حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,7 ديسمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 22392

بعد اعتذار الأوسكار منها .. وفاة الممثلة ساشين ليتل فيزر عن 75 عاماً

بعد اعتذار الأوسكار منها .. وفاة الممثلة ساشين ليتل فيزر عن 75 عاماً

بعد اعتذار الأوسكار منها ..  وفاة الممثلة ساشين ليتل فيزر عن 75 عاماً

03-10-2022 03:42 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - أعلنت أكاديمية الصور المتحركة عبر تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وفاة الممثلة الأمريكية الأصل ساشين ليتل فيزر، التي أعلنت رفضت مارلون براندو تسلم جائزة الأوسكار عام 1973، وذلك عن عمر يناهز 75 عامًا.



وذكر موقع " Hollywood Reporter" أن الممثلة، وهي منظمة الحفاظ على تراث السكان الأصليين لأمريكا، توفيت مساء يوم الأحد في 3 أكتوبر/ تشرين الأول في منزلها في مارين كونتي في مدينة كاليفورنيا محاطة بمن تحب، وذلك بعد معاناتها مع سرطان الثدي.
وكانت ساشين ليتل فيزر قد كشفت عام 2018 أنها تعاني من سرطان الثدي وأنها في المرحلة الرابعة من المرض، أي في مرحلة خطرة.
وظهرت الممثلة ، التي تخرجت من جامعة ولاية كاليفورنيا في هايوارد ، والتي درست التمثيل في مسرح المعهد الأمريكي في سان فرانسيسكو ، في أفلام عدة مثل "Counsellor at Crime" عام 1973 ، و The Trial of Billy Jack عام 1974 ،إضافة إلى Johnny Firecloud عام 1975.
اعتذار الأوسكار وحادثة عام 1973
وكانت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة التي تمنح جوائز الأوسكار قد أعلنت في شهر أغسطس المنصرم أنها ستعقد أمسية لاستضافة الناشطة والممثلة الأمريكية ساشين ليتل فيزر، وهي من السكان الأصليين لأمريكا، لتقديم اعتذار رسمي عن المضايقات التي تعرضت لها عام 1973، عندما صعدت بملابسها الوطنية لإعلان اعتذار مارلون براندو عن عدم قبول الجائزة احتجاجا سوء معاملة الأمريكيين الأصليين في صناعة الترفيه.
واعترفت الأكاديمية أن الراحلة تعرضت "للمقاطعة المهنية والمضايقة والاعتداء شخصيا أثناء القاء كلمتها، والتمييز ضدها على مدى السنوات الخمسين الماضية".
ورداً على الاعتذار أعربت الممثلة عن سعادتها للاعتراف أخيرًا بإساءة معاملتها ، قائلة: إنه أمر مشجع للغاية أن نرى مدى التغيير الذي طرأ على الأوسكار بعد 50 عاماً، ولم أكن أتخيل أن أعيش لأرى هذا اليوم.
والراحلة ساشين ليتل فيزر رئيسة منظمة الممثلين المنحدرين من الأمريكيين الأصليين، فوضها النجم الأمريكي مارلون براندو لالقاء كلمته عام 1973، عندما فاز بجائزة الأوسكار أفضل ممثل عن فيلم The Godfather الجزء الأول، وعندما صعدت إلى خشبة المسرح رفضت استلام التمثال الشهير، وتقدمت لالقاء كلمة كتبها براندو تضمنت اعتذارا عن عدم قبول الجائزة أو حضور الحفل ومشاركة نجوم هوليوود الفرح.
وتعرضت ساشين للمقاطعة والسخرية أكثر من مرة خلال 60 ثانية هي مدة القاء كلمتها، خاصة عندما تكلمت عن الصور النمطية السلبية وسوء معاملة الأمريكيين الأصليين في صناعة الترفيه، ولكن بمجرد انتهاء الكلمة قوبلت بعاصفة من التصفيق من بعض الحضور.
وقالت حينها : "إنني أمثل مارلون براندو الذي طلب مني أن أقول إنه ممتن لكم بهذه الجائزة، لكنه يرفض تسلمها، بسبب سوء تعامل الصناعة السينمائية مع الأمريكيين الأصليين".
 


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 22392

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم