حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,23 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4917) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 158305

امام وزارة البيئة

امام وزارة البيئة

امام وزارة البيئة

19-03-2016 09:31 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا - تعاني غابة عابل التي تعتبر الأهم بين غابات محافظة الطفيلة، نظرا للاقبال الكبير عليها من قبل المتنزهين، من انعدام النظافة، لدرجة تحول أماكن التنزه إلى تجمعات للنفايات، إضافة إلى افتقارها لمرافق خدمية أقلها دورات المياه.
ويلحظ الزائر منذ لحظة وصولة المكان، اكوام من النفايات التي خلفها متنزهون، الأمر الذي يفسد عليه نزهته ويضطر إلى تغير المكان والبحث عن اماكن اخرى اقل تراكما للنفايات.
ورغم أن غالبية المتنزهين يجهدون بجمع مخلفات نزهتهم ووضعتها في مكان محدد منعا لانتشارها بالمكان، غير أن عدم ازالتها من قبل الجهات المعنية يجعلها تتراكم وتتحول إلى أكوام من النفايات.
ويقول المواطن عاطف صبحي العمريين، إن غابة عابل تعد الأولى من حيث جمالها ومساحتها وكثرة أشجارها، ويقصدها المتنزهون خلال العطل ونهاية الأسبوع، وتتوفر فيها بعض المرافق الحيوية كطاولات للشواء والطبخ، علاوة على وجود مقاعد يستخدمها زوار المكان.
وبين العمريين أن عدم توفر حاويات ومناطق لتجميع النفايات التي تنتج عن زيارة المتنزهين، تسبب بتجمعها على شكل أكوام تتحول لمكاره صحية، حيث تترك بقايا الطعام وعبوات المشروبات الغازية الفارغة وبقايا الأدوات المستخدمة في عمليات الشواء، اضافة إلى ترك البعض لمواقد النار مشتعلة وترك بقايا مادة الفحم المحروق.
وأكد المواطن أحمد خليف، أن روعة المكان في غابة عابل تجعله من المناطق الأبرز في التنزه بمحافظة الطفيلة قاطبة، بما يدفع المئات من المواطنين خلال فصلي الربيع والصيف لاعتدال الطقس بالمنطقة للتنزه بها، إلا أن نقصا في بعض المرافق يشوه تلك الصورة الجميلة.
وبين خليف، أن النقص يتمثل في عدم وجود دورات للمياه والتي تعتبر ضرورية وهامة لكافة المتنزهين الذين يقضون النهار بأكمله فيها، مع أهميتها الكبيرة لإيجادها ضمن مشروع التطوير الذي شهدته الغابة من قبل مديرية الزراعة بالطفيلة.
وأشار المواطن نضال القرارعة إلى ضرورة الاهتمام بالنظافة داخل حدود الغابة التي تشهد تراكم كبير للنفايات، وبأشكال وأصناف عديدة، بما يحيل المكان إلى بقعة ملوثة.
ولفت القرارعة إلى مشاهدة النفايات المتراكمة وانبعاث الروائح الكريهة منها تنغص على المنتزهين زيارتهم للموقع، حيث تنتشر تلك النفايات بين الأشجار الحرجية وفي الأماكن التي يجلسون فيها.
وأكد أهمية توفير دورات للمياه لاستخدامها من قبل المتنزهين الذين يضطرون إلى قطع مسافات بعيدة لقضاء حوائجهم، فيما الأطفال والصغار منهم يستخدمون مواقع بين الأشجار لهذه الغاية، بما يلوث الموقع الجميل والمكان الأروع للتنزه من بين مواقع عديدة في محافظة الطفيلة.
وطالب بهجت الضروس بتوفير حاويات كبيرة للنفايات يتم توزيعها في مواقع الغابة المختلفة، والتي يمكن أن تجمع فيها النفايات، على أن يتم جمعها بالضاغطات خلال أيام الأسبوع خارج أوقات ذروة التنزه في العطل ونهاية الأسبوع.
من جانبه، أكد مدير زراعة الطفيلة المهندس حسين القطامين، أن المديرية قامت في وقت سابق، بتطوير متكامل لغابة عابل من خلال مشروع المرفق البيئي العالمي، إذ تضمن المشروع إنشاء خزانين للمياه لاستخدامات المتنزهين المختلفة، وإيجاد غرفة في حال توفير مشرف أو حارس للغابة، علاوة على إقامة مواقد للطبخ والشواء، وتوفير مقاعد بين الأشجار وفتح الطرق الداخلية فيها وعمل اسلاك شائكة حول الغابة البالغ مساحتها نحو 700 دونم.
وأشار القطامين إلى أن على البلدية أن توفر الحاويات لجمع النفايات التي تتزايد مع حركة التنزه الملحوظة، والتي يتركها المتنزهون، من بقايا الطعام أو العبوات الفارغة أو أدوات الشواء من مواد القدير والفحم وغيرها، على أن يتم جمعها بعد إنتهاء أيام التنزه.
ولفت إلى أن إيجاد دورات مياه في الغابة أمر ضروري، إلا أنه وفي ظل غياب أي جهة مشرفة أو راعية للموقع فإنها ستتحول سريعا إلى مكاره صحية، حيث لا بد من أن تخصص البلدية جهة مشرفة عليه لتنظيفها بشكل مستمر، وللإشراف على كافة المرافق ومنع العبث والحفاظ على النظافة وعلى الأشجار الحرجية من القطع لاستخدامها لغايات الطبخ وغيره.
ولفت نائب رئيس بلدية الطفيلة عبد القادر السعود إلى أن البلدية وخلال جلستها المقبلة ستعمل على توفير عدد كاف من الحاويات وبراميل النفايات ليتمكن المتنزهون من جمع ما يفيض عنهم من نفايات، ولجمعها من خلال ضاغطات بشكل أسبوعي حافظا على بيئة الغابة كمكان مهم للتنزه، وستعمل على التعاقد مع جهة مشرفة على الموقع لتوفير كافة متطلبات الموقع، كموقع هام لطالبي التنزه، سواء من دورات مياه وغيرها، بما يحافظ على الموقع نظيفا ومكانا ملائما للنزهة.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 158305

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم