حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,14 أغسطس, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 21568

نقابة المعاصر تطالب التحقيق في زيت زيتون فاسد في الأسواق ويباع للمواطنين

نقابة المعاصر تطالب التحقيق في زيت زيتون فاسد في الأسواق ويباع للمواطنين

نقابة المعاصر تطالب التحقيق في زيت زيتون فاسد في الأسواق ويباع للمواطنين

23-12-2010 06:09 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - عصام مبيضين - طالب نقيب أصحاب المعاصر الشيخ عناد الفايز من الحكومة تشكيل لجنة تحقيق فورية في وجود زيت زيتون مجهول المصدر " بكميات كبيرة " وهي بحسبة موجودة وتباع بحدود 45 ديناراً "للتنكة ومروس على بعضها أسماء معروفة، وإنها ربما تكون خطرة من على صحة المواطنين المستهلكين لها .

إلى ذلك كشفت مصادر وزارة الزراعة" " انه قد تم مخاطبة موسئسة الغذاء والدواء في الأيام الماضية من اجل إطلاعها على شكاوى وتقارير عن وجود كميات من" زيت الزيتون المغشوش" في بعض المحلات التجارية والتي تباع تحت بعض المسميات المختلفة . ونفت نفس المصادر إن تكون وزارة الزراعة قد قامت بتشكيل لجنة تحقيق حول هذه الزيوت والتي والتي لم تدخل عبر مختلف المراكز الجمركية.

بدوره أكد نقيب أصحاب المعاصر انه قد قام بجولة على بعض هذه المحلات وشاهدها هذه الزيوت التي تعتبر محلية مع إننا في نقابة المعاصر لم نورد مثل هذه المنتجات أبدا . واستطرد الفايز انه مستعد لتزويد الجهات الرسمية في التفاصيل إن تم طلبها .

وأضاف إن تكلفة" تنكه الزيت" هذا العام التي دفعها المزارعون لا تقل عن خمس وثلاثين ديناراً عن كل تنكه إضافة إلى أجور النقل وأجور أخرى فكيف تباع بهذا السعر وهي معلنة لدى تجار الزيت لهذا العام ب¯ (75) ديناراً. وقال نقيب أصحاب المعاصر ان بعض" ضعاف النفوس ربما يكونوا قد ادخلوا أصناف زيت رديء النوعية عن طريق التهريب، مستفيدين من سعره المنخفض في دول أخرى، ليقوموا بخلطه بزيت بلدي وبيعه للمواطنين"وكشفت إن أولئك المهرب يستخدمون"صبغات كيماوية" وزيت قلي و"اصنص مستورد" وبعد عصر بقايا جفت الزيتون او من حبات الزيت التالفة التي تم التقاطها في المزارع او من من خلال خلط "أنواع من زيت الطهي" ما نسبته (20%) من زيت الصويا والنخيل والذرة وغيرها، يضاف اليها "مجموعة من الملونات الخضراء والصفراء وبعد عصر كمية من أوراق الزيتون لإعطاء الزيت المغشوش طعما "حارقا" كالزيت الأصلي وقال إن الخطورة تكمن في إن البعض يضيفون للزيت "إصباغا كيماوية" تستخدم في الدهانات. وأهاب الفايز بالمواطنين شراء احتياجاتهم من زيت الزيتون مباشرة من المزارعين او من المعاصر وذلك لضمان نوعية وجودة المنتج خاصة وان الشراء يتم من جهة تضمن جودة منتجها.

من جهة أخرى فإن المواطنين يفضلوا استخدام واستهلاك زيت الزيتون بدل الزيوت والدهون الأخرى نظراً للنكهة, ولأسباب فوائد استهلاك زيت الزيتون الصحية, ويرغب المستهلك بزيادة كميات استهلاكهم من زيت الزيتون الا أن الواقع أن هناك شرطاً يتعلق به وهو السعر الذي يعتبره المستهلكون وتحديداً أصحاب الدخول المتوسطة والمحدودة مرتفعاً جداً, يشار إن إنتاج الأردن انخفض من زيت الزيتون الموسم الحالي 18 في المائة مقارنة مع إنتاج الموسم الماضي بحسب مسح ميداني لمعاصر زيت الزيتون وبحسب نتائج المسح الأولية فإن إجمالي كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر بلغت 51.306 ألف طناً بانخفاض مقداره 25 في المئة عن الكمية المستخدمة في نفس الفترة من الموسم الماضي البالغة 68,633 طناً وتشير النتائج إلى أن محافظة اربد قد احتلت المرتبة الأولى في كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر وكمية زيت الزيتون المنتجة إذ بلغت كمية ثمار الزيتون المستخدمة في العصر 24,994 طناً وكمية زيت الزيتون الناتجة عن العصر 4,809 طناً عام بينما كانت محافظة الطفيلة الأقل إنتاجاً إذ بلغت


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 21568
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
23-12-2010 06:09 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم