حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,21 مايو, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 27205

امام وزير المياه

امام وزير المياه

امام وزير المياه

30-01-2016 09:36 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا - لا يجد المواطنون في مادبا ملاذا لانقطاع ضخ المياه الى منازلهم من الشبكة الرئيسة، الا باللجوء الى متعهدي بيع المياه بالتنكات وسط تلاعب وابتزاز بالاسعار وفي غياب اي نوع من الرقابة.
ويقول وائل يعمل على تنك مياه سعة 5متر، انه يبيع المتر بخمس دنانير وهو يتزود من ابار ام العمد، لافتا الى ان الاسعار متربطة بالعرض والطلب، واوقات توقف ضخ المياه للمشتركين يزداد الطلب على مياه التنكات.
ومن جهته، قال مدير ادارة مياه مادبا المهندس محمد العواملة الى « الرأي « ، ان توقف الضخ لمشتركي مادبا من ابار الوالة والهيدان بفعل ما تتعرض له ابار الضخ الرئيسة في المنطقة والبالغة 11 بئرا من تلوث جراء ما تحملة الوديان من ملوثات تعقب سقوط الامطار، استعيض عنه بالضخ من خزان دابوق بعمان».
واكد العواملة لـ « الرأي»، ان ابار الوالة والهيدان ما زالت تضخ وفق طاقتها المعتادة، مبينا ان الـ 15 يوما الماضية التي توقف الضخ فيها من ابار الوالة والهيدان، يتم التزود من خزان دابوق لمشتركي مادبا وعمان، لافتا انه في الوقت الذي يتوقف الضخ عن مادبا ايضا يتوقف عن عمان لان مصادر التزود واحدة، مؤكدا وجود خط ثان لتزويد مشتركي مادبا بالمياه وبالتالي تخف حدة الازمة التي تتصاعد مع كل توقف للضخ احترازيا بفعل عوكرة مصادر التزود، مشددا على ان الحل الجذري للازمة هو بقيام المواطن بتأمين مسكنه بخزان مياه احتياطي.
واوضح العواملة، ان مياه التزود من اي مصدر معتمد تخضع لجهتين رقابيتين في سياق برنامج رقابي ووفق اسس علمية واضحة، وهما مختبرات شركة مياهنا والرقابة الصحية في وزارة الصحة المركزية وفروعها في المحافظات.
وقلل العواملة، من الضجة حول انقطاع المياه عن مشتركي مادبا خصوصا في فصل الشتاء، على اعتبار ان الاستهلاك في الشتاء يخف، منوها انه يتم ضخ 1800 م 3 في الساعة صيفا و1200 الى 1500 م3 في الشتاء، معتقدا صعوبة انشاء شبكة صرف صحي في لواء ذيبان لكلفها العالية والتى تصل نحو 20 الف دينار للوصلة الواحدة.
وقال عضوالمجلس الاستشاري لمحافظة مادبا المحامي اكثم حدادين، ان لقاء جمعه بوزير المياه ابلغه فيه ان مشكلة توقف ضخ المياه لمشتركي مادبا ستحل خلال الاسبوعين القادمين بتعويض النقص في الضخ بتشغيل خط ثان من خزان دابوق.
ويرى رئيس قسم الرقابة الصحية في مديرية صحة مخافظة مادبا الدكتور محمد الشوابكة، ان حل معضلة انقطاع المياه عن المشتركين في مادبا يكمن بايجاد بديل يحتوي على حلين اما انشاء وحدة معالجة في لب او الوالة او انشاء خط تزود ثان من مياه الديسي، منوها ان المياه التى يفترض ان يضخها خزان دابوق لا تتعدى 200م3 في الساعة وهذا لا يسد حاجة الناس.
واكد الشوابكة، ان المياه من مصادر التزود الحالية تخضع لفحوصات مخبرية بواقع مرة اسبوعيا وفي الحالات الاحترازية يوميا، مبينا ان الخزان الرئيسي يحتاج ان تضخ اليه 600 م3 في الساعة حتى تلبي الاحتياجات.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 27205

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم