حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,9 ديسمبر, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 125274

الحلقة الثانية .. أمين عمان مُبرراً الموافقة على ترخيص الإسكان المخالف في دابوق: "علي ضغوطات "

الحلقة الثانية .. أمين عمان مُبرراً الموافقة على ترخيص الإسكان المخالف في دابوق: "علي ضغوطات "

الحلقة الثانية  ..  أمين عمان مُبرراً الموافقة على ترخيص الإسكان المخالف في دابوق: "علي ضغوطات "

15-08-2021 10:31 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

"سرايا" وعدت باستكمال ملف "المخالفات الجسيمة" التي تستر عليها أمين عمان لصالح، أحد "مقاولي الإسكان"، و قد تكون سبب "كارثة" قادمة.

و هنا نريد التنويه أن "سرايا" توجه رسالة "استفهام" لأمين عمان حول من هي الجهات التي تضغط عليه، ليمرر هذه "الفضيحة"، و تعود لتذكره أنه برر "تستره" على الإسكان المخالف حين راجعه صاحب المنزل المتضرر ، بأن هناك "ضغوطات عليه، بل و بالحرف الواحد قال: " علي ضغوطات أعذروني"..

و لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل أن ما يُحير في الأمر، أن اللجنة اللوائية التابعة للأمانة بعد أن رفضت مخالفات الإسكان مرتين، وافقت دون تصويب و الغريب أن القانون يمنع إصدار أي موافقة إذا كان هناك قضية نزاع .

يذكر أن "الإسكان" المخالف و الذي أثار ضجة كبرى في الأوساط الحكومية لحظة نشر سرايا لبعض الوثائق و الأسرار عنه، يقع في منطقة دابوق، بالعاصمة عمان، و يمتلك على مايبدو صاحبه "فيتو" من أمين عمان تجاه أي مخالفة أو حتى "ضرر قد يلحق بالسكان" ويهدد حياة المواطنين و يشكل كارثة حقيقية ، قد لاتحمد عُقباها، لأنه يتجاوز على قانون إنشاء الأبنية الحكومي من جهة عدد الطوابق المسموح بها، و الأهم الاعتداء على الإرتدادات القانونية للبناء.


لكن الأدهى والأخطر والأهم مما سبق انه وبعد كل هذه المخالفات اصر مالك الاسكان المخالف على انشاء هيكل معدني على شكل بلكونات دون ان يراعي ادنى متطلبات السلامه اضافة لاعتداءه على خصوصية السكان بشكل لم يكن له سابقه في عمان.


و رغم أن هناك كتاب صادر من أمانة عمان بأمر "جلّب" على مرتكب المخالفة، استناداً لأحكام المادة 38 من قانون المدن و القرى و الأبنية رقم 19 لسنة 1966، و موقعاً من أمين عمان و مدير المنطقة التابع لها الإسكان، إضافة إلى قرار من المتصرف و لكنه على ما يبدو "عُطل" بين ليلة و ضحاها، و الحديث هنا عن فترة زمنية من لحظة إصدار الكتاب حتى يومنا هذا تجاوزت العامين، وقرار الإزالة الصادر "يراوح مكانه في"مكاتب الأمانة المغلقة"..

أخيراً و ليس آخراً .. الأوراق التي بين يدينا كبيرة و وضعناها أمام هيئة "مكافحة الفساد" .

 

... المزيد عن حالة هذا الهيكل المعدني وخطره على السكان في الحلقه القادمة


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا









طباعة
  • المشاهدات: 125274

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم