالخرف لديهم أيضا نقص فيتامين D .

هذه النتائج مهمة لأن فيتامين D لا يمكن الحصول عليه بسهولة من مصادر الغذاء ، و لكن الأبحاث مستمرة للعثور على الرابط الدقيق بين نقص فيتامين D و التراجع المعرفي . يمكنك الحصول على فيتامين D من التعرض لأشعة الشمس المباشرة لبشرتك ، و لكن هذا يأتي مع خطر الإصابة بسرطان الجلد . الكمية الكافية من فيتامين D هي من 400 إلى 600 وحدة دولية في اليوم . كما تحتوي منتجات الألبان المدعمة و الأسماك على هذا الفيتامين .






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 3427

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم