تابع اخبار كورونا اولا باول اقرأ المزيد ...

حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الثلاثاء ,31 مارس, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 30176

"الصناعة" تحرر 200 مخالفة بحق محال خلوية

"الصناعة" تحرر 200 مخالفة بحق محال خلوية

"الصناعة" تحرر 200 مخالفة بحق محال خلوية

02-09-2013 09:39 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - حررت وزارة الصناعة والتجارة 200 مخالفة بحق محال خلوية تبيع بطاقات شحن مدفوعة مسبوقا، بأعلى من السعر المحدد، وذلك منذ نفاذ قرار مضاعفة الضريبة الخاصة على الخدمة الخلوية (بطاقات وفواتير) قبل شهر ونصف، على ما أكّد مصدر حكومي مطلع.

وقال المصدر إن وزارة الصناعة والتجارة تلقت الكثير من الشكاوى التي وردت إليها من مستخدمي الخدمة الخلوية من المواطنين، وكانت تدور هذه الشكاوى حول قيام محال ببيع بطاقات شحن خلوية مدفوعة مسبقا بأعلى من السعر المحدد.

وتزايدت هذه الشكاوى، بحسب المصدر نفسه، خلال فترة الأسابيع الماضية، لا سيما بعد نفاذ قرار الحكومة بمضاعفة الضريبة الخاصة على الخدمة الخلوية (البطاقات والفواتير) من 12 % الى 24 %، الأمر الذي خلق نوعا من الفوضى في السوق الخلوية، وخصوصا سوق البطاقات التي يستخدمها نحو 90 % من مشتركي الخلوي في المملكة.
وزادت الضريبة الجديدة من أسعار البطاقات الخلوية بنسبة بلغت 11 %؛ حيث رفعت الضريبة الخاصة الجديدة من إجمالي نسبة الضرائب المفروضة على الفاتورة الخلوية للأردنيين الى 44 % (فواتير وبطاقات).
وأوضح المصدر أن معظم المخالفات التي حررتها الوزارة بحق محال تركزت في محافظة العاصمة، وذلك مع كثرة المحال التي تتعامل بخدمة بيع البطاقات الخلوية.
ويقدر عاملون في القطاع أن هنالك أكثر من 15 ألف محل ونقطة بيع للخدمة الخلوية في جميع أرجاء المملكة، أغلبيتها يتركز في المحافظات الرئيسية، لا سيما العاصمة عمان، إربد، الزرقاء.
وبين المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن الوزارة تنفذ حملة رقابية مشددة على محال بيع البطاقات الخلوية للتأكد من بيعها وفقا للأسعار المحددة.
وكانت سوق الخلوي المحلية دخلت منذ أكثر من شهر ونصف في حالة من الفوضى والتخبط منذ نفاذ قرار الضريبة الجديد، لا سيما في سوق بطاقات الخلوي، وذلك مع تفاوت أسعار بطاقات الشحن من محل تجاري الى آخر ومن منطقة الى أخرى واجتهاد التجار في تسعير البطاقات، الأمر الذي أثار حفيظة المستخدمين للخدمة الذين لاحظوا ارتفاعات غير منطقية في أثمان البطاقات.
غير أن وزارة الصناعة والتجارة والتموين، حددت مؤخرا لائحة بأسعار بطاقات الخلوي بعد فرض الضريبة الجديدة، داعية التجارة للالتزام بها.
وتعد البطاقات الخلوية التي تحمل القيم (دينار، 3، 5 دنانير) الأكثر طلباً واستخداماً من قبل المواطنين في السوق المحلية.
وتظهر آخر الأرقام الرسمية أن قاعدة مشتركي الخدمة الخلوي في المملكة تقدر بحوالي 9.5 مليون اشتراك؛ 90 % منها من فئة الخطوط المدفوعة مسبقا التي تعتمد بطاقات الخلوي، والباقية هي لفئة الفواتير الشهرية.
وبحسب قرار الضريبة، ارتفع سعر بطاقة الشحن من قيمة دينار من 1.30 دينار الى 1.44 دينار وبمقدار 14 قرشا، في حين زاد سعر بطاقة الشحن قيمة 3 دنانير من 3.90 دينار الى 4.42 دينار وبمقدار 42 قرشا، وأما بطاقة الشحن من قيمة 5 دنانير فارتفعت من 6.50 دينار الى 7.20 دينار، وبمقدار 70 قرشا.


لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 30176

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم