حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
السبت ,3 ديسمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 23058

الطفيلة : مزارعون يسيرون 20 كيلو مترا للحصول على خدمات مركز الإرشاد

الطفيلة : مزارعون يسيرون 20 كيلو مترا للحصول على خدمات مركز الإرشاد

الطفيلة : مزارعون يسيرون 20 كيلو مترا للحصول على خدمات مركز الإرشاد

12-03-2015 08:40 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا - يعاني المزارعون في محافظة الطفيلة من الوصول الى مركز البحث والإرشاد الزراعي الذي اقيم في منطقة عابور شرقي مدينة الطفيلة بحوالي 20 كيلو مترا للحصول على الخدمات التي يقدمها للقطاع الزراعي ، علاوة على الحصول على خدمات وحدة الارشاد الزراعي التابعة لمديرية الزراعة ، والتي تم نقلها في مكاتب المركز ما حرم العديد من المزارعين من الحصول على الاستشارات والإرشادات الزراعية الفنية ، حيث يعتبر موقع الوحدة الجديد بعيدا عن خدمات المواصلات ويتحمل المزارعون لقاء نقله أعباء مالية إضافية للوصول إليه وفق العديد من المزارعين .

كما يشكل الطريق الترابي النافذ للمركز بطول يتجاوز 400 متر معاناة في الوصول الى المركز بكل يسر وسهولة ، في حين يؤكد كل من المزارعين علي الحوامدة وفوزي الشوابكة وخالد محمود ان نقل مركز الارشاد الزراعي الى منطقة عابور اصبح يشكل معظلة حقيقية امام العديد من المزارعين الذين يحتاجون الى الارشاد الزراعي والخدمات التي يقدمها المركز لهم ، منوهين الى مشكلة معظم المشروعات والأبنية الحكومية التي تخصص للوزارات والدوائر الرسمية في الطفيلة بعدم وجود اراضي لخزينة الدولة بغية اقامة مثل هذه المشروعات .
وطالبوا بتعبيد الطريق النافذ للمركز ووحدة الارشاد ، سيما وان مركباتهم اصبحت تعاني من الاعطال الميكانيكية ، بسبب حجم المطبات والتصدعات التي يعانيها الطريق الترابي الذي يستخدمونه للوصول الى خدمات المركز .
وأكدوا ان عقبة حقيقية اخرى اصبحت تواجههم في مجالات الحصول على المعلومات حول إصابات الأشجار المثمرة بالإمراض والأوبئة والحشرات الموسمية والمستوطنة مثل الجنادب والمن وغيرها ، وتقديم كافة الاستشارات والمساعدة للمزارعين .
وقالوا هنالك إحجام ملحوظ من قبل المزارعين للوصول إلى مقر الوحدة الجديد الواقع في مبنى مركز البحوث الزراعية وذلك لعدم مقدرة العديد منهم تحمل أعباء الوصول إلى المقر الجديد .
وبينوا أن البناء الجديد للمركز الذي أنفق عليه مبلغا وصل الى المليون دينار كان الأولى أن يكون في منطقة قريبة من المزارعين ، لتسهيل الوصول إليها .
بدورهم أكد عدد من الموظفين والمهندسين في وحدة الإرشاد الزراعي أن الوحدة كانت في مديرية زراعة الطفيلة في منطقة البرنيس عبارة عن غرفة واحدة غير أن الخدمات التي تقدم كانت فعالة و تسير وفق الخطط والبرامج الإرشادية بدليل إحصائية عدد المراجعين الذين يتراوح مجموعهم ما بين 8- 10 مراجعين يوميا في وقت لم يراجع الوحدة منذ ثلاثة أشهر سوى بضع مزارعين يملكون مركبات خاصة بهم ذات دفع رباعي .
مدير مركز البحث والإرشاد الزراعي في الطفيلة المهندس احمد الشرايدة بين بان مخاطبات عدة تم توجيهها لمديرية اشغال الطفيلة بغية تعبيد الطريق النافذ للمركز وتم الطلب لترسيمها حيث تم استكمال كافة الاجراءات الرسمية لترسيم الطريق وكان رد وزارة الاشغال العامة والإسكان بعدم توافر مخصصات مالية لتعبيد هذا الطريق الذي يشكل معاناة على المزارعين ومراجعي المركز ووحدة الارشاد .
ولفت المهندس الشرايدة انه تم نقل وحدة الارشاد الزراعي الى مبنى مركز البحث والارشاد و ذلك لعدم وجود مكاتب كافة في مديرية الزراعة مشيرا الى انه تم مخاطبة وزارة الزراعة والمديرية بغية ايجاد مكاتب ومبنى للارشاد الزراعي قريب من المزارعين وداخل حدود مدينة الطفيلة .


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 23058

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم