حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الجمعة ,15 نوفمبر, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 13498

كولومبيا تؤكد سطوتها وتتأهل بالعلامة الكاملة على حساب باراجواي

كولومبيا تؤكد سطوتها وتتأهل بالعلامة الكاملة على حساب باراجواي

كولومبيا تؤكد سطوتها وتتأهل بالعلامة الكاملة على حساب باراجواي

24-06-2019 08:26 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - واصل منتخب كولومبيا، نتائجه المميزة بمرحلة دور المجموعات وحقق العلامة الكاملة، ببطولة كوبا أمريكا، بعدما فاز على باراجواي، (1-0) في الجولة الثالثة والأخيرة.

وأحرز جوستافو كوييار، لاعب وسط كولومبيا، هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 31 من الشوط الأول.

ورفع المنتخب الكولومبي رصيده إلى 9 نقاط ليحقق العلامة الكاملة من مبارياته الثلاث ويواصل تصدره للمجموعة الثانية، فيما يتجمد رصيد باراجواي عند نقطتين بالمركز الثالث.

تشكيل المنتخبين

ودخل البرتغالي كارلوس كيروش، مدرب كولومبيا، المباراة بطريقة "4-3-3"، فلعب بسانتياجو أرياس وكريستيان بورخا، في الظهيرين الأيمن والأيسر، بينهم جون لوكومي وزاباتا كقلبي دفاع.

ودفع كيروش بثلاثي المنتصف كاردونا، كوييار وجيفرسون ليرما، وتواجد كوادرادو ولويس دياز بالجناحين الأيمن والأيسر، وفالكاو مهاجم صريح.

على الجانب الاَخر، بدأ إدورادو بريزو، مدرب باراجواي، المباراة بطريقة (4-4-1-1)، برباعي في خط الخلف مكون من بيريس، جوستافو جوميز، ألونسو وأرزامينديا، أمامهم رباعي المنتصف جونزاليس، سانشيز، رودريجو روجاس وماتياس روخاس، فيما لعب ميجيل ألميرون تحت المهاجم الصريح أوسكار كاردوزو.

الشوط الأول

أولى المحاولات في المبارة، جاءت لصالح باراجواي، في الدقيقة 8 بعدما استلم ميجيل ألميرون الكرة على حدود دائرة منطقة جزاء منتخب كولومبيا، ليسدد كرة يسارية قوية مرت بجوار القائم الأيمن للحارس بيراليس.

وحاول لويس دياز، مهاجم كولومبيا، مباغتة جونيور فيرنانديز، حارس مرمى باراجواي، بعدما استلم كرة عرضية طولية في الدقيقة 11، وسدد بجوار القائم.

بالصور.. كولومبيا تقهر باراجواي وتحقق العلامة الكاملة
23 يونيو 2019
كووورة
شاركغرّدارسل
فرحة لاعبي كولومبيا
فرحة لاعبي كولومبيا
واصل منتخب كولومبيا، نتائجه المميزة بمرحلة دور المجموعات وحقق العلامة الكاملة، ببطولة كوبا أمريكا، بعدما فاز على باراجواي، (1-0) في الجولة الثالثة والأخيرة.

وأحرز جوستافو كوييار، لاعب وسط كولومبيا، هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 31 من الشوط الأول.

ورفع المنتخب الكولومبي رصيده إلى 9 نقاط ليحقق العلامة الكاملة من مبارياته الثلاث ويواصل تصدره للمجموعة الثانية، فيما يتجمد رصيد باراجواي عند نقطتين بالمركز الثالث.

تشكيل المنتخبين

ودخل البرتغالي كارلوس كيروش، مدرب كولومبيا، المباراة بطريقة "4-3-3"، فلعب بسانتياجو أرياس وكريستيان بورخا، في الظهيرين الأيمن والأيسر، بينهم جون لوكومي وزاباتا كقلبي دفاع.

ودفع كيروش بثلاثي المنتصف كاردونا، كوييار وجيفرسون ليرما، وتواجد كوادرادو ولويس دياز بالجناحين الأيمن والأيسر، وفالكاو مهاجم صريح.

على الجانب الاَخر، بدأ إدورادو بريزو، مدرب باراجواي، المباراة بطريقة (4-4-1-1)، برباعي في خط الخلف مكون من بيريس، جوستافو جوميز، ألونسو وأرزامينديا، أمامهم رباعي المنتصف جونزاليس، سانشيز، رودريجو روجاس وماتياس روخاس، فيما لعب ميجيل ألميرون تحت المهاجم الصريح أوسكار كاردوزو.

الشوط الأول

أولى المحاولات في المبارة، جاءت لصالح باراجواي، في الدقيقة 8 بعدما استلم ميجيل ألميرون الكرة على حدود دائرة منطقة جزاء منتخب كولومبيا، ليسدد كرة يسارية قوية مرت بجوار القائم الأيمن للحارس بيراليس.

وحاول لويس دياز، مهاجم كولومبيا، مباغتة جونيور فيرنانديز، حارس مرمى باراجواي، بعدما استلم كرة عرضية طولية في الدقيقة 11، وسدد بجوار القائم.



وكاد لويس دياز أن ينفرد بالمرمى في الدقيقة 26، من الناحية اليسرى، لولا تألق مدافع باراجواي جوستافو جوميز، الذي أبعد الكرة إلى ركنية.

فيما اقترب رادميل فالكاو، مهاجم كولومبيا من تسجيل أولى أهداف المباراة، بعدما وصلته الكرة على القائم البعيد من الركنية، ليحاول تسديدها بضربة مقصية، إلا أنها علت العارضة.

وتمكن المنتخب الكولومبي من تسجيل الهدف الأول بالدقيقة 31 من المباراة، عن طريق جوستافو كوييار، الذي استلم تمريرة سانتياجو أرياس من الناحية اليمنى، وتوغل وسدد كرة أرضية مرت من بين أقدام حارس باراجواي إلى داخل المرمى.

وحاول القائد فالكاو، تسديدة الكرة من مسافة بعيدة من خارج المنطقة، إلا أن تسديدته الأرضية خرجت بجوار القائم الأيمن لباراجواي، بالدقيقة 35.

الشوط الثاني

أهدر كوادرادو فرصة محققة للتسجيل لصالح المنتخب الكولومبي، بعد عدة لمسات مميزة وصل بها كولومبيا لمرمى باراجواي في الدقيقة 50، قبل أن يلمس كوادرادو الكرة بيده داخل منطقة الستة ياردة.

وبالدقيقة 59، أهدر لاعبو المنتخب الكولومبي أخطر فرص اللقاء، بعدما تصدى حارس باراجواي لتسديدة كاردونا الأرضية، لترتد إلى خاميس رودريجيز الذي فشل في السيطرة على الكرة.

وكاد ديرليس جونزالز، مهاجم باراجواي، أن يباغت حارس كولومبيا، بعدما سدد تصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء بالدقيقة 64، لتمر بجوار القائم.

وألغى حكم اللقاء الهدف الثاني، الذي أحرزه لويس دياز، بالدقيقة 69 من عمر المباراة، بعد العودة لتقنية الفيديو، التي كشفت عن لمسة يد على دياز داخل منطقة جزاء باراجواي، قبل تسديده للكرة.

وفي الدقيقة 91، قرر حكم اللقاء احتساب ركلة جزاء لصالح المنتخب الكولومبي، وقرر العودة لتقنية الفيديو، التي أقرت بعدم وجود مخالفة، وتستمر النتيجة بتقدم كولومبيا بهدف نظيف.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 13498

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم