حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,21 نوفمبر, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 4546

احتجاجات في الجزائر رفضا للانتخابات الرئاسية

احتجاجات في الجزائر رفضا للانتخابات الرئاسية

احتجاجات في الجزائر رفضا للانتخابات الرئاسية

08-11-2019 07:53 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - نزل آلاف المحتجين الجزائريين في يوم الجمعة ال 38 الى شوارع العاصمة الجزائرية للتعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقررة في 12 كانون الاول/ديسمبر، وغداة انتقادات لحركة الاحتجاج من قيادة الجيش.

وكان الفريق احمد قايد صالح قائد أركان الجيش الوطني الجزائري والرجل القوي في البلاد، اتهم الخميس "العصابة" (التابعة للنظام السابق) بالسعي من خلال شعار "دولة مدنية لا عسكرية" الى "تهديم أسس الدولة الوطنية".

وقال المتظاهر حمزة لادواري (51 عاما) "اليوم سنرد على قايد صالح : نريد دولة مدنية وليس دولة عسكرية".

وهتف محتجون "قايد صالح ارحل. هذه السنة لن تكون هناك انتخابات". ورفع بعضهم صور معتقلي حركة الاحتجاج وبينهم لخضر بورقعة أحد قادة حرب التحرير الوطني من الاستعمار الفرنسي، الموقوف منذ أكثر من اربعة أشهر والذي اجريت له عملية فتق بطن عاجلة الثلاثاء.

ولم تكن التعبئة بقوة يوم الجمعة الماضي لكن المحتجين كانوا كثرا في العاصمة. وهتف محتجون "افشال الانتخابات الرئاسية واجب وطني" تعبيرا عن رفضهم للمرشحين الخمسة والذين يرون أنهم امتداد لنظام عبد العزيز بوتفليقة الذي استقال في الرابع من نيسان/ابريل تحت ضغط حركة الاحتجاج والجيش.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 4546

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم