حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,21 مايو, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 17733

السعودية .. المعلمون الذين يمارسون العنف ضد طلابهم مرضى نفسيون

السعودية .. المعلمون الذين يمارسون العنف ضد طلابهم مرضى نفسيون

السعودية .. المعلمون الذين يمارسون العنف ضد طلابهم مرضى نفسيون

07-12-2013 10:24 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا - خلفت المشاهد القاسية لمعلمين يمارسون العنف داخل الفصل ضد طلابهم ردود أفعال واسعة بين أكاديميين وأخصائين تربويين، اعتبروا أن تلك المشاهد التي انتشرت مؤخرًا على موقع الـ "يوتيوب" مؤشرًا خطيرًا على انهيار قدرة الطلاب على الاستيعاب والتلقي، وذلك انطلاقا من قاعدة أن الخوف لا يولِّد سوى الفشل.

وانتشرت مؤخرًا مشاهد لمعلم في جازان يصور طالبًا صغيرًا يبكي ويتوسله داخل الفصل، وآخر في وادي الدواسر يقوم بضرب طلابه بأسلوب الجلد و«الفلكة»، إضافة إلى حالة معلم للتربية الإسلامية يقوم بكسر يد الطفل علي رضا الفضل في مدرسة الحسن بجزيرة تاروت.

وأكد مدير تعليم جدة عبدالله الثقفي أن العلاقة بين المعلم والطالب هي في الأصل علاقة أبوية، إطارها الاحترام والرحمة... فإذا أخفتني لا يمكن أن أتعلم منك أبدا، وهو ما سيكون عليه وضع الفصل الدراسي كاملاً إذا ما كانت العلاقة بين الطالب والمعلم مبنية على الخوف.

وأشار- في تحقيق صحفي لـ "عكاظ"- إلى سيرة معلم البشرية وقدوتهم رسول الله ــ صلى الله عليه وسلم ــ الذي لم يرد عنه أن رفع عصا أو أغلظ في خطابه نحو من يعلمهم ويأخذ بأيديهم إلى العلم والهداية، وهو ما يجب أن يكون نصب أعين المربين.

من جانبه كشف المرشد الطلابي منصور الشهراني عن أن العنف اللفظي والجسدي له تأثير كبير على نفسية الطالب وتحصيله الدراسي، وقال: "من المؤكد أن للعنف تداعيات جسدية وانعكاسات نفسية قد تكون خطيرة، فكيف إذا كان من يتعرض لها طالب في عمر الزهور".
وأكد الشهراني على ضرورة إخضاع المعلمين الذين يستخدمون العنف ضد الطلاب إلى دورات تدريبية ترتقي بأسلوب تعاملهم، لاسيما أن منهم من لايزال يعيش في الزمن الماضي، ويعتقد بجدوى «الضرب» والعنف عموما في تقويم الطالب.

وطالب مشرف التوجيه في إدارة تعليم جدة فواز الشيخ بضرورة إقامة نشاطات للتوجيه والإرشاد.. يكون محورها المعلم، للخروج من دائرة الروتين اليومي وضغط العمل، كأن تبتكر (المسابقات) المختلفة، للمساهمة في التنفيس عن المعلمين، بالإضافة إلى إيجاد برامج تعتني بهم، وبقدراتهم التعليمية.

وشدد على دور الإدارة المدرسية في منع أي مظاهر للعنف المدرسي بما في ذلك ضرب المعلمين للطلاب، من خلال تطبيق أنظمة وزارة التربية والتعليم، وإنزال العقوبات الصارمة بحق المتجاوزين لها، والتي قد تصل إلى حالة الفصل عن العمل.

من جهتها أرجعت الأخصائية النفسية منار الجوفي أسباب العنف المدرسي ضد الطلاب من قبل المعلمين إلى التاريخ الوراثي لعائلة المعلم من التصرفات العدوانية، إضافة إلى اتخاذ العنف من بعض المعلمين كوسيلة لأخذ الثـأر والانتقام، ويستخدمه كلغة للتحرر من مشاعر الغضب، وكذلك مرور المعلم بطفولة قاسية لاقى خلالها إساءة في التعامل.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 17733

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم